عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 26-05-2011, 05:45 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي الشهداء من بنو هاشم .. من قتلهم ؟




(( الشهداء من بنو هاشم .. من قتلهم ؟ ))






دراسة تفصيلية لواقع يتجنبه الكثير لحساسيته البالغة
ولكني وجدت فسحة .. تمنح قدر ولو بسيط لفهم ما جرى لهم
هذا الموضوع كان في مجال صراع نفسي
يتعلق بتاريخ التعذيب أو بمعنى آخر ..... السبب في قتلهم
ومن قتلهم .. الحديث سيكون من البداية
عن كل شخصية
أول من قتل هو ( أبو المساكين )
شقيق الامام علي بن أبي طالب .. جعفر الطيار
(( جعفر بن أبي طالب ))
كانت لي زيارة لموقعة مؤته ... جنوب عمان في الاردن الشقيق
وشاهدت مزاره وقبر عبد الله بن رواحة وقبر زيد بن حارثة
حتى أني اذكر أن مكان المعركة في السهل الفسيح
هي كلية عسكرية اردنية ( منطقة عسكرية )
ورغم مرور اكثر من 19 سنة لا انسى هذا المكان ابدا
خالد في ذاكرتي



الحلقة الأولى عنه أن شاء الله


خالص احترامي وتقديري
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-06-2011, 04:38 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي


(( الحلقة الأولى ))




(( جعفر بن أبي طالب ))




الجزء الأول





هو أول قتيل من بني هاشم في التاريخ الاسلامي
هو جعفر أبن أبي طالب بن عبد المطلب ويكنى ( أبى المساكين )
هو أبى عبد الله جعفر .. وهو في تسلسله الثالث من ولد أبيه
وكان أخيه طالب الأكبر سنا ومن بعده عقيل
ثم يليه جعفر ومن بعده أمير المؤمنين علي كرم الله وجهه......
والغريب في الأمر ... أن كل واحد منهم يفصله عن أخيه عشر سنوات
وأمهم جميعا .. فاطمة بنت أسد بن هاشم بن عبد مناف
وأمها أيضا اسمها فاطمة وتعرف
(( بحبى بنت هرم بن رواحة بن حجر بن عبد بن معيص بن عامر بن لؤي ))
وأمها حدية بنت وهب بن ثعلبة بن وائلة بن عمرو
بن شيبان بن محارب أبن فهر
وأمها : فاطمة بنت عبيد بن منقذ بن عمرو بن معيص بن عامر بن لؤي
وأمها سلمى بنت عامر بن ربيعة بن هلال بن أهيب
بن ضبة بن الحارث أبن فهر
وأمها عاتكة بنت أبي همهمة وهو عمرو بن عبد العزى بن عامر
أبن عميرة بن أبي وديعة بن الحارث أبن فهر
وأمها تماضر بنت أبي عمرو بن عبد مناف بن قصي
بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي
وأمها حبيبة ... وهي أمة الله بنت عبد ياليل بن سالم بن مالك
بن حطيط بن جشم بن فسى وهو من ( ثقيف )
وأمها فلانة بنت مخزوم بن أسامة بن صبح بن وائلة بن نصر
بن صعصعة بن ثعلبة بن كنانة بن عمرو بن قين بن فهم
بن عمرو بن قيس بن عيلان بن مضر
وأمها رايطة بنت يسار بن مالك بن حطيط بن جشم بن ثقيف
وأمها كلية بنت قصية بن سعد بن بكر بن هوازن
وأمها حبى بنت الحارث بن النابغة بن عميرة بن عوف
بن نصر بن معاوية ابن بكر بن هوازن

وفاطمة بنت أسد بن هاشم
هي أول هاشمية تزوجت هاشميا وولدت له
وأدركت النبي عليه الصلاة والسلام
فأسلمت وحسن إسلامها ... وأوصت إليه حين حضرتها الوفاة
فقبل وصيتها عليه الصلاة والسلام
وصلى عليها ونزل في لحدها واضطجع معها فيه وأحسن الثناء عليها .

عن أبن عباس قال :

(( لما ماتت فاطمة أم علي بن أبي طالب
ألبسها رسول الله صلى الله عليه وسلم قميصه واضطجع معها في قبرها
فقال له أصحابه الكرام : يا رسول الله ما رأيناك صنعت بأحد ما صنعت بهذه المرأة
فقال : إنه لم يكن أحد بعد أبي طالب أبر بي منها
إني إنما ألبستها قميصي لتكسى من حلل الجنة ...
واضطجعت معها في قبرها ليهون عليها ))


وبأمر من الرسول الكريم المصطفى
غسل علي أبن أبي طالب أمه فاطمة بنت أسد

كانت الحادية عشر من السابقة إلى الإسلام وحضرت معركة بدر
وهي أول امرأة بايعت رسول الله عليه الصلاة والسلام
ودفنت بالروحاء مقابل حمام أبي قطيفة





إلى الجزء الثاني
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-06-2011, 10:54 AM
ليالي ليالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
الدولة: الكــويـت
المشاركات: 1,970
افتراضي

رضي الله عنهم

حلقه راائعه عن شهيد من شهداء بني هاشم

لك كل الشكر ... ومتابعه بإذن الله الحلقات

وتقديري لكل جهودك وعطائك المتميز


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-06-2011, 12:29 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

شاكرا مرورك الكريم شقيقتي العزيزة ليالي

قلت في المقدمة

كانت لي زيارة لموقعة مؤته ... جنوب عمان في الاردن الشقيق
وشاهدت مزاره وقبر عبد الله بن رواحة وقبر زيد بن حارثة
حتى أني اذكر أن مكان المعركة في السهل الفسيح
هي كلية عسكرية اردنية ( منطقة عسكرية )
ورغم مرور اكثر من 19 سنة لا انسى هذا المكان ابدا
خالد في ذاكرتي

هي في جنوب عمان بعد مدينة الكرك التاريخية
وكانت تسمى في حينها مدينة ( المزار )
ويبدو أن الكلية العسكرية .. مع التطور العمراني
أصبحت إلى جانبها ( جامعة مؤته )
حتى ملامح المكان تغيرت في كل تفاصيلها
التل هو نفس التل ... الذي يشرف على ساحة المعركة
بين الجيش الاسلامي القليل العدد .. وجيش الروم الهائل العدد
لكن مع تفاصيل المكان الكثيرة ... والمكان المنعزل الذي رأيته
سرعان ما وصلت إليه


والقبة الخضراء هي من ضمن مسجد ( جعفر الطيار )
ومحل تربته في الركن الشمالي الشرقي من المسجد
عند الدخول إلى قاعة المسجد .... وقبلة الصلاة نحو الجنوب في وسطها
وحوله سور ( شباك ) ليس كبير الحجم
مصنوع من الفضة ... أو مطلي من الفضة
ارتفاعه اقل من مترين
وطوله متران وعرضه متر واحد
وفي وسط القبة قطعة من القماش طويلة خضراء اللون
وما يشير إلى مكان رأسه عمامة خضراء
وتربة ( قبر ) عبد الله بن رواحة لا يبعد عنه كثرا
إلى يمنه وتربة زيد بن حارثة إلى يساره
والمكان كله في صمته ... يثير رغبة كبرى في تأمل مسار تلك المعركة
حتى يخيل مع صوت الرياح كأنها طبول تقرع
وتسمع اصواتا وكان الحاضر الغائب يعيش المعركة نفسها
أو يتعايش معها ..

هذه صورة جوية للمكان بعد 19 سنة




رضي الله عنهم جميعا




خالص احترامي وتقديري
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-06-2011, 12:36 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة الأولى ))






(( جعفر بن أبي طالب ))





الجزء الثاني




(( مقتل جعفر بن أبي طالب ))




لما فتح النبي عليه الصلاة والسلام خيبر
قدم جعفر بن أبي طالب ( رض ) من الحبشة
فالتزمه رسول الله وجعل يقبل بين عينيه ويقول :

(( ما أدري بأيهما أنا أشد فرحا ...
بقدوم جعفر أم بفتح خيبر ))



في سنة 8 هجرية كانت موقعة مؤتة
وكانت وصية الرسول الكريم أنه استعمل عليهم زيد أبن حارثة وقال :

إن أصيب زيد فجعفر بن أبي طالب على الناس
فأن أصيب جعفر فبعد الله بن رواحة على الناس .
ومضى الجمع المؤمن إلى المعركة


حتى إذا كانوا بتخوم البلقاء لقيتهم جموع هرقل من الروم والعرب
فانحاز المسلمون إلى قرية يقال مؤتة
فالتقى الناس عندها وتعبأ المسلمون
فجعلوا على الميمنة رجلا من عذرة يقال له قطبة بن قتادة
وعلى الميسرة رجلا من الأنصار يقال له عبادة بن مالك
ثم التقوا فاقتتلوا فقاتل زيد بن حارثة
براية رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى قتل
برماح القوم ومن ثم أخذ الراية جعفر بن أبي طالب
فقاتل حتى إذا ألحمه القتال أقتحم عن فرس له شقراء فعقرها
ثم قاتل الروم حتى قتل
فكان جعفر أول رجل من المسلمين عقر في تاريخ الإسلام .

ومن هناك عاد عبد الرحمن بن سمرة مبعوثا من خالد بن الدليد
بشيرا إلى رسول الله يوم مؤتة
فلما دخل المسجد قال له رسول الله عليه الصلاة والسلام :

(( على رسلك يا عبد الرحمن
أخذ اللواء زيد فقاتل زيد فقتل فرحم الله زيدا
ثم أخذ اللواء جعفر فقاتل جعفر فقتل فرحم الله جعفر
ثم أخذ اللواء عبد الله فقاتل عبد الله فقتل فرحم الله عبد الله ))


فبكى الصاحبة وهم حوله فقال الرسول الكريم :

ما يبكيكم ؟ فقالوا :


ما لنا لا نبكي
وقد ذهب خيارنا وأشرافنا وأهل الفضل منا


فقال الرسول الكريم :

لا تبكوا ... فإنما مثل أمتي كمثل حديقة قام عليها صاحبها
فأصلح رواكيها وهيأ مساكبها وحلق سعفها
فأطعمت عاما فوجا ثم عاما فوجا ثم عاما فوجا
فلعل آخرها أن يكون أجودها قنوانا وأطولها شمراخا
والذي بعثني بالحق ليجدن أبن مريم في أمتي خلفا من حواريه .


كان الرسول الكريم المصطفى يقول :

(( خير الناس حمزة وجعفر وعلي ))


عن أبي هريرة قال الرسول الكريم :

(( رأيت جعفر ملكا يطير في الجنة مع الملائكة بجناحين ))


ولهذا سمي جعفر بن أبي طالب (جعفر الطيار ) وقول الرسول الكريم :


(( خلق الناس من أشجار شتى
وخلقت أنا وجعفر من طينة واحدة ))


وفي قول آخر :

(( الناس من أشجار شتى وأنا وجعفر من شجرة واحدة ))


وفي قصيدة كعب بن مالك وهو يرثي جعفر


هدت العيون ودمع عينك يهمل ..... سحا كما وكف الضباب المخضل
وكأنما بين الجوانـــــح والحشا ..... مما تأوبني شــــــهاب مدخــــــــل
وجدا على النفر الذين تتابعـوا ...... يوما بمؤتة أســــــــندوا ولم ينقلوا
صلى الإله عليهــــــم من فتية ..... وسقى عظامهم الغمــام المســــــبل
صبروا بمؤتة للإله نفوســــهم ..... عند الحمام حــــــــــفيظة أن ينكلوا



إلى آخر القصيدة
وما قيل عن عمره حين قتل يقال 44 سنة
في حين أن البعض يقول كان عمره 33 سنة
فكيف وهو قتل عام ثماني للهجرة
وبين ذلك الوقت وبين بعث الرسول الكريم 21 سنة
وهو أكبر من علي بعشر سنوات
وكان عمر علي حين أسلم ما بين كان عمره سبعة سنوات إلى 15 سنة
بحسب المكثر والمقلل
وكان إسلامه في السنة التي بعث فيها الرسول المصطفى
ولا خلاف في ذلك .
إذا الرواية الأولى 44 سنة أو أكثر بقليل هي الأرجح
والله أعلم
رضوان الله تعالى عليهم أجمعين


إلى الشخصية الثانية
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-06-2011, 11:25 AM
ليالي ليالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
الدولة: الكــويـت
المشاركات: 1,970
افتراضي

علي نبينا افضل الصلاة و السلام و علي آله و صحبه أجمعين

لك كل الشكر اخي الفاضل محمد الشاهد ...

تقديري لك


رد مع اقتباس
  #7  
قديم 10-06-2011, 12:39 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

نعم شقيقتي العزيزة ليالي

على نبينا المصطفى محمد افضل الصلاة و السلام وعلى آله الطيبين و صحبه الكرام أجمعين

أن شاء الله تعالى .. في الحلقة القادمة

الحديث عن محمد بن جعفر بن أبي طالب
ثاني الشهداء من بني هاشم


خالص احترامي وتقديري
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 24-06-2011, 02:43 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة الثانية ))






( محمد بن جعفر بن أبي طالب )






وأمه أسماء بنت عميس بن معد بن الحارث بن تيم
بن كعب بن مالك بن قحافة ابن عامر بن ربيعة بن عامر
بن سعد بن مالك بن بشير بن وهب الله بن شهران بن عفرس
بن خلف بن افتل وهو خثعم

وأمها هند بنت عوف بن الحارث
وهو حماطة ابن ربيعة بن ذي جليل بن جرش
وأسمه منبه بن اسلم بن زيد بن الغوث بن سعد ابن عوف
بن عدي بن مالك بن زيد بن سهل بن عمرو
بن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث
بن قطن بن غريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن حمير
وهو ( العرنجج ) بن سبأ
بن يشجب بن يعرب بن قحطان .

وهند هذه التي هي أم أسماء بنت عميس التي قيل فيها :

(( الجرشية أكرم الناس أحماء ( حماة ) ... ))

وجرش من اليمن . وسبب ذلك

أن ابنتها أسماء تزوجها جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه
ومن ثم أبو بكر الصديق رضي الله عنه
ومن ثم علي أبن أبي طالب رضي الله عنه .

وابنتها الأخرى ميمونة .......
هي أم المؤمنين زوجة الرسول الكريم محمد عليه أفضل الصلاة والسلام
وابنتها الأخرى لبابة أم الفضل هي أم ولد العباس بن عبد المطلب
وابنتها الأخرى سلمى بنت عميس أم ولد حمزة بن عبد المطلب .

فهذه الجرشية هند بنت عوف بن الحارث
هي حماة رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام
والإمام علي بن أبي طالب والحمزة والعباس وجعفر
وأبو بكر رضي الله عنهم أجمعين
وهي حماة الوليد أبن المغيرة المخزومي
فأم خالد بن الوليد :
أم الفضل الكبرى بنت الحارث أخت أسماء لأمها
وهي أم جميع ولد جعفر بن أبي طالب .

والجرشية هند بنت عوف هي زوجة الحارث بن الجون
بن بجير بن الهرم بن روبية بن عبد الله أبن هلال بن عامر
فولدت منه ميمونة أم المؤمنين رضي الله عنها
وأم الفضل أختها تزوجها العباس
فولدت منه عبد الله وعبيد الله والفضل ومعبدا وقثم .

ولما استشهد زوجها جعفر بن أبي طالب
تزوجها أبو بكر الصديق رضي الله عنه فولدت له محمد بن أبو بكر
ولما توفي تزوجها علي أبن أبي طالب فولدت له يحيى بن علي
وتوفي في حياة أبيه ولا عقب له


( وفاة محمد بن جعفر بن أبي طالب )


معركة صفين


في الروايات عن الضحاك بن عثمان قال :

(( خرج عبيد الله بن عمر الخطاب في كتيبة يقال لها ( الخضراء )
وكان بإزائه ( يقابله ) محمد بن جعفر بن أبي طالب
ومعه راية علي بن أبي طالب التي تسمى ( الجموح )
وكانا في عشرة آلاف فاقتتلوا قتال شديدا
فألقى الله عز وجل عليهم الصبر ورفع عنهم النصر ))

صاح عبيد الله بن عمر :

يا محمد حتى متى هذا الحذر ؟
ابرز حتى أناجزك !!



فبرز له محمد بن جعفر فتطاعنا حتى انكسرت رماحهما
ومن ثم تضاربا حتى أنكسر سيف محمد
ونشب سيف عبيد الله بن عمر في الدرقة فتعانقا
وعض كل واحد منهما أنف صاحبه فوقعا عن فرسيهما
وحمل أصحابهما عليهما فقتل بعضهم بعضا .

حينها تدخل علي بن أبي طالب في المعركة
وفصل الجانبين عنهما ووقف عليهما
فقال اكشفوا هؤلاء القتلى عن أبن أخي
فجعلوا يجرون القتلى عنهما حتى كشفوهما
فإذا هما متعانقان فقال علي :

(( أما والله لعن غير حب تعانقتما ))


فلا محمد بن جعفر قتل عبيد الله بن عمر
ولا عبيد الله بن عمر قتل محمد بن جعفر !!


وهناك رواية أخرى يذكرها زيد بن بدر :

(( خرج عبيد الله بن عمر في كتيبة ( الرقطاء )
وهي الخضرية وكانوا أربعة آلاف مقاتل عليهم ثياب خضر
إذا مر الحسن بن علي رضي الله عنهما
فإذا هو برجل متوسد قتيل قد ركز رمحه في عينه
وربط فرسه برجله فقال الحسن :

(( انظروا من هذا ؟ ))

فإذا الرجل من همدان
وإذا القتيل عبيد الله قد قتله
وبات عليه حتى أصبح . ثم سلبه
ثم اختلفوا في قاتله فقالت همدان :
قتله هانئ بن الخطاب
وقالت حضرموت : قتله مالك بن عمرو التبعي
وقالت بكر بن وائل قتله رجل من تيم الله بن ثعلبة
يقال له مالك بن الصحصح من أهل البصرة .
وأخذ سيفه ذا الوشاح فبعث معاوية إليه حين بويع له
وهو بالبصرة فأخذ منه السيف ))

وكذلك كانت الروايات عن جماعة من السيرة
في مقتل عبيد الله بن عمر أو شبيه له
والله أعلم أي ذلك كان .




إلى الشخصية الثالثة
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12-07-2011, 01:51 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة الثالثة ))






(( علي أبن أبي طالب ))






هو الخليفة الراشد الرابع وأمير المؤمنين
ويكنى أبا الحسن ووالدته فاطمة بنت أسد لما ولدته سمته ( حيدرة )
فغير أبو طالب اسمه وسماه ( علي )
ودليل أن الاسم الأول هو الصحيح
كان يوم خيبر حين خرج إليه مرحب اليهودي يريد المبارزة معه
وهو يقول :

قد علمت خيبر أني مرحب ..... شاكي السلاح بطل مجرب
إذا الحروب أقبلت تلهب


فبرز علي وهو يقول :

أنا الذي سمتني أمي حيدرة ..... كليث غاب في العرين قسوره
أكيلكم بالصاع كيل السندرة


( لماذا كنيته أبا تراب ؟ )


جاء الرسول عليه الصلاة والسلام إلى بيت علي يطلبه
فقال لفاطمة الزهراء : أين هو ؟
فقالت كان بيني وبينه شيء فخرج من عندي وهو غضبان
فالتمسه رسول الله عليه الصلاة والسلام فوجده في المسجد راقدا
وقد زال رداءه عنه وأصابه التراب فأيقظه عليه أفضل الصلاة والسلام
وجعل يمسح التراب عن ظهره وقال له :

اجلس فإنما أنت أبو تراب .

ولد علي في مكة
يوم الجمعة 13 رجب عام 23 قبل الهجرة
الموافق 17 أيار عام 599م بعد عام الفيل بثلاثين عاما
وولادته كانت تحت ستار الكعبة وقيل في جوف الكعبة الشريفة
وهو هاشمي من الأب والأم
فوالده أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف
وأمه فاطمة بنت أسد بن هاشم بن عبد مناف .
شارك في كل المعارك والغزوات مع الرسول الكريم
ما عدى غزوة تبوك
بويع بالخلافة في المدينة المنورة عام 35 هجرية الموافق 656م .

( أوصافه )

أسمر البشرة مربوعا وهو إلى القصر أقرب
عظيم البطن دقيق الأصابع وغليظ الذراعين .
حمش الساق وفي عينيه لين .
له لحية ملأت صدره أصلع ناتئ الجبهة
وعريض ما بين المنكبين
وكان الرسول عليه الصلاة والسلام يمازحه
ويربت على بطنه ويقول له ما هذا يا علي ؟
هذا علم يا علي .


وقصة الخوارج حين اجتمعوا في مكة معروفة ...
فقال عبد الرحمن بن ملجم أنا أكفيكم عليا
وقال البرك بن عبد الله التميمي وأنا أكفيكم معاوية بن أبي سفيان
وقال عمرو بن بكر التميمي ولي عمرو أبن العاص

فأما صاحب معاوية فقصده وضربه فوقعت ضربته في إليته
فجاء الطبيب ونظر إلى الضربة وقال :

إن السيف مسموم فاختر ..
إما أن أحمي لك حديده فأجعلها في الضربة فتبرأ
وإما أن أسقيك دواء فتبرأ وينقطع نسلك .

فقال معاوية :

إما النار فلا أطيقها
وإما النسل ففي يزيد وعبد الله
ما يقر عيني وحسبي بهما


فسقاه الدواء . وحتى ينجو البرك من العقاب قال لمعاوية :

أن لك عندي بشارة .
فقال معاوية ما هي ؟
فأخبره بخبر صاحبيه وقال :
إن عليا يقتل في هذه الليلة فاحبسني عندك فأن قتل
فأنت ولي ما تراه في أمري وإن لم يقتل أعطيتك العهود والمواثيق
أن أمضي فأقتله ثم أعود إليك فأضع يدي في يدك
حتى تحكم في بما تراه

فحبسه عنده فلما أتاه أن عليا قتل
أخلى سبيله وقيل في بعض الروايات
أن معاوية أمر بقتل من حاول قتله في حينها .

وأما صاحب عمرو بن العاص ففشل في محاولته
ذلك لأن عمرو كان مريضا واستخلف رجلا يصلي بالناس
يقال له خارجة بن أبي حبيبة
فكان سيف عمرو بن بكر في مكانه
نال من خارجة وهو يظن أنه قتل عمرو بن العاص .

والقي القبض على القاتل وجئ إلى عمرو بن العاص فأمر بقتله .
وفي اليوم التالي ذهب عمرو بن العاص
لزيارة خارجة بن أبي حبيبة فقال خارجة وهو يجود بنفسه :

أما والله يا أبى عبد الله ما أراد غيرك
فقال عمرو : ولكن الله أراد خارجة .

أما عبد الرحمن بن ملجم
فقبل الاتفاق على قتل الثلاثة الكبار
جاء لمبايعة علي بن أبي طالب فرده ثلاث مرات
ولكنه أصر على مبايعته فقبلت بيعته

فقال له علي : ما يحبس أشقاها ؟
والذي نفسي بيده لتخضبن هذه من هذه ..

ثم قال :

أشدد حيازيمك للموت .... فأن المــــــوت لأقيك
ولا تجـزع من الموت .... إذا حل بــــــــــواديك



وقصة عبد الرحمن بن ملجم
وقطام بنت الأخضر بن شجنة من تيم الرباب
هي معروفة ولا نحتاج إلى ذكر قصتهما
فالحقد كان في الفؤاد وعلي بن أبي طالب قتل والدها وأخاها في معركة النهروان .

فحين كان علي بن أبي طالب يصلي صلاة الفجر
صرخ بن ملجم

(( الحكم لله يا علي لا لك ولا لأصحابك ))

فضربه في وسط رأسه ضربة شديدة
فقال علي : لا يفوتكم الرجل

والقي القبض على أبن ملجم
وادخل على علي فقال علي وهو ينازع الموت :

(( النفس بالنفس إن أنا مت فاقتلوه كما قتلني
وإن سلمت رأيت فيه رأيي ))


فقال أبن ملجم :

والله لقد ابتعته بألف
وسممته بألف فإن خانني فأبعده الله ...


فقالت أم كلثوم :

يا عدو الله قتلت أمير المؤمنين
فقال لها : إنما قتلت أباك
فقالت : يا عدو الله إني لأرجو أن لا يكون عليه بأس
فقال لها : فأراك إنما تبكين عليا ..
إذا والله لقد ضربته ضربة
لو قسمت بين أهل الأرض لأهلكتهم .


وتوفي علي بن أبي طالب
وولى غسله أبنه الحسن وعبد الله بن العباس
وكفن في ثلاثة أثواب ليس فيها قميص
وخرجت ثلاث جمال تحمل نعشه
وكل واحدة خرجت من أحد أبواب الكوفة
فظن البعض أنه سيدفن في مكة أو المدينة ولكنه دفن سرا
وفي ذلك كان حكمة .

( مصير عبد الرحمن بن ملجم المرادي )

دعا الحسن بن علي أن يرى أبن ملجم
فأتي به فأمر بضرب عنقه فقال له :
إن رأيت أن تأخذ علي العهود أن أرجع إليك
حتى أضع يدي في يدك بعد أن أمضي إلى الشام
فانظر ما صنع صاحباي بمعاوية وعمرو
فأن كان قتله وإلا قتلته ثم أعود إليك تحكم في بحكمك

فقال له الحسن :

(( هيهات والله لا تشرب الماء البارد
أو تلحق روحك بالنار .. ))


ثم ضرب عنقه فاستوهبت أم الهيثم بنت الأسود النخعية
جثة أبن ملجم منه فوهبها لها فأحرقتها بالنار .
وقيل أن أبن ملجم قطعت أوصاله

أدرك عبد الرحمن بن ملجم المرادي الجاهلية
وكان قد تربى في كنف علي ابن أبي طالب
وهاجر من مكة إلى المدينة المنورة ...


فأن قاتل علي رضي الله عنه
ليس من أهل العراق بل من أهل مكة
ولكن شاء اغتياله أن يكون في العراق ..
فما علاقة العراقيين بقتله !! ؟

قال النبي محمد عليه الصلاة والسلام :

(( يا على أشقى الأولين عاقر الناقة ...
وأشقى الآخرين قاتلك ))


وقصة دفن الأمام علي رضي الله عنه هي قصة طويلة
سنأتي على ذكرها ضمن موضوعا جديدا
يتضمن الحديث عن قصص مختلفة
أن شاء الله تعالى

توفي الأمام علي أبن أبي طالب رضي الله عنه
في 21 رمضان عام 40 للهجرة الموافق 661م
ودامت خلافته خمس سنوات وثلاثة أشهر .




إلى حلقة أخرى
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
34 يوما بعد ارتكاب مجزرة القمعية الدامية لاتزال القوات العسكرية تمنع دفن جثث الشهداء جاسم برهان منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 13-05-2011 01:17 PM
مقابر الأرقام khaldoon_ps سياسة وأحداث 2 22-03-2010 09:10 AM
البيض طالبهم بالوقوف دقيقةصمت على الرواح الشهداء الاالفالجنوبيون يدعون لفك الأرتباط الصقرالجارح2 منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 15-10-2009 07:52 PM
السويد تنفي الاتصال بـ«حماس» وترفض التحقيق في تقارير سرقة أعضاء الشهداء اية الكون سياسة وأحداث 2 06-10-2009 12:41 PM


الساعة الآن 08:20 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com