عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 25-08-2009, 04:19 PM
لؤلؤة الشرق لؤلؤة الشرق غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,587
افتراضي

.. أبا ياسر ..

لا أرى أن اسم المرأة مطلقاً عورة ، ففي المدارس والجامعات وكافة المؤسسات والدوائر ومراكز الإحصاء ، حتى في الدواوين
وشهادات الميلاد ووثائق الزواج وحتى الطلاق ، وكل مرافق الحياة ، ولكن حياة الواقع المُعاش المَحسوس وليس عالم النت
الإفتراضي الذي لا يمكن أن نتعامل معه إلا بالأسماء المستعارَة ، حيث من المستحيل أن تُبنى جُسور الثقة في هكذا عالم افتراضي
اصبح سلاحاً فتّاكاً في يد من لا يتّق الله ، ومن يهوى إلحاق الأذى المعنوي والنفسي بالأخرين عن طريق برامج لا يمتلكها ، أو يسعى لإمتلاكها سوى الأشقياء من ضعاف النفوس وأصحاب العُقَد النّفسية والشخصية المشوَّهَة ، والذين باعوا دينهم وضمائرهم ، فأمسوا للشيطان
بئس القرين والجليس ، هؤلاء هم شياطين الإنس ، وما أكثرهم !
ومن هنا كلما اتّسَعت دائرة المعارف النتيّة كلما كان من الصعب أن نحكم على النوايا ، فلذا الإسم المستعار هو الأسلَم ، فحتى
الإيميلات تُسرَق وكذلك أرقام الهواتف المحمول والأُخرى ، وتُختَرق البيانات السريّة في الحاسوب ، فهذا عالم لا حدود له
ولا رادع سوى الضمير والأخلاق ، والله أعلَم بما في النفوس وما يدور في العقول ، فالحذر مطلوب ، والحكمة تقول :" من حذر سلِم " .
أما انا فقناعَتي تقول :قد يؤتى حتى الحذِر من مأمَنه !

ومن هنا أرى أنه لا يمكننا ان نجعل هذا الموضوع خاصاً بالإناث دون الذكور ، فحتى من الذكور من لا يبوح باسمه وبالعنوان والمكان
الحقيقي وحتى الهوية ، وهذا حقهم وحق كل من يدخل دائرة هذا العالم الإفتراضي النتّي ، فجسور الثقة لا تُبنى ما بين يوم وليلة بين الأفراد سواء كانوا ذكوراً أَم إناثا .. وكما أشير إلى نُقطَة ، ألا وهي ، كم مِنّا يَصدُق أو تَصدُق في إعطاء اسمه أو اسمها الحقيقي أو حتى بياناته أو بياناتها الحقيقية ؟!

وأخيراً أقول لا تهم أسماء الشخصيات بل ما تحمله تلك الشخصية من خصال وثقافة وفكر وتتحلى به من أخلاق وقيَم .


.. ولعلّه موضوع قيّمٌ للطّرح .. أشكرك عليه .. والعَودُ أحمَدُ لقَلَمٍ أنتَ تَحمِلُه .


لؤلؤة الشرق
رد مع اقتباس