عرض مشاركة واحدة
  #21  
قديم 02-08-2001, 08:24 AM
نوره نوره غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2001
المشاركات: 413
افتراضي

الأخ البحر البعيد ....

ترددت كثيراً قبل أن أبعث بما سطرته فبيل سنواتٍ ست ..هي مدة رحيل والدي رحمه الله
ووالدكم الكريم وأموات المسلمين جميعاً..
منذ علمت بوفاة والدكم رحمه الله وكتاباتكم كلها تحفزني على اخراج ماكتبته كمشاركة معنوية لمصابكم الجلل في والدكم الكريم غفرالله له ...
وآثرت الصمت ..حتى لاأثير حزنكم وأتسبب بطريقة أو بأخرى باستنزاف جرح فقدانكم له ولكنك لم
تفتأ تذكره وتهيج ذكرى هدأت ثورتها ..ولكنها باقية.. ( أقول هدأت ربما بعد مرور بضع سنين قد تكون ثلاث وقد تكون أربع) إسمح لي بمشاركتك الحزن بتجديد أحزاني ...ولائي وعرفاني جميل أبوته وعطف نظرته ...لم تثنها طول السنين.......................
وأعذرني رجاءً أعترف بتقصير السؤال عن غيابكم أعذاري واهية لك العتبى حتى ترضى....
وأعتذر إن هيجت بما أكتب وماسأكتب جرح من الفقدان للغالي أمسى دامياً وأصبح مفجوعاً باكياً...............
مما كتبت وأكيدة أنا أنك أحسست كما أحسست.:

يقولون عنك ماضياً وأقول ....الجسدُ فانياً...
لكن روحك ياأبي في داخلي وروحي ونفسي وقلبي وروحي ..
أحبك واشتاقُ إليك ..وأشتاقُ إلى صدرك الحنون ..
مشتاقةٌ إليك ياأبي ولكنك رحلت رحيلا أبدياً....
رحلت وتركت قلبي وحيداً..تركتني بغربة موحشة ....
رحلت ورحلت معي الفرحة من قلبي ...
رحلت والعبرة تخنقُ الفرحة قبل ولادتها..
وتلوم شفتي على كل ضحكة وبسمة ...
كيف أعيش بعد رحيلك .؟؟
فلم يعد لي شيء بعدك ....
أتذكرك ودمعتي تنحدر على وجنتيّ بصمتٍ مقهور....
تحرق قلبي الكلوم الذي أضناه البعد والفراق..
أضناه الموت الذي هدم أجمل أحلامي....وفرحة قلبي ..وأقلق منامي..
عجباً لهذه الدنيا ...الغد ر من طبعها ...
.تتركنا نعيش ونحب ونتعلق بمن نحبهم ..
تجعلنا نطلق العنان لمشاعرنا ولحبنا ..
لتأتي هي تتلذذ برؤيتنا نفجع لفقد أعز من نعزهم ..ولاشيء يوازي معزتهم في قلوبنا ..
ولاشيء لاشيء لاشيء يعوضني عنك ياأبي ...
رحمك الله ياأبي وغفرلك وعافاك وعفى عنك وأسكنك فسيح جناته...وهو العغفور الرحيم....
ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم............................................ ......
...............
الأثنين 17 \3 \1416 هـ 6ص (..كُتبت بعد وفاته بسبعة أشهرٍ..)

غفر الله لوالدكم ووسع منزله وجعل قبره روضة من رياض الجنة ..

أطلت كثيراًأعلم ......وأستميحكم عذراً ....سعة صدركم جرأتني على الإستفاضة.....
سنة الحياة ( ومامنكم إلا واردها) ,,, وكل امريء على آلةٍ حدباء محمولُ......
لحظات صمت قبل رحيلي ... ممزوجة باحترام مشاعركم ....
رد مع اقتباس