عرض مشاركة واحدة
  #8  
قديم 06-02-2010, 10:07 AM
صبا صبا غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 913
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الفالح مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

أليس هذا هو ما يسميه النقاد الجدد ب: التناص , أي ان كل نص جديد يحمل في خلاياه جينات أجداده من النصوص القديمة

التي يشبهها .

مرة أهداني نزار ـ يرحمه الله ويغفر له ويتوب عليه ـ ديوانه ( أشهد أن لا إمرأة إلا أنت ) فأخفيته , وصرت لا أقرأه إلا

إذا خرج أهلي من البيت .

وشكرا .
وعليكم السلام
أليس هذا هو ما يسميه النقاد الجدد بلى للوقت الحالي
ولكن
النتاص بحذ ذاته قضية اختلف فيها النقاد فمنهم من يراه هو الإقتباس والتضمين ومنهم من يراه الرمز أيضا...
أما وجهة نظري فأرى التناص هو الإقتباس والتضمين حسب الرأي الأول وليس لفظ الرمز
على كل حال التناص نوعان من ناحية الظهور والاختفاء
-التناص الظاهر: ويدخل ضمنه الاقتباس والتضمين ويسمى أيضاً التناص الواعي أو الشعوري.
- التناص اللاشعوري: (تناص الخفاء) ويكون فيه المؤلف غير واعي بحضور نص في النص الذي يكتبه

أما نزار أشعاره الغزلية لا أراى منها جدوى تذكر حتى لو كان قصدها رمزي لأنه بالغ في الوصف وكذا لا أظن بسماح دخول كتب نزار في المنزل.
و ما ينال الاستحسان من شعره كل ما دل على العروبة وتوظيف التراث التاريخي فقد حللنا له قصائد تاريخية ببعض المضامين لقصيدة غرناطة
رد مع اقتباس