عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-10-2009, 09:55 AM
Sabbah Abu Soheil Sabbah Abu Soheil غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 67
Lightbulb اندماج كيانين عراقيين كبيرين يلد «الحركة الوطنية العراقية»




اندماج كيانين عراقيين كبيرين يلد «الحركة الوطنية العراقية» والرئيسة رجوي تهنئ بالمبادرة التاريخية


في مبادرة حسنة أعلنت حركة الوفاق الوطني العراقي برئاسة الدكتور اياد علاوي رئيس الوزراء العراقي الاسبق والجبهة العراقية للحوار الوطني بقيادة الدكتور صالح المطلك دمجهما في حزب موحد أطلق عليه اسم «الحركة الوطنية العراقية» حيث أعلنت استعدادها لائتلاف أكبر للقوى الوطنية والديمقراطية العراقية عشية الانتخابات العراقية المقبلة لانقاذ بلدهما من الخراب والتدمير..
وجاء في بيان مشترك صدر عن قبل الجبهة العراقية للحوار الوطني والقائمة العراقية تلته قناة البابلية: في بيان مشترك صادر عن الجبهة العراقية للحوار الوطني بقيادة الدكتور صالح المطلك وعن القائمة العراقية بقيادة الدكتور اياد علاوي.

بسم الله الرحمن الرحيم
وقل اعملوا فسيرى الله أعمالكم ورسوله والمؤمنون
استنهضت التفجرات الاجرامية التي طالت بغداد أمس ومايمر به العراق طيلة 6 سنوات من عمليات اجرامية متلاحقة وفساد اداري ومالي (استنهضت) القوى الوطنية العراقية من أجل تغيير الواقع العراقي المرير حيث أعلن الدكتور اياد علاوي والدكتور صالح المطلك اندماجهما في حزب واحد تحت اسم «الحركة الوطنية العراقية» للدخول في الانتخابات المقبلة.
هذا وعلى أثر أحداث أمس، اجتمع علاوي والمطلك ساعات مطولة تباحثا خلالها الأوضاع التي تمر بها البلاد واتفقا على أن يكون تحالفهما مدخلاً لتغيير الواقع العراقي.
هذا وقد وردت الى قناة البابلية اتصالات عديدة من شخصيات وطنية مهنئة بالتحالف الجديد وداعية الى أن يكون مفتاح خير للعراق وللعراقيين.
كما أعلن موقع حركة الوفاق الوطني العراقي: الحركة الوطنية العراقية ثمرة اندماج حركة الوفاق وجبهة الحوار
ولدت اللقاءات المتواصلة والمساعي الحثيثة الخطوة الاولى لتحقيق الوحدة الوطنية عبر اعلان اندماج حركة الوفاق الوطني العراقي برئاسة الدكتور اياد علاوي وجبهة الحوار الوطنية برئاسة الدكتور صالح المطلك لتعلن قيادة موحدة تحت اسم 'الحركة الوطنية العراقية'.
سنعمل معاً من اجل تحقيق هدفنا الاسمى وهو عراق موحد، مزدهر وعراق لكل العراقيين.

المكتب الاعلامي
حركة الوفاق الوطني العراقي
26 تشرين الاول

هذا وكان خبر تأسيس الحركة الوطنية العراقية أهم خبر في الساحة السياسية العراقية حيث اهتمت معظم وسائل الاعلام العراقية والعديد من وسائل الاعلام العربية بالخبر. ودعت الحركة الوطنية العراقية كافة القوى الوطنية العراقية الى التضامن في الانتخابات البرلمانية المقرر اجراؤها في منتصف كانون الثاني المقبل. وتفيد التقارير أن الكثير من المدن والمناطق العراقية شهدت خروج مجاميع من الشباب والمواطنين العراقيين للاحتفال بذلك.
وهنأت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية الشعب العراقي والقوى الوطنية والديمقراطية العراقية بالمبادرة التاريخية لتأسيس الحركة الوطنية العراقية كما هنأت القائمين بهذا المبادرة واعتبرتها خطوة حاسمة ومصيرية لجميع القوى الوطنية العراقية حيث تخرج العراق من المأزق وتبشر الشعب العراقي الجريح الذي تحمل آلام كثيرة بخارطة سياسية جديدة .
يذكر أن المجلس الوطني للمقاومة الايرانية قد أصدر رسالة قبل أربعة أعوام وعشية الانتخابات البرلمانية العراقية جاء فيها:
على أساس التجارب التي اجتازها الشعب الإيراني طيلة الـ 50 سنة الماضية من أجل تحقيق الديمقراطية وسلطة الشعب على الشعب ولأجل الشعب خاصة تجربة السنوات الـ 27 الماضية تجاه النظام الديكتاتوري الحاكم في إيران باسم الدين، تكون رسالتنا إلى الشعب العراقي والقوى الديمقراطية والوطنية العراقية من أي دين وطائفة ومذهب وأية عقيدة ومدرسة وقومية، كالتالي:
أ- مع كل هذه الآلام والمعاناة ومع كل هذه الدماء التي تراق كل يوم من جسد العراق، لم يعد في العراق مكان لأي نوع من التطرف، فإن الحل يكمن في حكومة ديمقراطية وطنية مستقلة ومعتدلة لتتمكن من صون وحدة العراق السياسية ووحدة الأراضي العراقية ضمن حوار مستمر مع كل القوى والاتجاهات الملتزمة بالمبادئ الديمقراطية وكذلك إنهاء الاحتلال.
ب - في الظروف الراهنة ... ان الخطر الملح الذي يهدد وحدة العراق وحريته وخاصه الحاجز الرئيس أمام استقلاله ورحيل القوات متعددة الجنسية في أقرب وقت هو «تلك الحرب المقنّعه والاحتلال غير المعلن» وهذا ما أكده مليونان و800 ألف من أبناء الشعب العراقي الشرفاء. ...
ج- نوصيكم بأن تشاركوا في الانتخابات القادمة بكل قواكم وطاقاتكم وإمكانياتكم شريط توفر الحرية وعدم وجود التزوير وعدم التلاعب بالأصوات، وأن لا تتركوا الساحة فارغة أمام التيارات والفعاليات المعادية للديمقراطية وأمام التدخلات الخارجية وأن تستفيدوا حتى من القطرة الأخيرة للحرية والحد الأدنى من إمكانية النشاط السياسي الحر وتطلبوا انتخابات حرة بإشراف من الأمم المتحدة والحد الأقصى من الحريات الديمقراطية.
د- إن الأمن والسلام والاستقرار لا يتحقق إلا بإعادة وضمان الحقوق والحرمات لجميع أبناء الشعب العراقي خاصة النساء العراقيات الحرائر وبالتعددية السياسية والدينية والقومية.
ه- إن المرجعية الأعلى وحوزة النجف الأشرف التاريخية والعلماء ورجال الدين التحرريين رفضوا الاستبداد الديني المسمى بـ «ولاية الفقيه» آخذين بعين الاعتبار التجربة المرة للشعب الإيراني في ربع القرن الأخير.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:38 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com