عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-04-2012, 03:41 AM
د/عبدالله عسكري الشمراني د/عبدالله عسكري الشمراني غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: alkhobar, saudi arabia
المشاركات: 146
افتراضي الطوارق والدولة !




السلام عليكم ...
في غفلة من الزمن ...وفي استغلال ذكي لظروف جمهورية مالي بعد الأنقلاب العسكري في هذه البلاد ...قامت اكبر الفصائل الطوارقية باعلان استقلالها بشمال مالي واعلان دولة "ازواد"/ فمن هم الطوارق :

يشكل الطوارق المجموعة الأمازيغية الأكثر توغلا في أفريقيا جنوب الصحراء والأكثر انفصالا عن السكان العرب بالشمال الأفريقي، ومن المفارقة أنهم في أسلوب عيشهم ونمط حياتهم أقرب الناس إلى البدو العرب.

وقد درج المهتمون بالطوارق على كتابة اسمهم بالطاء وكان الأولى أن يكتب بالتاء، لأن اسمهم -حسب بعض الباحثين- مأخوذ من كلمة "تاركة" وهو واد في منطقة فزان بليبيا، والنسبة إليها "تاركي"، فالاسم مأخوذ من مكان بليبيا لا من اسم القائد المسلم طارق بن زياد...ويطلق عليهم أيضا في الكتابات الأوروبية "الرجال الزرق" نظرا لكثرة استعمالهم القماش الأزرق لباسا. ويفضل الطوارق أن يطلق عليهم اسم "إيماجغن" أو تماشق" وهما مرادفان لأمازيغ ومعناها الرجال الأحرار.

وبحكم مجاورتهم للعرب في الشمال وللأفارقة الزنوج في الجنوب، صار الطوارق شعبا مهجنا يجمع في دمائه أعراقا طارقية وعربية وأفريقية....ولكن في غياب إحصاءات دقيقة وموثقة لا يمكن إعطاء رقم صحيح عن عدد الطوارق في منطقة الساحل الأفريقي أو في دول شمال أفريقيا. وثمة تقديرات غير رسمية تذهب إلى أن عددهم الإجمالي يناهز 3.5 ملايين، نسبة 85% منهم في مالي والنيجر والبقية بين الجزائر وليبيا. وتذهب نفس التقديرات إلى أنهم يشكلون من 10% إلى 20% من إجمالي سكان كل من النيجر ومالي.

ويوجد الطوارق في مناطق صحراوية صعبة تمتد من الجنوب الليبي حتى شمال مالي، ففي ليبيا يوجدون بمنطقة فزان أما في الجزائر فيوجدون بمنطقة الهقار. وفي مالي يوجد الطوارق بإقليمي أزواد وآدغاغ، أما في النيجر فوجودهم أساسا بمنطقة أيِّير...وتتميز هذه المناطق الأربع بأنها الأكثر جفافا والأقل سكانا من غيرها من مناطق الدول المذكورة. وقد ظل الطوارق إلى عهد قريب خبراء هذه الصحراء الكبرى العارفين بمسالكها المؤمنين لحركة القوافل بها، وقد أعانهم على ذلك صبرهم وشجاعتهم ومعرفتهم بأماكن الماء وإتقانهم الاهتداء بالنجوم....ويتيمز الطوارق عن غيرهم من الأمازيغ بحفاظهم على لهجتهم الأمازيغية "تماشق" وعلى كتابتها بحرفهم الخاص "تيفيناغ" الذي يكتب من اليمين إلى الشمال ومن فوق إلى تحت والعكس.

اما مجتمعيا فينقسم المجتمع الطارقي -شأنه في ذلك شأن المجتمعات البدوية التقليدية- انقساما وظيفيا، حيث تحدد مكانة الشخص حسب انتمائه إلى طبقات اجتماعية محددة. وفي أعلى الهرم الاجتماعي الطارقي نجد:
"إيماجغن": وهم السادة،... ويليهم
"إينسلمن": وهم الطبقة المهتمة بالتعليم والتعلم والدين ثم
"إيمغاد": الطبغة الغارمة
"إينادن": طبقة الصناع التقليديون
"بلاس" أو "بزوس": الأرقاء المحررون...واخيرا
"إكلان": وهم طبقة العبيد

وتحظى المرأة الطارقية بمكانة خاصة نظرا لمشاركتها الرجل في كل شيء تقريبا ... وجميع الطوارق مسلمون متمسكون بالمذهب السني المالكي....وقد أسهم العامل البيئي من حر في الصيف وبرد في الشتاء في غلبة اللثام على الطوارق لا لاي سبب اخر...حيث
يغلب على الطارقي وضع لثام يبلغ طوله أحيانا أربعة أو خمسة أمتار. ويلازم اللثام الرجل الطارقي في الحل والترحال ويلفه بإحكام على جميع وجهه حتى لا يظهر سوى العينين. ولا يرفع الطارقي لثامه حتى عند تناول الطعام، وغالبا ما يكون من القماش الأسود.

ومنذ استقلال الدول التي يوجد بها الطوارق وعلاقتهم بالأنظمة المتعاقبة غير ودية خاصة مع مالي والنيجر...فكان أول تحرك سياسي للطوارق سنة 1963 مطالبين بحقوقهم السياسية في مالي، إلا أن حكومة الرئيس السابق مودبو كيتا قمعتهم بشدة وزجت بأغلب نشطائهم في السجون...ومع بداية تسعينيات القرن الماضي نشطت حركات مسلحة طارقية في مالي والنيجر، وقامت الجزائر بوساطة بين مالي والمسلحين فقد تم توقيع اتفاق سلام بتمنراست في يناير/ كانون الثاني 1991، وهو اتفاق لم يحترمه الطرفان المتنازعان في الغالب. وقد تزايد العنف بين الجيش المالي وحركة التمرد مما دفع الآلاف من الأسر للجوء إلى موريتانيا والجزائر وبوركينا فاسو.

وقد عرف طوارق النيجر هجرة واسعة إلى ليبيا في عهد الرئيس السابق سيني كونتشي، وبعد موته سنة 1987 حاول خلفه الرئيس علي سيبو أن يتصالح مع المعارضة الطارقية في ليبيا، غير أن مواجهات دامية بين الطوارق والجيش النيجري اشتعلت بعد القمع الساحق الذي تعرض له الثوار على أيدي الدرك النيجري..ورغم رعاية الجزائر وبوركينا فاسو لعدة اتفاقيات سلام بين المسلحين وكل من مالي والنيجر، لم يصل الوضع بعد إلى حد السلام والوئام، فلا الطوارق حصلوا على حكم ذاتي فضلا عن الانفصال، ولا مالي والنيجر استطاعتا السيطرة على مناطق الطوارق الواسعة الأرجاء الصعبة المسالك....حتى اعلنوا قيام دولتهم مؤخرا ...
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-04-2012, 09:36 AM
أبو تركي أبو تركي غير متواجد حالياً
إبن البوابة البار
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 6,584
افتراضي

الفاضل / د/عبدالله عسكري الشمراني ..

تحية تقدير على هذا الطرح المتميز , وهذا السرد التاريخي الرائع ,,

ربما لن يكتب النجاح للطوارق في المضي قدماً نحو الإستقلال ,
نظراً لـ معارضة الدول المجاورة لـ جمهورية مالي ,
ما لم يجد الطوارق دعماً من الغرب على إقامة دولتهم أسوةٌ بجنوب السودان ,
مما يعني تقسيم الدول الأفريقية من جديد.

دمت بود.
__________________

وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانا
.. الآية

ملاحظة ...
رد الجميل لبوابة العرب واجبُ تفرضه ابجديات
مبادئنا العربية الخالدة وقيمنا الأسلامية السامية.

وما من كاتب إلا سيبلى ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلا تكتب بخطك غير شيء يسرك يوم القيامة ان تراه




رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-04-2012, 01:22 PM
مراد خديمو مراد خديمو غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 102
افتراضي التوارق يختلفون

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو تركي مشاهدة المشاركة
الفاضل / د/عبدالله عسكري الشمراني ..

تحية تقدير على هذا الطرح المتميز , وهذا السرد التاريخي الرائع ,,

ربما لن يكتب النجاح للطوارق في المضي قدماً نحو الإستقلال ,
نظراً لـ معارضة الدول المجاورة لـ جمهورية مالي ,
ما لم يجد الطوارق دعماً من الغرب على إقامة دولتهم أسوةٌ بجنوب السودان ,
مما يعني تقسيم الدول الأفريقية من جديد.

دمت بود.
السلام عليكم و رحمة الله إخواني الازواد يريدون إستقلالهم من أي دولة من دولة مالي و ليس من الجيران العرب الدين تلمح لهم فالتوارق في الجزائر يعيشون بحرية لا فرق بينهم و بين العرب إلا اللغة يا سيدي و أنا عربي جزاءري عشت مع التوارق لسنين و وطنيتهم و حبهم للجزائر لايوصف عكس التوارق في ليبيا الدين كانو عبيدا للقدافي و لم يجدو صدرا حنونا غبان الثورة الليبية الا الجزائر اما الازواد فتصريحاتهم الاخيرة تثبت عكس كلامك كيف لا و هم يحاولون جاهدين لتحرير القنصل الجزائري من قبضة الإرهابيين المخربين
أما بالنسبة للتدخل الأجنبي واضح جدا التفاهم و التخطيط الفرنسي مع الإنقلابيين إنقلاب ثم لا امن حتى أصبح قائد الغنقلاب يدعو للتدخل الأجنبي فلما الإنقلاب إدا
و من يريد أن يرى المساوات بين الاعراق يعش في الجزائر و خاصة التوارق
شكرا لكم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-04-2012, 04:50 PM
نسيم زين نسيم زين غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: ارض الله
المشاركات: 42
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ارى ان نفس مجتمعهم منقسم بين أحرار وعبيد ، بالرغم من اختفاء العبودية في العالم ،
وعمل الاستعمار القديم على توزيعهم على اكثر من دولة هو لخلق مشاكل لهذه الدول ولعدم استقلال الطوارق ،
وعلى هذه الدول ان تدمجهم ما استطاعت ، وتساويهم بمواطنيها والا سيستغلهم كل دافع !!!
يعطيك العافية
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 15-04-2012, 02:37 PM
مراد خديمو مراد خديمو غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 102
افتراضي التوارق هم ملاك الصحراء

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نسيم زين مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ارى ان نفس مجتمعهم منقسم بين أحرار وعبيد ، بالرغم من اختفاء العبودية في العالم ،
وعمل الاستعمار القديم على توزيعهم على اكثر من دولة هو لخلق مشاكل لهذه الدول ولعدم استقلال الطوارق ،
وعلى هذه الدول ان تدمجهم ما استطاعت ، وتساويهم بمواطنيها والا سيستغلهم كل دافع !!!
يعطيك العافية
التارقي عاش في صحراء الجزائر و مالي و النيجر و ليبيا منذ آلاف السنين و أنت تطلب إدماجهم هم الأصل يا سيدي و ليس نحن العرب لأن الصحراء بلدهم و كانت لهم مملكة في الجزائر قبل دخول الإسلام للمغرب
يجب أن نتحدث بموضوعية و نعطي كل ذي حق حقه
و السلام عليكم و رحمة الله
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 16-04-2012, 12:39 AM
samarah samarah غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,192
افتراضي

السلام عليكم

لك الشكر الدكتور الشمراني على طرح هذا الموضوع الهام

وبغض النظر عن أي موقف يحق لنا التساؤل :

هل كانت للطواارق دولة في التاريخ؟؟ هل يشكل الطوارق "أمة" يحق لها ارض تكون موطنا لها؟

ماذا يميز الطوارق عن الأكراد في مطلبهم ؟

أليس الطوارق مجموعة بشرية يجب أن تعيش في مجتمعات تحترم الإثنية والتعددية بدلا من تكون لها دولة محددة جغرافيا ستجمع مواطنيها من دول عديدة يقيمون فيها وهم من مواطنيها؟

بمعنى اوضح : ماذا لدى الطوارق من خصوصية قومية كي يكونوا قومية خاصة؟
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 16-04-2012, 02:03 PM
مراد خديمو مراد خديمو غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 102
افتراضي التوارق ملاك الصحراء

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة samarah مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

لك الشكر الدكتور الشمراني على طرح هذا الموضوع الهام

وبغض النظر عن أي موقف يحق لنا التساؤل :

هل كانت للطواارق دولة في التاريخ؟؟ هل يشكل الطوارق "أمة" يحق لها ارض تكون موطنا لها؟

ماذا يميز الطوارق عن الأكراد في مطلبهم ؟

أليس الطوارق مجموعة بشرية يجب أن تعيش في مجتمعات تحترم الإثنية والتعددية بدلا من تكون لها دولة محددة جغرافيا ستجمع مواطنيها من دول عديدة يقيمون فيها وهم من مواطنيها؟

بمعنى اوضح : ماذا لدى الطوارق من خصوصية قومية كي يكونوا قومية خاصة؟
السلام عليكم و رحمة الله
للتوارق قومية و لهم في الأرض نصيب ..
كيف تحدد الدولة و ما هو الشرط الأساسي لقيامها أليست الأرض و التوارق هم من نحتو جبال التاسيلي و جبال الأهقار بأرجلهم الخافية التوارق هم من أسسو فكرة المملكة من أزل و الصحراء الكبرى لهم و لكنهم لم يقولو يوما نريد دولة لنا فلى تقولو التوارق الأحرار ما لم يقولو و أنا هنا بصدد الدفاع على إخواني التوارق الزرق و ليس التوارق السود و في الأول يجب أن نفرق بين الرجل الأزرق الفحل الشجاع المحارب الذي عاش من ألاف السنسن في التاسيلي و الأهقار و التارقي الأسود الذي جاء من مالي و النيجر و توارق الجزائر لم يقولو يوما نريد دولة و لن يقولوها لأانه و بكل بساطة هم جزائريين
و سيدي المحترم حين أثار الموضوع كان من الواجب أن يفرق بين التوارق فهم أصناف و إن كان لا يدرك ذالك فعليه أن يدرك الآن .
و زد على ذالك و بين التوارق من هم من أصول عربية و لكنهم يتكلمون التارقية و و منهم عربا نقول لهم * العريبة * بلهجتنا و هم من جاؤو من موريطانيا و لا يتفاهمون مع التوارق و عاداتهم مشتركة
و في الأخير أقول حركة الأزواد تريد حقها في الصحراء لأن لهم عهد من أزل بأن الصحراء بيتهم فهم لا يبنون البيوت الإسمنتية بل يولد التارقي ليجد سريره الرمل الناعم و غطاؤه السماء الزرقاء لا يخاف وحوش الصحراء لأن ببساطة ليس بينه و بين الوحوش عداوة يريد الأزواد شمال المالي لأنها بلده قبل أن يخلق شغب مالي و النيجر
أما بالنسبة للأكراد فأنا أوافقك الرأي و توارقنا يحبون وطنهم الجزائر و لدينا في الجزائر أعراق كثيرة تفخر بوطنيتها و منها في الشمال القبائل و الشاوية الرجال و في غرداية بني مزاب و في الجنوب الريغية و الشلحية و التارقية و كلهم أمازيغ ليسو عربا يحبون الجزائر حبا لا يوصف فلما التركيز على التوارق فقط
و مشكلة مالي معروفة مزج فيها الإرهاب بالازواد لخلق فكرة و فرصة التقسيم ..
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 16-04-2012, 11:28 PM
samarah samarah غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,192
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراد خديمو مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله
للتوارق قومية و لهم في الأرض نصيب ..
كيف تحدد الدولة و ما هو الشرط الأساسي لقيامها أليست الأرض و التوارق هم من نحتو جبال التاسيلي و جبال الأهقار بأرجلهم الخافية التوارق هم من أسسو فكرة المملكة من أزل و الصحراء الكبرى لهم و لكنهم لم يقولو يوما نريد دولة لنا فلى تقولو التوارق الأحرار ما لم يقولو و أنا هنا بصدد الدفاع على إخواني التوارق الزرق و ليس التوارق السود و في الأول يجب أن نفرق بين الرجل الأزرق الفحل الشجاع المحارب الذي عاش من ألاف السنسن في التاسيلي و الأهقار و التارقي الأسود الذي جاء من مالي و النيجر و توارق الجزائر لم يقولو يوما نريد دولة و لن يقولوها لأانه و بكل بساطة هم جزائريين
و سيدي المحترم حين أثار الموضوع كان من الواجب أن يفرق بين التوارق فهم أصناف و إن كان لا يدرك ذالك فعليه أن يدرك الآن .
و زد على ذالك و بين التوارق من هم من أصول عربية و لكنهم يتكلمون التارقية و و منهم عربا نقول لهم * العريبة * بلهجتنا و هم من جاؤو من موريطانيا و لا يتفاهمون مع التوارق و عاداتهم مشتركة
و في الأخير أقول حركة الأزواد تريد حقها في الصحراء لأن لهم عهد من أزل بأن الصحراء بيتهم فهم لا يبنون البيوت الإسمنتية بل يولد التارقي ليجد سريره الرمل الناعم و غطاؤه السماء الزرقاء لا يخاف وحوش الصحراء لأن ببساطة ليس بينه و بين الوحوش عداوة يريد الأزواد شمال المالي لأنها بلده قبل أن يخلق شغب مالي و النيجر
أما بالنسبة للأكراد فأنا أوافقك الرأي و توارقنا يحبون وطنهم الجزائر و لدينا في الجزائر أعراق كثيرة تفخر بوطنيتها و منها في الشمال القبائل و الشاوية الرجال و في غرداية بني مزاب و في الجنوب الريغية و الشلحية و التارقية و كلهم أمازيغ ليسو عربا يحبون الجزائر حبا لا يوصف فلما التركيز على التوارق فقط
و مشكلة مالي معروفة مزج فيها الإرهاب بالازواد لخلق فكرة و فرصة التقسيم ..
السلام عليكم

من حديثك أخي الكريم مراد استنتج أن " مجموعة" من الطوارق هي من تريد أرضاً خاصة بها وليس كل قبائل الطوارق

والمبرر الذي طرحته هو انها كانت موجودة في مالي منذ قديم الزمان

ماذا عسانا نقول اذن لمجموعات بشرية عديدة كانت موجودة في بلاد الشام ؟؟

تحياتي لك
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بعد الانقلاب في مالي: مُستقبل مخيف.. وصعود "جهادي" في الشمال الدكتور سعيد منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 04-04-2012 11:03 AM
صراع الدين والدولة في إسرائيل samarah منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 15-07-2010 01:01 AM
نبذة مختصرة عن الطوارق قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 25-11-2009 06:38 PM


الساعة الآن 03:19 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com