عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 01-09-2011, 08:14 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الفردي مشاهدة المشاركة
قال تعالى في سورة الأحزاب

لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا

لابد من دراسة السيرة النبوية وتدريسها للأطفال ليتعلموا كل شئ من مناهل الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم تسليماً كثيرا وسيرته العطرة في كل شيء ليس في الدين فحسب بل في المعاملات وكل الأمور الحياتية

للأسف أن شبابنا في هذه الأيام يفتقدون القدوة الحسنة أعجب من شاب يحلق نصف شعره ويترك الباقي لمجرد أنه رأى لاعب مشهور أو مطرب فعل ذلك أو ذالك الذي يرتدي ملابس لا تليق بالمسلمين أو كذا وكذا وكذا من الأفعال المشينة بحجة أن فلان عملها؟؟

من هو هذا الفلان أن تسلم بكل أفعاله ؟؟!!

القدوة الحسنة ذاك المفهوم المفقود لدى شبابنا في هذه الأيام وأرجع كل اللوم على والوالدين حيث أنهم تركوا الأطفال للتلفزيون والشوارع وأصدقاء السوء دون أن يوجهونهم للطريق الصحيح

بورك فيكِ جُمانة على الموضوع الرائع
ولا تحرمنينا جديد عذبكِ

تقديري
أخي الكريم حفظه الله

أشاطرك الرأي فمنذ أن غزت البيوت الهوائيات المقعرة ومنذ أن تخلى الآباء عن
دورهم
وظنوا انه انتهى خاصة بعد أن شب الأبناء على الطوق وصاروا شبابا يافعا
تراءى للأباء بأنهم قا درين على التمييز بين الصالح والطالح
فتركوا الحابل على النابل
فماذا جرى ياترى ؟
حدث أن اتبع الأبناء هذه الفضائيات التي تبث سما ووجدوا فيها
ملجأهم ومنفسهم أفلام خليعة وكلام شيطانيا
وجدوا كلما تطرب لرؤيته وسماعه
النفس الموبقة التي باعت نفسها
للشيطان فأوبقها وأهلكها بالمعاصي و الآثام
من يتحمل هذا الوزر يا ترى؟
إنهم الأباء الذين تنصلوا من مسؤوليتهم وتجاهلوا تعاليم ديننا
الحنيف
الذي كثيرا ما دعا إلى الاهتمام
بتربية الأبناء تربية دينية إسلامية و الفضيلة في نفوسهم ونبذ الرذيلة
وجهة نظر صائبة دمتم ودام حضوركم المميز أخي الكريم
تقديري
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة جمانة3 ; 01-09-2011 الساعة 08:16 PM
رد مع اقتباس