عرض مشاركة واحدة
  #117  
قديم 19-11-2018, 02:37 AM
الأستاذ المهاجر الأستاذ المهاجر غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 231
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أخي العزيز مصري انأ
أزمة القدس
أزمة فلسطين
أزمة الأمة العربية والإسلامية
كل هذه الأزمات مرتبطة بـ بعضها البعض
لعل في حروفي المتواضعة إيضاح وأسباب محنة الأمة
*****

لولا نني ألزمت نفسي بعدم القسم ولا أحلف بالله
لأقسمت بأن أزمة الأمة هي أزمة أخلاق وضمير

والشاهد انظر الى حركة السير في كل الأقطار العربية
انظر الى الفساد المستشري في كل أجهزت الأنظمة العربية
انظر الى كل الحكام بدون استثناء يعتبرون المال العام ملك من أملاكهم

انظر الى الجحافل الارتزاقية الجرارة حول الحكام
من كل أطياف الشعب...
بما فيهم حملة الشهادات العليا من رجال الدين والقضاء والقانون ووجهاء الأمة والسياسيين المتاجرين بالأوطان ..
والجيوش وقياداتها التي من مال الشعب وولائهم للحكام
ولولا هؤلاء أصحاب المصالح والمنافع لما استطاع الحاكم الغير صالح ان يكون يحكم البلاد والعباد ويستمر عشرات السنوات

انظر للأعداد الكبيرة من المهاجرين المشردين العرب الى دول الغرب الذين تركوا أوطانهم فراراً من القهر والظلم

انظر للأنظمة العربية كيف تتعامل العرب المتواجدين في بلادهم عكس بلاد الغرب

انظر للأواصر الأسرية كيف تفككت

انظر لتعامل مع الجيران التي أصبحت تسودها العداوات والكره والحسد
انظر للفتن والصراعات والقتل والاغتيالات والتدمير والتفجير

الذي يحدث في بلاد المسلمين
لا يحدث في بلدان عباد الشمس ولا عباد البقر ولا عباد الأصنام ولا حتى في بلاد عباد الفئران

بينما كانت امتنا فيما مضى لها روابط جميلة أسرية ومع الجيران روابط أكثر من صلت الدم

أصبحت المصالح هي السمة الحقيقية للحياة في هذا العصر عصر الموت والخراب والدمار ..

لا تستغرب ان يبيعك أقرب الناس إليك

ولا تستغرب ان يصبح صديقك عدوك اللدود

ومن عجائب هذا الزمان ان يمدك عدوك ويساعدك لتقتل أهلك وناسك وتدمر وطنك

وأعجب من ذلك من يقتلون شعبهم ويدمرون بلادهم من أجل نزوات وشهوات ومصالح

أما الحديث عن المبادئ النبيلة والأهداف الوطنية فحدث ولا حرج فتحتاج الى مساحة كبيرة
-
لا شك ان الأخلاق الحسنة هي أعظم ما تعتز بها الأمم وتفتخر بها..وتمتاز بها عن غيرها .

الأخلاق تعكس ثقافة الأمة وحضارتها ورقيها وتخلفها

وبقدر ما تعلو أخلاق الأمة تعلو حضارتها ورقيها وتثبت وجودها

وبقدر ما تنحط أخلاق أي أمة فهي تضيع سموها وقيمها ومبادئها
وتسير مسرعة نحو الهاوية وتبتعد نهائيا عن مسار الأمم المتحضرة وتهلك نفسها

فكم علت أمة بسمو أخلاقها وكم و كم
وكم ضاعت أمة وانحدرت في مستنقع الجهل بسبب فقدانها أخلاقها

مع تحياتي للجميع

مع ان ظروفي وصحتي ووقتي لا تسمح لي بالرد

واعتذر لمن تواصل معي ولم أرد ليس تكبرا أو تهاونا
بل كما ذكرت ظروفي ووقتي وصحتي وخصوصا نظري
فقد منعني الطبيب حتى من مشاهدة التلفاز
لكم جميعا كل الود والتقدبر
رد مع اقتباس