منتديات بوابة العرب

منتديات بوابة العرب (http://vb.arabsgate.com/index.php)
-   منتدى همس القوافي وبوح الخاطر (http://vb.arabsgate.com/forumdisplay.php?f=3)
-   -   وجوه فرضت علينا (http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=582571)

امي فضيلة 18-03-2020 01:49 PM

وجوه فرضت علينا
 
وجوه فرضت وجودها

[
رِحْلةُ العُمْر..

تأملْتُ..تعجبْتُ..و اسْتفدتُ مِنْ البعضْ..!
مللتُ..اِبْتعدتُ..وت غاضيتُ عنْ البعضْ..!
أُعْجِبْتُ..وتعلقْتُ ثُم نسِيتُ البعضْ..!
وسُرْعان ما انْتهتْ الرِحْلة..! ]

..وُجُوهٌ فارقتْنِي..

جمعتْنا الصُدفْ..توطدتْ علاقتُنا لِتلاقِي أفْكارِنا..
وتشابُهِ تصرُفاتِنا..رأيْتُ فِيها نفْسِي..
ثُم أشاحتْ نظرهآ و فارقتْنِي "بِسببِ الظُرُوفْ"
ورحلتْ..كالطُيُورِالم ُهاجِرة..
ولكِننِي لمْ ألمحُها قطْ تُحلِقُ فِيْ سماءِ الشوقْ..
إِلى متى تبْقى الظُرُوفُ يا تُرى..؟!
فرُبما ليِستْ الظُرُوف هِي منْ [ أبْعدها..! ]

..وُجُوهٌ أذْهلتْنِي..

وُجُوهٌ ماكِرة..جمِيلةٌ مِنْ الخارِجْ وقبِيِحةٌ مِنْ الداخِلْ..
رُسِم على جبِيِنِها الكذِب..يرِْوِي عطشها النِفاقْ..
وتخْرُجُ مِنْ عيْنِها شرارةُ البُغض..
أذْهلتْنِي وقاحتُها..!
وأذْهلنِي ذُلُها وخُضُوعِها لِحاجتِها..!
[ وتلاشتْ ساعتها..! ]

وُجُوهٌ مرِيِضة..

مرضُها أنْ ترى الآخرِيِن مرْضىمِثْلُها..!
تغْرِسُ الوساوِس فِيْ قُلُوبِ الضُعفاء..
تنْشُرُ العداوة بيْن الأقْرِباءِ والأحِباء..
تُراقِبُ زلاتِهِمْ لِتنْشُر سُمها..
تمزققلْبِي على حالِها..
تنزهْتُ عنْها ودعوتُ لها.
[ بِالشِفاءِ العاجِل..! ]

..وُجُوهٌ عذبتْنِي..

وُجُوهٌ أحْببْتُها فكرِهتْنِي..وصلْتُها فأبْعدتْنِي..
وفيْتُها فخانتْنِي..آمنْتُها فغدرتْنِي..
كُلما أهْدتْنِي جُرْحاً أهْديِتُها ورْداً..
إِلى أنْ أثْمرتْ وُرُودِي..وقتلتْنِي جُرُوحها..
فقرّرتُ أنْ تتلاشى...
فإِذا كانوجودهآ أماتنِي فلا شك..
[ أنّ فِراقها سيُحْيِيِنِي.. ]

..وُجُوهٌ ودعتْنِي..

وُجُوهٌ أنا منْ اِنْتقاها لأننِي رشفْتُ مِنْها صِدْقها وتعطرْتُ بِحُبِها..
وفرِحْتُ لِرُؤيتِهاوطِرْتُ لِفرحِها وبكيِتُ لِدمْعِها..
تشْتاقُ لِي كما أشْتاقُ لها..تُبْكِيِنِي كما أُبْكِيِها..
ولكِنها اُنْتُزِِعتْ مِنِي..
أغْرقْتُ الليْل بِدُمُوعِ الشوقِ ولكِنْ بِلا فائِدة..
تفرقْنا..
ولكِنْ هِي لمْ ولنْ تتلاشى أبداً..
ولكِننِي أردتُ فقطْ..أنْ أُرِيِح دُمُوعِي

أم بشرى 18-03-2020 08:10 PM

وفي كل ّحالاتها ...وجوهُ

تتوق لها النفس ..تتعذب ..تدنو ..تــتوه ُ

تُسائلني الايام عنها قلقا

فأصارحها : غياب أبدي وهجرا وعشرة عمر

ونأي صارخ وووو....

هي الأيام أصارحها فجيعة وجرحا أخاديده

طلسم ران على قلبي علقما تذوقته

آه من وجوه غابت لا رسي لها ...على حافة الذكريات غير ذكرى

ذكرى التناسي حين أخلد إلى الوجع .


ــــ خاطرتك هذه أثارت في المواجع ورست على وجوه لا أنساها

تقديري لحرفك السامق الأخت فضيلة ....

امي فضيلة 19-03-2020 12:23 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم بشرى (المشاركة 4114495)
وفي كل ّحالاتها ...وجوهُ

تتوق لها النفس ..تتعذب ..تدنو ..تــتوه ُ

تُسائلني الايام عنها قلقا

فأصارحها : غياب أبدي وهجرا وعشرة عمر

ونأي صارخ وووو....

هي الأيام أصارحها فجيعة وجرحا أخاديده

طلسم ران على قلبي علقما تذوقته

آه من وجوه غابت لا رسي لها ...على حافة الذكريات غير ذكرى

ذكرى التناسي حين أخلد إلى الوجع .


ــــ خاطرتك هذه أثارت في المواجع ورست على وجوه لا أنساها

تقديري لحرفك السامق الأخت فضيلة ....




حياك الله اختي الغالية ام بشرى


جزاك الله خيرا على المرور والتعقيب الله يبعد عنك اوجاع الذكريات

نعم هناك وجوه غابت عنا في الجسد وعن العين ولكنها قابعة

في قلوبنا وذكرياتنا ونتذكر دوما الايام الجميلة والذكريات الحلوة

وهناك وجوه ذكرياتنا لها تدمي قلوبنا اذى وهي ايضا لا تنمحي

من ذكرياتنا لها لان الالم الذي تجرعناه بسببها سبب جرحا عميقا لا يتنسى

أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم

وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم


ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم


وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم


ودمتم على طاعة الرحمن


وعلى طريق الخير نلتقي دوما

ابنة آوى 27-03-2020 12:39 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة امي فضيلة (المشاركة 4114488)
وجوه فرضت وجودها

[
رِحْلةُ العُمْر..

تأملْتُ..تعجبْتُ..و اسْتفدتُ مِنْ البعضْ..!
مللتُ..اِبْتعدتُ..وت غاضيتُ عنْ البعضْ..!
أُعْجِبْتُ..وتعلقْتُ ثُم نسِيتُ البعضْ..!
وسُرْعان ما انْتهتْ الرِحْلة..! ]

..وُجُوهٌ فارقتْنِي..

جمعتْنا الصُدفْ..توطدتْ علاقتُنا لِتلاقِي أفْكارِنا..
وتشابُهِ تصرُفاتِنا..رأيْتُ فِيها نفْسِي..
ثُم أشاحتْ نظرهآ و فارقتْنِي "بِسببِ الظُرُوفْ"
ورحلتْ..كالطُيُورِالم ُهاجِرة..
ولكِننِي لمْ ألمحُها قطْ تُحلِقُ فِيْ سماءِ الشوقْ..
إِلى متى تبْقى الظُرُوفُ يا تُرى..؟!
فرُبما ليِستْ الظُرُوف هِي منْ [ أبْعدها..! ]

..وُجُوهٌ أذْهلتْنِي..

وُجُوهٌ ماكِرة..جمِيلةٌ مِنْ الخارِجْ وقبِيِحةٌ مِنْ الداخِلْ..
رُسِم على جبِيِنِها الكذِب..يرِْوِي عطشها النِفاقْ..
وتخْرُجُ مِنْ عيْنِها شرارةُ البُغض..
أذْهلتْنِي وقاحتُها..!
وأذْهلنِي ذُلُها وخُضُوعِها لِحاجتِها..!
[ وتلاشتْ ساعتها..! ]

وُجُوهٌ مرِيِضة..

مرضُها أنْ ترى الآخرِيِن مرْضىمِثْلُها..!
تغْرِسُ الوساوِس فِيْ قُلُوبِ الضُعفاء..
تنْشُرُ العداوة بيْن الأقْرِباءِ والأحِباء..
تُراقِبُ زلاتِهِمْ لِتنْشُر سُمها..
تمزققلْبِي على حالِها..
تنزهْتُ عنْها ودعوتُ لها.
[ بِالشِفاءِ العاجِل..! ]

..وُجُوهٌ عذبتْنِي..

وُجُوهٌ أحْببْتُها فكرِهتْنِي..وصلْتُها فأبْعدتْنِي..
وفيْتُها فخانتْنِي..آمنْتُها فغدرتْنِي..
كُلما أهْدتْنِي جُرْحاً أهْديِتُها ورْداً..
إِلى أنْ أثْمرتْ وُرُودِي..وقتلتْنِي جُرُوحها..
فقرّرتُ أنْ تتلاشى...
فإِذا كانوجودهآ أماتنِي فلا شك..
[ أنّ فِراقها سيُحْيِيِنِي.. ]

..وُجُوهٌ ودعتْنِي..

وُجُوهٌ أنا منْ اِنْتقاها لأننِي رشفْتُ مِنْها صِدْقها وتعطرْتُ بِحُبِها..
وفرِحْتُ لِرُؤيتِهاوطِرْتُ لِفرحِها وبكيِتُ لِدمْعِها..
تشْتاقُ لِي كما أشْتاقُ لها..تُبْكِيِنِي كما أُبْكِيِها..
ولكِنها اُنْتُزِِعتْ مِنِي..
أغْرقْتُ الليْل بِدُمُوعِ الشوقِ ولكِنْ بِلا فائِدة..
تفرقْنا..
ولكِنْ هِي لمْ ولنْ تتلاشى أبداً..
ولكِننِي أردتُ فقطْ..أنْ أُرِيِح دُمُوعِي


امي فضيلة 29-03-2020 05:46 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابنة آوى (المشاركة 4114646)



حياك الله ابنتي الغالية ابنة آوى



جزاك الله خيرا على المرور والتعقيب الروعة تواجدك الدائم على صفحتي المتواضعة

أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم

وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم


ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم


وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم


ودمتم على طاعة الرحمن



وعلى طريق الخير نلتقي دوما


الساعة الآن 12:25 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.