عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > منتديات الشؤون السياسية > سياسة وأحداث

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 23-02-2012, 11:32 PM
الــعــربــي الــعــربــي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 5,050
افتراضي "ما فيش مظاهرات مليونيات زي ما عندنا في مصر"!




تابعت بالأمس حلقة برنامج أجندة مفتوحة على قناة البي بي سي العربية مع ضيفين سوريين هو وليد البني عضو المجلس الوطني السوري، وعمار وقاف شبيح سوري أحضر بصفة ما، وضيفان من مصر هما محمود شكري، سفير مصري سابق في سوريا، والآخر سعيد اللاوندي الذي قدم على أنه "باحث استراتيجي".

الحقيقة.. الضيف الشبيح لم يتحدث كثيراً، فقد كفاه الضيفان من مصر شر المؤونة. لم يختلف كلام كلاهما عن أي مسؤول سوري، أو إعلامي تشبيحي يظهر على شاشات التلفزة. نفس الهراء عن: وقف العنف من كلا الجانبين، لوم العرب على مقاطعة النظام السوري وسحب السفراء، المؤامرة الصهيونية الأمريكية ضد النظام العروبي الأخير، المعارضة التي تعيق الحلول وترفض الحوار، التشكيك في وجود ثورة وبالوصف الدقيق يقول اللاوندي: ليس كل الشعب ضد الأسد، هناك بؤر معارضة، ذهبت إلى سوريا ووجدت أن غالبية الشعب والجيش مع الأسد، الدليل أنه ما فيش مظاهرات مليونية زي ما حصل عندنا في مصر، لا يمكن فرض مطالب هذه البؤر بالسلاح!

الحقيقة لا أفهم سرّ استضافة الكثير من المحللين من مصر تحديداً، بهذا الشكل. هل بعد أن كشفت وحفظت كل الوجوه التشبيحية من لبنان، وبسبب تعري أي وجه عراقي قد يختار غالباً وحتى قبل ظهوره، ازدادت الحاجة لوجوه مصرية تبعد عن الذهن أي ارتباط طائفي فاضح، فتدس السم في العسل، وتزيف الكلام على المشاهد العربي؟! ولماذا تغيب الوجوه الشريفة من مصر، كعصام سلطان وفهمي هويدي، وتقدم مصر الثورية بهذه الأشكال القبيحة؟

الحقيقة الثانية.. لم يسقط المحور الطائفي وحده في الثورة السورية المباركة، بل تبعه أيضاً القومجية العربية التي أضحى ديناصوراتها لنظام الأسد كالحمير تحمل أسفاراً. يدافعون عن نظام قلب العروبة النابض الذي لفظ الجامعة العربية، ونعت عربها أعراباً، قبل أن يستدعى الفرس والعجم شرقاً وغرباً لمعاونته في قتل الشعب السوري، الذي ولد سليمان الحلبي، قاتل كليبر قائد الحملة الفرنسية على مصر، وجول جمال رائد أول عملية بحرية فدائية حينما انقض بزورقه على المدمرة الفرنسية إبان العدوان الثلاثي.. كل هذا قبل أن يأتي الأسد أبو القومجيون العرب ويورثهم لإبنه كما يورث المتاع.

أما بخصوص المظاهرات المليونية كما حدث في مصر.. فلا أظنه سمع عن الخمسة ملايين الذين ملأوا مدن حمص وحماة ودير الزور وادلب قبل عدة أشهر، في وقت كانت الدبابات تسد المداخل والمخارج وتسيطر على كل شوارع المدن الرئيسية. لا مجال للمقارنة بين ثورة أكبر مواقعها كانت موقعة الجمل، وبين أخرى لها في كل يوم موعد من الدبابات والمدافع والراجمات، ومع ذلك يخرج السوريون بالآلاف. ليتفضل هؤلاء الشبيحة المصريون ويمنون على أباهم الأسد وقف القتل.. وليشاهدوا عشرة ملايين سوري يملأون الشوارع والساحات. حقاً، إن لم تستح فلتقل ما تشاء.
__________________
عجباً، تلفظني يا وطني العربي وتقهرُني قهرا
وأنا ابنك أفدي طهر ثراك وأجعل من جسدي جسرا!
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اخبار الأنتفاضة في سوريا ابو جندل الشمري منتدى العلوم والتكنولوجيا 124 01-08-2011 01:42 AM


الساعة الآن 06:23 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com