عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 22-01-2011, 08:56 AM
أبو تركي أبو تركي غير متواجد حالياً
إبن البوابة البار
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 6,584
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الــعــربــي
حياك أخي

الخلافات العربية ليست جديداً بالمرة، ولربما اتفق العرب فعلاً ألا يتفقوا. ولكن في شأن الخلاف السوري السعودي الأخير.. أكره دائماً أن تطفو مثل هذه اللغة الرسمية إلى السطح. بوسع الساسة أن يتحدثوا كما يشاؤون، وبأية لغة يريدون، في اجتماعاتهم الخاصة.

ما قاله الفيصل.. كلام سمعنا عنه جميعاً. مبادرة سورية سعودية، ومن السعوديين قبل غيرهم. أما تفاصيل المبادرة فلا تزال كالعادة حبيسة جدران الغرف الخاصة. شيء من الشفافية والصراحة حينها كان سيكون جيداً، فلا يمكنك أن تخرج على الناس وتقول: هناك مبادرة سورية سعودية ما، وتصمت. ولعل هذا ما أتاح المجال الخصب للتكهنات والفرضيات وربط الأمور البعيدة بالقريبة.

مثلاً.. يقال أن السعودية لم ترض عن جهود سورية في حل الأزمة السياسية في العراق، بل تطرف بعضهم أكثر وقال أن هناك مساومة في الأمر، المالكي بالحريري! وغير ذلك.

الأكيد.. أن التصريح السعودي، الذي جاء بعد زيارة الحريري إلى واشنطن، والقمة الثلاثية التي جمعته هناك بالملك السعودي والجانب الأمريكي، يأتي في تسلسل مفهوم. الأكيد أيضاً، أن استقالة وزراء المعارضة، ولغة خطاب حزب الله في الأيام الأخيرة لم ترق للسعوديين كثيراً. لذا، التصريح احتجاجي ليس إلا. ولا أعتقد أبداً أن مشكلة لبنان يمكن أن تحل بدون السعودية طرفاً في الحل، فبكل الأحوال يبقى رئيس وزراء لبنان، المؤقت، سعودي الجنسية

المهم هنا.. أن لا يكون الإعلام جزءً من المشكلة، فكثيراً ما رأيناه سابقاً يصب الزيت على النار، ودون أدنى مسؤولية.

دم بخير.
استاذي العزيز واخي الكريم ,,
يجب ان لا ننسى ان الرابط بين سوريا وحزب الله وايران
هو رابط عقائدي حيث ان الطبقة الحاكمة في سوريا نصيرية علوية
ولذلك يهما مصلحة ايران عن طريق حزب الله اكثر مما تهمها مصلحة
لبنان او لأمة العربية قاطبة.

دمت بود.
__________________

وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانا
.. الآية

ملاحظة ...
رد الجميل لبوابة العرب واجبُ تفرضه ابجديات
مبادئنا العربية الخالدة وقيمنا الأسلامية السامية.

وما من كاتب إلا سيبلى ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلا تكتب بخطك غير شيء يسرك يوم القيامة ان تراه




رد مع اقتباس