عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 31-03-2020, 01:41 AM
ابنة آوى ابنة آوى غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2018
المشاركات: 643
افتراضي

[QUOTE=عبدالرحمن الناصر;4114660].

[FONT="Arial"][SIZE="5"][COLOR="Navy"][align=center]

موضوع له معانى كثيرة وأرى أنه ينطبق كثيرا" على فرض الكفاية مثل --صـلاة العيدين وصلاة الكسوف وصلاة الجنائز والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لقوله تعالى: (ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر)آل عمران:104، وايضا تعلم الحرف مثل (الحدادة والنجارة وغيرها) يعتبر من -فرض الكفايه- لأنه لا يجب على الكل تعلم حرفة ... إلى اخرة

فلو فعلها أشخاص ما سقطت عن الجميع ولكن لو لم يفعلها شخص ما أو أى شخص أثم الجميع وأصبحوا يتلاومون حيث لا ينفع الندم
لذلك لا تتخاذل عن فرض الكفاية وكن من المشاركين فيه ولا تعتمد على الاخرين

شكرا" للأستاذة / ابنة اوى على الموضوع المتميز
مع خالص تحيتى




أستاذنا الفاضل / عبد الرحمن الناصر
وأستاذاتنا أيضاً الفاضلات ..

الفاضلة / أم بشرى .. أمي فضيلة


كان لكل منكم ..
أسلوباً خاصاً مميزاً ورائعاً .. بالتعليق

حسبما كان فكرته عن القصة
بداية لم أشأ ألإستعجال بالرد فوق

حتى أقرأ للجميع فلسفته الجميلة
لأن الموضوع مما أعجبني
فنقلته ..

ولكن ماشاء الله الأرجح تعليق
أستاذنا الفاضل / عبد الرحمن الناصر
لربما هو الأنسب .. جزاه الله خير

فشكراً له وتقديراً ..يليق




تعليقي كان ...

ربما الشعور بالمسؤولية .. لكل شخص
عليه واجبات .. ومهام فهو ملزم بتأديتها

الحدوتة ...

تدعو للتخطيط .. والتنظيم لـ الأهداف
والتزام الأشخاص بأن يكونوا فاعلين
وربما التعاون ..

لإنجازها بتوزيع الأدوار بينهم
لاأن يعتمد كلن منهم على الأخر

وبعد ذلك يتلاومون !


يذكرنا ذلك بحديث حبيبنا ونبينا
محمد صل الله عليه وسلم ..

( كلُّكم راعٍ ومسؤولٌ عن رعِيَّتِه )

أنَّهُ: سَمِعَ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقولُ: كُلُّكُمْ رَاعٍ ومَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ،
فَالإِمَامُ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، والرَّجُلُ في أهْلِهِ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ،
والمَرْأَةُ في بَيْتِ زَوْجِهَا رَاعِيَةٌ وهي مَسْئُولَةٌ عن رَعِيَّتِهَا، والخَادِمُ في مَالِ سَيِّدِهِ رَاعٍ
وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، قالَ: فَسَمِعْتُ هَؤُلَاءِ مِن رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ،
وأَحْسِبُ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قالَ: والرَّجُلُ في مَالِ أبِيهِ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ،
فَكُلُّكُمْ رَاعٍ وكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ.

أنظر الدرر السنية..

الراوي : عبدالله بن عمر | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 2409 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

التعديل الأخير تم بواسطة ابنة آوى ; 31-03-2020 الساعة 02:53 AM
رد مع اقتباس