عرض مشاركة واحدة
  #15  
قديم 05-02-2015, 12:42 AM
ابن حوران ابن حوران غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 2,349
افتراضي

في الحمل والولادة

نُسِئت المرأة فهي نسء : بدأ حملها
الحمل (عند الخليل ابن أحمد): ما يُحمل في البطون عند كل الحيوان، حملت تحمل حملاً..
امرأة حبلى: يعني حامل.. ولا يقال حبلى إلا للمرأة
والحَبَل: الامتلاء .. يُقال حَبِل الرجل من الشراب، إذا أكثر منه فامتلأ بطنه
المرأة حبلى ثم في نهاية حملها تصبح (مُثقِل)
تصف (أم تأبط شراً) ابنها الشاعر المعروف: ما حملته وُضعاً، ولا ولدته تَيناً، ولا أرضعته غَيلاً ولا أحرمته قيلاً ولا أبته على مأقة .. لنرى ما يعني هذا الكلام:
وُضعاً: أي حملت به سهوا في أول الحيض وهو مذموم عند العرب..
تيناً: أي أنه أخرج رجليه قبل يديه ورأسه أثناء الولادة، وهذه الحالة مذمومة.
والغيل: أن يرضع الطفل وأمه حامل، وهي صفة مذمومة أيضا
مأقة: شدة بكاء الطفل من جوع أو ألم أو قذارة..
الوحمى: إذا اشتهت المرأة في حملها شيئا فهي تتوحم.. والجمع وِحام ووحامى
امرأة جامع: أي في بطنها ولد، ويقال للحيوانات كذلك، ماتت المرأة وهي جامع، ونفقت البقرة وهي جامع، أي بطنها ممتلئ بالولد
المخاض: إذا دنت ولادة المرأة فهي في مخاض..
الطَلْق: وجع الولادة، والمخاض للناس والبهائم، أما الطلق فللنساء فقط.
قال ابن الإعرابي: إذا أخذها الطلْق فألقت بنفسها على جنبيها، قيل: تَصَلّقَت، وهي متصلق، وكل ذي ألم إذا ألقى بنفسه على جنبيه هو متصلق.
قال (ثابت): يقال للمرأة إذا طلقت: تركتها توحوح بين القوابل أي تصيح.
الخصوف: هي المرأة التي تلد في شهرها التاسع ولا تدخل في العاشر.
سِقط: إذا ألقت المرأة ولدها لغير تمام فهو (سِقَط) وسُقْط وسَقْط، وإذا أصبحت عادة عند المرأة فهي (مِسْقاط)
المُمْصل: المرأة التي تسقط ولدها وهو (مضغة) وقد أمصلت، وهي أيضا مُملص ومملاص.
وإذا كان الولد ابن سبعة أشهر فهي (مُسبع).
امرأة مُتم ومعشر: هي من أتمت حملها تسعة أشهر ودخلت في العاشر، والأصل في التعشير هي الإبل التي يمضي على حملها عشرة أشهر.
العقيقة: هو كل شعر يكون على المولود يوم ولادته من إنس أو بهائم.
النفساء: إذا ولدت المرأة فهي نَفَسَاء، والجمع نُفّس ونوافس ونفساوات ونفاس، وأصل الكلمة من نفس: تشقق نفس القوس أي تشقق وتصدع.
الزرم: الولادة
مرطت المرأة: أي ولدت بيسر
فإذا نشب ولدها في رحمها: قيل عَضّلت وأطرقت فهي معضل


عَسرت المرأة: إذا صعبت ولادتها
إذا كانت الولادة بيسر: سرحت وقيل ولدته سرحا
إذا يبس الولد في رحمها: قيل (أحشت) فهي مُحش وولدها حشيشا أي خرج يابسا وميتاً..
الخشعة: الولد يُبقر عنه بطن أمه الميتة ويخرج حيا
الخوية: المرأة التي تلد فيصبح جوفها خاوياً، وحتى الطعام الذي يُعطى لها يقال له خوية..
إذا ولدت واحداً: فهي مفرد ومُفد، وإذا ولدت اثنين فهي متئم، وإذا ولدت أكثر من مرة اثنين فهي (متآم).
إذا لم تلد المرأة عدة سنين دون عقر ثم تلد بعدها، يقال اعتاطت
إذا قامت من نفاسها وتطهرت قيل: تعلت وتعالت

من المجلد الأول لابن سيده
رد مع اقتباس