عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 16-06-2004, 02:43 PM
blackice_a blackice_a غير متواجد حالياً


 
تاريخ التسجيل: Jan 2003
الدولة: المدينة النبوية
المشاركات: 5,504
افتراضي 999درهم فقط من ابوظبي الى لندن

أعلنت شركة الاتحاد للطيران طرح أسعار اقتصادية ضمن حملة ترويجية جديدة للشركة لمواجهة الطلب المتزايد من عملائها ولتوفير فرصة للمسافرين لزيارة لندن حيث طرحت اعتبارا من غد عرضا خاصا و لمدة محدودة للمسافرين ذهابا وإيابا على رحلات يوم السبت المتجهة من أبوظبي إلى العاصمة البريطانية لندن رحلة رقم 301 ‏حيث تم تحديد سعر التذكرة بـ 999‏درهما .


‏كما ستقوم الشركة بإعادة جدولة رحلاتها إلى لندن ومضاعفتها بواقع 10 ‏رحلات في الأسبوع، وذلك ابتداء من 13 ‏من يونيو المقبل.


‏وقال ريمون قربان مدير عام جنوب الخليج إن توفير الأسعار الاقتصادية و بدء تسيير الرحلات التجارية المباشرة من وإلى دولة الإمارات العربية المتحدة لجميع المواطنين والمقيمين بالدولة جاء حرصا من الاتحاد للطيران لتقديم أفضل وأرقى معايير الخدمات في قطاعي السفر والسياحة لجميع ضيوفها المسافرة على متن خطوطها الجوية و متزامنا مع بداية موسم السفر والإجازات.


‏وأوضح إن العرض الساري ولفترة محدودة يهدف لتقديم أسعار لا تنافسية في متناول الجميع مع الاحتفاظ بتقديم أرقى الخدمات التي يتمتع بها جميع ضيوف الاتحاد للطيران.


‏يذكر أن الاتحاد للطيران اعتمدت تسمية «‏الضيف» ‏بدلاً من «‏المسافر» ‏حيث تضمّ كل طائراتها «‏مقصورات للضيوف» ‏بدلاً من درجات سفر التقليدية، و«‏مقصورات الضيوف» ‏هي ثلاث مقصورات: ‏الماسيّة واللؤلؤ والمرجان، وهي لا توازي بشكل مباشر الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال والدرجة السياحية في شركات الطيران الأخرى، وسوف يتمثل العنصر المشترك بين المقصورات الثلاث في جودة الخدمات والإهتمام الشخصي بالضيوف.‏وستقدّم كل مقصورة مستوى أرقى من الخدمات التي تقدّمها الدرجات الموازية لدى شركات الطيران المنافسة، تتسم المقصورة الماسيّة بالفخامة حيث تبلغ المسافة بين صفوف مقاعدها 75 ‏بوصة.


‏في حين تبلغ المسافة بين صفوف المقاعد في مقصورة اللؤلؤ 49 ‏بوصة و تعتبر أول خدمة سياحية عليا تقدّمها شركة طيران في الشرق الأوسط.‏أما مقصورة المرجان فتفصل بين مقاعدها مسافة 32 ‏بوصة، لتوفر بذلك خدمات فائقة على مستوى الدرجة السياحية العادية بالمقارنة مع تلك المتوفرة في قطاع الطيران.‏كما يضم كل مقعد في المقصورات الثلاث شاشة فيديو شخصية.


‏وذكرت الاتحاد للطيران أن نتائج التشغيل منذ انطلاقتها قبل ستة أشهر كانت إيجابية حيث لاقت شركة الاتحاد للطيران بخدماتها المتكاملة استحسانا منقطع النظير من عملائها و المسافرين على حد سواء، وكان نتيجة هذا الدعم أن وسعت الشركة من نطاق عملياتها ونشاطاتها في مرحلتها التالية حتى قبل الوقت المحدد لتشمل العديد من الخطوط مثل تسيير رحلات منفصلة إلى كل من سوريا بواقع أربع رحلات أسبوعيا والأردن بواقع ثلاث مرات أسبوعيا في حين تصل عدد الرحلات إلى العاصمة اللبنانية بيروت إلى خمس رحلات أسبوعيا.
رد مع اقتباس