عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 14-08-2009, 07:20 AM
مصرى انا مصرى انا غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: مصر- القاهرة -
المشاركات: 2,515
افتراضي

اسماء ببعض المباني والمرافق الحكومية التي تم الاستيلاء عليها بعدن

1ــ مقر اتحاد الفنانين الواقع في مدينة كريتر،العقيد/ على قرقر قائد الأمن المركزي عدن سابقاً
2 ــ عدد من المباني مع المساحات في جبل حجيف فوق مبنى الأسماك،العقيد/ الجرباني قائد لواء 56
3 ـ عدد من مكاتب ومنازل الشركة الصينية الواقعة بخور مكسر،أنيس السماوي / عبداللة الكرشمي/محمد عبدالله الإيراني
4ــ ستة منازل خشبية في ساحل خور مكسر ،العقيد / على قرقر
5ــ فلا تابعة للبعثة اليابانية واقعة في حي السفارات بخور مكسر ،أنيس السماوي
6 ــ 64 قطعة أرض في بلوك 11 في وديع حداد بالمنصورة ،عبدالقادر علي هلال
7 ــ مساحة في جبل هيل فوق مستشفى باصهيب ،محمد ضيف الله وزير الدفاع السابق
8ــ مدرسة البينيان سابق ( مقر المليشيا في المعلا ) ،السياني وزير الدفاع الأسبق
9ــ مساحات في جبل هيل وجولد مور ،محمد علي محسن قائد المنطقة الشرقية
10 ــ أحواض النفط دار سعد ،حسن عبده جيد "تاجر"
11ـ محطة البترول في المعلا ،الشامي عقيد وتاجر
12ــ مبنى المرور بخور مكسر،صرف لشاهر عبد الحق
13ــ موقع الكسارات في الخساف ،وزع على عدد من القادة
14ــ منتزه رامبو في ساحل التواهي ،محمد صالح طريق مدير الأمن في عدن سابقاًَ ً
15 ـــ نادي الشرطة ( اتحاد الشرطة الرياضي ).
16 ــ مقر جمعية الصداقة اليمنية السوفينة ( كريتر )،غالب القمش – رئيس جهاز الأمن السياسي
17 ــ مقر نادي الشباب ( البريقه ) ،عبدالعزيز الذهب
18ــ مقر الشباب في الشيخ عثمان ،عبدالعزيز الذهب
19 ــ مقر ا شيد بالمحافظة غاندي ( كريتر )،يحي الراعي
20 ــ مقر اللجنة المركزية لاتحاد الشباب في العروسة + مقر مديرية المينا،اشيد حسين الآنسي مدير الأمن السياسي عدن سابقاً
21 ــ الأراضي الواقعة بجانب محطة العاقل في جبل حديد العميد / مهدي مقولة قائد المنطقة الجنوبية
22 ــ الأراضي الواقعة تحت شرطة كريتر،مطهر السعيدي + حسين عرب + محمد صالح طريق
23 ــ نادي ساحل أبين / في خور مكسر،يحي دويد / مدير الأراضي عدن سابقاً
24 ــ منتزه ذو ريدان ،العميد علي محسن الأحمر
25 ــ السفارة السعودية سابقاً،مع العميد محمد علي محسن
26 ــ حديقة النغم في المعلا ،عبد الحكيم سرحان
27 ــ مساحة كبيرة واقعة في جبل عين في التواهي ،الشميري
28 ــ المساحات الواقعة خلف المسح الجيولوجي (بالمعلا)،الكهالي + العقيد حطامي
29 ــ المساحات الفارغة في وديع حداد،العقيد الحذيفي مدير المساحة العسكرية سابقاً
30 ــ مقر الحزب الاشتراكي في كريتر ،العقيد عبدا للاه القاضي قائد لواء تعز سابقاً
31 ــ مقر اتحاد الحقوقيين في المعلا ،محمد سيف ثابت جبلي محامي
32 ــ محطة البترول في ساحل خور مكسر التابعة للقوات المسلحة ،العميد الحمزي الحرس الجمهوري
33 ــ مساحات خلف وزارة الإسكان ( المعلا ) ،سعيد الحبيشي
34ــ أراضي بجانب كهرباء المنصورة ،العقيد يحي الجوبي مدير الأمن السياسي لحج
35ــ مبنى المحافظة والتخطيط في التواهي ،مع المؤتمر الشعبي
36 ــ منازل الطوارئ في كابوتا ،العقيد علي شمسان / قائد النجدة بعدن سابقاً
37 ــ الاستيلاء على محفر النيس في بير، أحمد ثابت أحمد الدهبلي قائد عسكري / مقاول
38 ــ جزء من معسكر الشحن في جزيرة العمال ،وزير الدفاع السابق محمد ضيف الله
39 ــ معسكر ومزرعة المشاريع التابعة للأمن سابقاً في دار سعد ،العقيد علي قحيف أركان النجدة عدن
41ـ سوق القات وسوق الخضار مع المساحات التي بجانبهم في وديع حداد بالمنصورة ،شركة الوديان يملكها مجموعة في السلطة
42 ــ ملعب كرة القدم الشيخ الدويل ،خالد صالح طريق
43 ــ مبنى الإذاعة القديم في التواهي ،عبد الرحمن الأكوع وزير الإعلام السابق
44 ــ مبنى المنطقة الحرة في عدن ،درهم نعمان مدير المنطقة الحرة سابقاً وتم تأجيره على المنطقة
45 ــ مبنى الهيئة العامة للنفط في خور مكسر ،محمد صالح طريق
46 ــ مبنى المؤسسة العامة للحفر والري في خور مكسر ،مجموعة من العقداء في الحرس الجمهوري


لماذا تعثر مشروع سكن ذوي الدخل المحدود في عدن؟ وكيف تحول من مشروع سكني اجتماعي إلى مشروع استثماري باسم مؤسسة الصالح؟


بدأ المشروع رسمياً في العام 1997، تحت أسم مشروع "7 يوليو، لذوي الدخل المحدود ". لكنه تعثر، وتحول أسمه بعد ذلك، إلى "مشروع الصالح"، ومع ذلك ما يزال التعثر قائماً حتى الآن.
هدف المشروع إلى أمرين: التخفيف من الفقر، والتخفيف من ظاهرة البناء العشوائي التي كانت أنتشرت في محافظة عدن بعد الوحدة (مايو 1990).
وبحسب ما نشرته صحيفة الصحوة الأسبوعية - نسبة للوثائق التي حصلت عليها - فإن المشروع، يتم خلاله تنمية حضرية لمساحة 540000 متر مربع. ويتم توفير الأرض المزودة بالخدمات الأساسية من مياه ومجاري وكهرباء وطرقات وتعتبر هذه المساحة جزء من المساحة الإجمالية البالغة "1742007متر مربع"للمشروع.

و يتكون المشروع من ثلاثة وحدات جوار في مدينة الشعب – محافظة عدن - على أن يتم البدء في وحدة الجوار الأولى ومن ثم استكمال وحدات الجوار الاخري.
* خلفية المشروع:
سنقوم هنا بإستخدام ما نشرته صحيفة الصحوة في أعدادها الماضية، حول المشروع، ولكن بتصرف.
لقد أبرمت الحكومة اليمنية اتفاقية مع كل من صندوق الأمم المتحدة لتنمية رأس المال"uncdf"، ومركز الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية " uncdf habitat" والبرنامج الانمائي"undp" فى صنعاء لتمويل المشروع بتاريخ 11/8/1997م. وتبلغ التكلفة الاجمالية للمشروع 8,9 مليون دولار "المرحلة الاولى فقط". على أن تكون حصة الحكومة اليمنية من تمويل المشروع مبلغ وقدره 2,5 مليون دولار (تستخدم في توصيل الخدمات الرئيسية من خارج المشروع)، بينما تمول الامم المتحدة المشروع برأس المال بمبلغ وقدره 5 مليون دولار (تستخدم في تمديد الخدمات داخل المشروع وتوزيعها على كل القطع في المشروع) أضافة الى تمويل مكتب الامم المتحدة الانمائي بمبلغ 1,46 مليون دولار (تستخدم في توفير المساعدات الفنية ووضع السياسات).
وأساس المشروع هو: توفير حوالى 1686 قطعة أرض مخصصة للسكن مزودة بالخدمات الاساسية"مياه –كهرباء-مجاري-طرقات –مدرسة-مرافق صحية"..الخ.
وتم تقسيم المشروع الى ثلاث فئات:
الفئة"أ" وهي مساحة تجارية للبيع الحر "35"قطعة أرض بمساحة تتراوح مابين "550متر مربع"و"1800متر مربع".
الفئة"ب" وهي مساحة تجارية مختلط "389" قطعة أرض بمساحة تتراوح مابين "140متر مربع"و"200متر مربع".
الفئة"ج" وهي مساحة سكنية لمحدودي الدخل "1244" قطعة أرض بمساحة تتراوح مابين "120متر مربع"و"135متر مربع".
* أسباب تعثر المشروع:
في العام 1999م وقعت "الأمم المتحدة " اتفاقية تنفيذ البنية التحتية للمشروع، مع شركة صينية، تتضمن: شبكة المجاري- والمياه- والكهرباء- وأعمال الطرقات. وعينت لها خبيراً مختصا للإشراف على التنفيذ على أن يتم الانتهاء من ذلك في غضون عام واحد. بدأت الشركة الصينية بتنفيذ البنية التحتية الداخلية للمشروع. لكنها لم تنجز سوى 5% فقط من أعمال المشروع، حسب، ما جاء في تقرير مكتب الأشغال بعدن بشأن تبرير تعثر المشروع، والذي أكد أن عمل الشركة المنفذة كان بطئ جداً، وانه حدثت هناك مشاكل نتيجة لتجاوزات كبيرة قام بها الخبير الفني للمشروع، مرجعاً ذلك كأحد الأسباب الرئيسية لتوقف المشروع .
و فيما قدم تقرير الأشغال، المرفوع لمحافظ عدن – حينها - عدد من الاتهامات ضد الخبير التابع للأمم المتحدة، كان الخبير بدوره وجه تهمه نحو الحكومة التي حملها مسؤولية تعثر المشروع متهماً إياها بعدم تمكين المقاول للمشروع من الحصول على التيار الكهربائي وعدم توصيل المياه وطريق أسفلتي إلى الموقع والتأخير في استكمال معاملة تعميد كشوفات المواد المعفاة جمركياً.
لقد توقف المشروع إذن، ولم تفضي تلك الإتهامات المتبادلة بين الطرفين (الخبير والأشغال) إلى تسوية الأمر، منذ العام 2000م، لتتعثر معها أحلام قرابة (10) ألف مواطن ممن تم تسجيلهم (رغم ما شاب ذلك التسجيل من شوائب برزت من خلال شكاوى بعض المواطنين باتهام الجهات الحكومية المشرفة بالمحسوبية). ومنذ ذلك الحين، لم تقم الحكومة بشيء سوى أن عملت على تغيير اسمه من مشروع " 7يوليو لذوي الدخل المحدود" إلى "مشروع 22 مايو"، والتي سرعان أيضاً ما تم تغيرها وتحول اسم المشروع في العام 2006م إلى مشروع الصالح.
قام بهذا المجهود الطائر الجنوبى
__________________
(((ربي إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين)))
رد مع اقتباس