عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 16-11-2009, 03:26 AM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي ما الفرق بين الحديث الصحيح و الضعيف ؟ وكيف نميز بينهما ؟







السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره , ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا, من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له , وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ,

( يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون )

( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا )

( يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولا سديدا يصلح لكم أعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما ) , أما بعد ,

أحبتي في الله ,

كثيرا ما نسمع بعد حديث معين كلمة (حديث صحيح) , أو (حديث ضعيف) , وأحيانا يسمع المرء منا حديثا فيعيد روايته كما سمعه فيجد بعض إخوانه أو معلميه يقول له : لا تحدث بهذا الحديث , إنه حديث ضعيف .. فما الفارق بين الحديث الصحيح والضعيف ؟ وكيف يفرق العلماء بينهما ؟ وكيف نتحقق نحن من صحة الحديث قبل روايته ؟ هذا ما سنحاول التعرف عليه في هذا الموضوع إن شاء الله عز وجل .



أولا : ما هو الحديث الصحيح و ما هو الحديث الضعيف ؟؟؟


الحمد لله

الحديث الصحيح هو الحديث الذي ثبتت صحته عن النبي صلى الله عليه و سلم و بالتالي نأخذ منه أحكامنا و شريعتنا , اما الحديث الضعيف فهو لم يثبت عن النبي صلى الله عليه و سلم لذلك لا يصلح ان يكون مصدرا لديننا .
و في علم الحديث يعرف الحديث الصحيح على انه : ( ما رواه العدل تام الضبط عن مثله بسند متصل غير معل و لا شاذ ) , و هذا تعريف عظيم لمن اراد دراسة علم الحديث و يشتمل على فوائد عظيمة , لكن ليس هذا مجال التوسع في شرح مفرداته.




ثانيا : ما اهمية ان نعرف الحديث الصحيح من الضعيف ؟؟


الحمد لله

إن الاسلام كله يقوم على اساسين ثابتين لا يمكن الاستغناء بأحدهما عن الاخر , هذان الأصلان هما كتاب الله تعالى و سنة نبيه محمد صلى الله عليه و سلم , و عليهما تبني أحكام الشريعة , و منهما ناخذ عقيدتنا التي نرجو بها الفوز في الدنيا و الاخرة , لذا فإن من الضروري على من أراد تعلم الدين أو تعليمه ان يميز الحديث الصحيح من الضعيف , لأنك حين تنقل حديثا عن النبي صلى الله عليه وءاله وسلم فأنت بذلك تقول : هذا هو دين الله تعالى , وهذا أمر عظيم وأمانة لا يصح التهاون فيها .

ولشدة خطورة هذا الأمر حذر النبي صلى الله عليه وءاله وسلم تحذيرا شديدا من الكذب في النقل عنه فقال : ( إن كذبا علي ليس ككذب على أحد , فمن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار ) رواه مسلم وغيره .

وليس الكذب فقط في أن تتعمد وضع الكذب ,, بل أيضا حين تنقل الحديث وأنت تعلم كذبه ولا تبين ذلك , فعن رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم أنه قال : ( من حدث عني بحديث يرى أنه كذب فهو أحد الكاذبين ). رواه مسلم .

فالتحري في معرفة صحة الحديث وسلامة نسبته إلى النبي صلى الله عليه وءاله وسلم واجب محتم , قبل أن تنقل الحديث إلى الناس وتبني عليه أحكاما شرعية تلزم نفسك وغيرك بها .



ثالثا : هل يوجد ما يضمن أن السنة المطهرة محفوظة من العبث و التبديل ؟


الحمد لله

نعم , فان الله تعالى يقول : ( إنا نحن نزلنا الذكر و إنا له لحافظون ) , قال اهل العلم : و حفظ القرءان يستلزم حفظ ما يفسره و هو السنة .

وقد قال النبي صلى الله عليه و سلم : ( ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه , ألا يوشك رجل شبعان على أريكته يقول عليكم بهذا القرآن فما وجدتم فيه من حلال فأحلوه وما وجدتم فيه من حرام فحرموه , وإن ما حرم رسول الله كما حرم الله ) رواه أبو داود والترمذي والحاكم وصححه وأحمد بسند صحيح .
فمن أراد ان يستغني بالقرءان عن السنة فهو ضال مبتدع حذر منه النبي صلى الله عليه و سلم , و ذلك من معجزات نبينا محمد صلى الله عليه و سلم حين اخبر ان امثال هذا الرجل سيأتون , و قد ظهروا بالفعل منذ زمن كما اخبر الحبيب صلى الله عليه و سلم , وهم طائفة ضالة سموا انفسهم القرءانيين - والقرءان من قولهم بريء - وأنكروا السنة و ما زال بعضهم موجودا حتى الان .




خامسا : كيف نعرف الحديث الصحيح من الضعيف ؟


الحمد لله

قيض الله تعالى لهذا العلم علماءً أفذاذا , قضوا حياتهم في دراسة حديث النبي صلى الله عليه و سلم , ووضعوا قواعد وضوابط شديدة لمعرفة الحديث الصحيح من الضعيف , و من هنا نشأ علم الحديث الذي هو في حد ذاته من خصائص دين الإسلام ومميزاته العظيمة , فقد حفظ الله تعالى بهذا العلم العظيم دين الإسلام من التحريف والتبديل , وتفرع عن علم الحديث علم يسمى علم الرجال , وهو العلم الذي يعنى بدراسة أحوال رواة الحديث , من حيث الصدق و الكذب , والعدالة و الفسق , فلا يؤخذ الحديث الا من الثقة العدل , وفق الضوابط والشروط التي حددها العلماء في هذا الفن .




سادسا : كيف نعرف نحن - غير العلماء - الحديث الصحيح من الضعيف ؟


الحمد لله ,

نسأل أهل الذكر , وهم علماء الحديث , إما بالسؤال المباشر أو بالرجوع إلى كتبهم وتحقيقاتهم .

فهناك مصنفات حديثية لبعض العلماء الأجلاء التزمت الصحة في جميع أحاديثها , فهذه يؤخذ منها الحديث مباشرة , وأشهرها : صحيحا البخاري و مسلم , و هما اصح كتابين بعد كتاب الله تعالى .

و هناك مصنفات فيها الصحيح و الضعيف , مثل كتب السنن : ( كسنن النسائي و الترمذي و ابي داوود و ابن ماجه ) , و المسانيد (كمسند الإمام أحمد وغيره ) , ومثل المعاجم الحديثية ( كمعجم الطبراني الصغير والأوسط والكبير ) , والجوامع أو المجامع الحديثية ( وأشهرها : الجامع الصغير والكبير للإمام السيوطي , وكنز العمال للمتقي الهندي ) , و غير ذلك من أنواع المصنفات الحديثية .

فعندما تنقل حديثا من المصنفات الصحيحة ( البخاري و مسلم ) فعليك فقط ان تتاكد ان الحديث موجود بالفعل في البخاري او مسلم , و بذلك تعلم صحته .

و عندما تنقل حديثا عن غيرهما - و انت لست عالما بالحديث وتحقيقه - فعليك الرجوع الى أقوال العلماء المحققين الذين يحققون الاحاديث و يفصلون الصحيح من الضعيف , و من هؤلاء العلماء على سبيل المثال لا الحصر: الإمامان الذهبي وابن القيم رحمهما الله و غيرهما .
و من أئمة عصرنا هذا الشيخ العلامة الامام ناصر الدين الالباني غفر الله له و رحمه و نفع بعلمه و عمله , و الشيخ احمد شاكر رحمه الله .

و الشيخ الالباني قد صنف اربعة مصنفات عظيمة جمع فيها أكثر الاحاديث الصحيحة و الضعيفة و حكم على كل منها بدرجته من الصحة و الضعف , و هذه المصنفات هي :

1- صحيح الجامع الصغير
2- ضعيف الجامع الصغير

وهما تحقيق كتاب الامع الصغير للإمام السيوطي رحمه الله .

3- السلسلة الصحيحة
4- السلسلة الضعيفة

بالاضافة الى تحقيقه عدد من كتب السنة مثل سنن ابي داوود و ابن ماجه و النسائي ومشكاة المصابيح وغيرها .



سابعا : كيف نتسطيع أن نميز بطريقة سريعة و مباشرة - أثناء كتابة موضوع معين أو نقله - الحديث الصحيح من الضعيف ؟


الحمد لله الذي أنعم علينا بنعم وفيرة كثيرة , ومنها تيسير الحصول على العلم الشرعي مع زيادة وسائل التقنية الحديثة وإمكاناتها .

إن العالم فيما مضى كان يسافر شهرا على دابته للحصول على حديث واحد , أما اليوم فيمكن لطالب العلم استعراض مئات الاحاديث و معرفة تخريجها و درجتها بسهولة ويسر -بإذن الله عز وجل- .

هناك الكثير من المواقع على الشبكة التي اهتمت بهذا الامر , و حوت مكتبات الكترونية تشمل الكثير من الموسوعات الحديثية , ومواقع تتيح سؤال أهل العلم عن درجة حديث معين وهم يفيدونك بالجواب , بالإضافة الى اسطوانات الموسوعات الحديثية التي تنتجها شركات البرامج الاسلامية , و أخيرا هناك برامج موجودة على الشبكة يمكن تحميلها و الاستفادة منها .

و هنا أنصح من يريد ان ينقل حديثا عن النبي صلى الله عليه و سلم أن يبحث عن الحديث في مصدر أو أكثر من هذه المصادر التي ذكرناها , فيمكنه مثلا البحث في اسطوانة و موقع , او موقع و برنامج , و هكذا .. و الأمر لا يكلف بضع ثوان , و لكنه من الأهمية بمكان , حتى لا يشملنا الوعيد الخاص بمن يحدث الكذب عن النبي صلى الله عليه وءاله وسلم .


الان نستعرض بعض هذه البرامج و المواقع :


اولا : المواقع


1- موقع الدرر السنية , و هو موقع رائع يعرض الحديث و تحقيقه و تخريجه : سم الله و اضغط على الرابط التالي :

http://www.dorar.net/enc/hadith

2 – موقع الإسلام و هو موقع اسلامي مميز تحت إشراف وزارة الشئون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بالمملكة , و به موسوعة حديثية وفقهية (يمكنك كتابة الكلمة المراد البحث عنها ثم تحديد مجال البحث ليعطيك عددا كبيرا م الكتب التي تحوي تخريج الحديث ) , بالإضافة إلى ركن خاص بالاستفسارات : سم الله واضغط على الرابط التالي :

http://www.al-islam.com/arb/#


3- موقع الشبكة الإسلامية , وهو كسابقه في المكتبة الحديثية الضخمة , وبه كذلك ركن متميز للاستفسارات :

http://www.islamweb.net/mainpage/index.php


ثانيا البرامج :



1- برنامج مكتبة الألباني : برنامج اكثر من رائع , أنصح بشدة باقتنائه لكل مسلم .

يحوي العديد من المؤلفات الفقهية و الحديثية للشيخ العلامة الالباني رحمه الله تعالى , و به مصنفات الاحاديث الصحيحة و الضعيفة و غيرها , و استعماله سهل و رائع و برمجته متميزة , و قد بحثت عن رابط لتحميله , و ها هو ذا الرابط من موقع المشكاة الاسلامي ( ارجو سرعة التحميل قبل سقوط الرابط لان البرنامج ثمين و قد سقط اكثر من رابط له في عدة مواقع قبل ذلك ) :

للتحميل :

http://www.almeshkat.net/books/archive/books/Albani.zip



2- برنامج الموسوعة الحديثية المصغرة و هو برنامج صغير و رائع , يحتوي الجامع الصغير و عليه تعليقات الشيخ الالباني رحمه الله , مع شروح لكثير من الاحاديث , و انصح بتنزيله , و هذا رابط التحميل :


http://www.al-eman.com/freeware/hadith/hadeeth3.zip


3- برنامج موسوعة الحديث الشريف - إصدار وزارة الأوقاف المصرية , هذا البرنامج يعتبر بمثابة موسوعة شاملة للبحث فى الأحاديث حيث يبحث البرنامج فى اثنى عشر كتابا من أمهات كتب الحديث مثل : صحيح البخارى ، صحيح مسلم ، سنن ابن ماجة ، سنن الترمذى ، سنن أبى داوود سنن البيهقى ، مسند الإمام أحمد ، موطـأ الإمام مالك ،،، وغيرها من كتب الحديث الأخرى

إذا أردت نصيحتي لاختيار البرامج المناسبة فإني أنصح بهذا البرنامج مع برنامج مكتبة الألباني ( أول برنامج )

وهذا رابط التحميل :

http://www.alazhr.com/download.php?f...ect/hadith.htm


4- برنامج موسوعة شرح الحديث الشريف , فتح البارى شرح صحيح البخارى , وشرح صحيح مسلم , وغيرهما

صفحة التحميل

http://www.alazhr.com/download.php?f...ct/hadith4.htm


جميع الروابط مباشرة وسريعة بفضل الله تعالى .

و الحمد لله رب العالمين.


التعديل الأخير تم بواسطة فارس مسلم ; 27-11-2009 الساعة 11:24 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 17-11-2009, 03:15 AM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي

أولا : ما هو الحديث الصحيح و ما هو الحديث الضعيف ؟؟؟

الحمد لله

الحديث الصحيح هو الحديث الذي ثبتت صحته عن النبي صلى الله عليه و سلم و بالتالي نأخذ منه أحكامنا و شريعتنا , اما الحديث الضعيف فهو لم يثبت عن النبي صلى الله عليه و سلم لذلك لا يصلح ان يكون مصدرا لديننا .
و في علم الحديث يعرف الحديث الصحيح على انه : ( ما رواه العدل تام الضبط عن مثله بسند متصل غير معل و لا شاذ ) , و هذا تعريف عظيم لمن اراد دراسة علم الحديث و يشتمل على فوائد عظيمة , لكن ليس هذا مجال التوسع في شرح مفرداته.


ثانيا : ما اهمية ان نعرف الحديث الصحيح من الضعيف ؟؟

الحمد لله

إن الاسلام كله يقوم على اساسين ثابتين لا يمكن الاستغناء بأحدهما عن الاخر , هذان الأصلان هما كتاب الله تعالى و سنة نبيه محمد صلى الله عليه و سلم , و عليهما تبني أحكام الشريعة , و منهما ناخذ عقيدتنا التي نرجو بها الفوز في الدنيا و الاخرة , لذا فإن من الضروري على من أراد تعلم الدين أو تعليمه ان يميز الحديث الصحيح من الضعيف , لأنك حين تنقل حديثا عن النبي صلى الله عليه وءاله وسلم فأنت بذلك تقول : هذا هو دين الله تعالى , وهذا أمر عظيم وأمانة لا يصح التهاون فيها .

ولشدة خطورة هذا الأمر حذر النبي صلى الله عليه وءاله وسلم تحذيرا شديدا من الكذب في النقل عنه فقال : ( إن كذبا علي ليس ككذب على أحد , فمن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار ) رواه مسلم وغيره .

وليس الكذب فقط في أن تتعمد وضع الكذب ,, بل أيضا حين تنقل الحديث وأنت تعلم كذبه ولا تبين ذلك , فعن رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم أنه قال : ( من حدث عني بحديث يرى أنه كذب فهو أحد الكاذبين ). رواه مسلم .

فالتحري في معرفة صحة الحديث وسلامة نسبته إلى النبي صلى الله عليه وءاله وسلم واجب محتم , قبل أن تنقل الحديث إلى الناس وتبني عليه أحكاما شرعية تلزم نفسك وغيرك بها .

التعديل الأخير تم بواسطة فارس مسلم ; 17-11-2009 الساعة 03:19 AM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-11-2009, 12:28 PM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي

ثالثا : هل يوجد ما يضمن أن السنة المطهرة محفوظة من العبث و التبديل ؟

الحمد لله

نعم , فان الله تعالى يقول : ( إنا نحن نزلنا الذكر و إنا له لحافظون ) , قال اهل العلم : و حفظ القرءان يستلزم حفظ ما يفسره و هو السنة .

وقد قال النبي صلى الله عليه و سلم : ( ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه , ألا يوشك رجل شبعان على أريكته يقول عليكم بهذا القرآن فما وجدتم فيه من حلال فأحلوه وما وجدتم فيه من حرام فحرموه , وإن ما حرم رسول الله كما حرم الله ) رواه أبو داود والترمذي والحاكم وصححه وأحمد بسند صحيح .
, فمن أراد ان يستغني بالقرءان عن السنة فهو ضال مبتدع حذر منه النبي صلى الله عليه و سلم , و ذلك من معجزات نبينا محمد صلى الله عليه و سلم حين اخبر ان امثال هذا الرجل سيأتون , و قد ظهروا بالفعل منذ زمن كما اخبر الحبيب صلى الله عليه و سلم , وهم طائفة ضالة سموا انفسهم القرءانيين - والقرءان من قولهم بريء - وأنكروا السنة و ما زال بعضهم موجودا حتى الان .


خامسا : كيف نعرف الحديث الصحيح من الضعيف ؟


الحمد لله

قيض الله تعالى لهذا العلم علماءً أفذاذا , قضوا حياتهم في دراسة حديث النبي صلى الله عليه و سلم , ووضعوا قواعد وضوابط شديدة لمعرفة الحديث الصحيح من الضعيف , و من هنا نشأ علم الحديث الذي هو في حد ذاته من خصائص دين الإسلام ومميزاته العظيمة , فقد حفظ الله تعالى بهذا العلم العظيم دين الإسلام من التحريف والتبديل , وتفرع عن علم الحديث علم يسمى علم الرجال , وهو العلم الذي يعنى بدراسة أحوال رواة الحديث , من حيث الصدق و الكذب , والعدالة و الفسق , فلا يؤخذ الحديث الا من الثقة العدل , وفق الضوابط والشروط التي حددها العلماء في هذا الفن .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19-11-2009, 09:26 AM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي

سادسا : كيف نعرف نحن - غير العلماء - الحديث الصحيح من الضعيف ؟

الحمد لله ,

نسأل أهل الذكر , وهم علماء الحديث , إما بالسؤال المباشر أو بالرجوع إلى كتبهم وتحقيقاتهم .

فهناك مصنفات حديثية لبعض العلماء الأجلاء التزمت الصحة في جميع أحاديثها , فهذه يؤخذ منها الحديث مباشرة , وأشهرها : صحيحا البخاري و مسلم , و هما اصح كتابين بعد كتاب الله تعالى .

و هناك مصنفات فيها الصحيح و الضعيف , مثل كتب السنن : ( كسنن النسائي و الترمذي و ابي داوود و ابن ماجه ) , و المسانيد (كمسند الإمام أحمد وغيره ) , ومثل المعاجم الحديثية ( كمعجم الطبراني الصغير والأوسط والكبير ) , والجوامع أو المجامع الحديثية ( وأشهرها : الجامع الصغير والكبير للإمام السيوطي , وكنز العمال للمتقي الهندي ) , و غير ذلك من أنواع المصنفات الحديثية .

فعندما تنقل حديثا من المصنفات الصحيحة ( البخاري و مسلم ) فعليك فقط ان تتاكد ان الحديث موجود بالفعل في البخاري او مسلم , و بذلك تعلم صحته .

و عندما تنقل حديثا عن غيرهما - و انت لست عالما بالحديث وتحقيقه - فعليك الرجوع الى أقوال العلماء المحققين الذين يحققون الاحاديث و يفصلون الصحيح من الضعيف , و من هؤلاء العلماء على سبيل المثال لا الحصر: الإمامان الذهبي وابن القيم رحمهما الله و غيرهما .
و من أئمة عصرنا هذا الشيخ العلامة الامام ناصر الدين الالباني غفر الله له و رحمه و نفع بعلمه و عمله , و الشيخ احمد شاكر رحمه الله .

و الشيخ الالباني قد صنف اربعة مصنفات عظيمة جمع فيها أكثر الاحاديث الصحيحة و الضعيفة و حكم على كل منها بدرجته من الصحة و الضعف , و هذه المصنفات هي :

1- صحيح الجامع الصغير
2- ضعيف الجامع الصغير

وهما تحقيق كتاب الامع الصغير للإمام السيوطي رحمه الله .

3- السلسلة الصحيحة
4- السلسلة الضعيفة

بالاضافة الى تحقيقه عدد من كتب السنة مثل سنن ابي داوود و ابن ماجه و النسائي ومشكاة المصابيح وغيرها .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 22-11-2009, 03:18 AM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي

سابعا : كيف نتسطيع أن نميز بطريقة سريعة و مباشرة - أثناء كتابة موضوع معين أو نقله - الحديث الصحيح من الضعيف ؟

الحمد لله الذي أنعم علينا بنعم وفيرة كثيرة , ومنها تيسير الحصول على العلم الشرعي مع زيادة وسائل التقنية الحديثة وإمكاناتها .

إن العالم فيما مضى كان يسافر شهرا على دابته للحصول على حديث واحد , أما اليوم فيمكن لطالب العلم استعراض مئات الاحاديث و معرفة تخريجها و درجتها بسهولة ويسر -بإذن الله عز وجل- .

هناك الكثير من المواقع على الشبكة التي اهتمت بهذا الامر , و حوت مكتبات الكترونية تشمل الكثير من الموسوعات الحديثية , ومواقع تتيح سؤال أهل العلم عن درجة حديث معين وهم يفيدونك بالجواب , بالإضافة الى اسطوانات الموسوعات الحديثية التي تنتجها شركات البرامج الاسلامية , و أخيرا هناك برامج موجودة على الشبكة يمكن تحميلها و الاستفادة منها .

و هنا أنصح من يريد ان ينقل حديثا عن النبي صلى الله عليه و سلم أن يبحث عن الحديث في مصدر أو أكثر من هذه المصادر التي ذكرناها , فيمكنه مثلا البحث في اسطوانة و موقع , او موقع و برنامج , و هكذا .. و الأمر لا يكلف بضع ثوان , و لكنه من الأهمية بمكان , حتى لا يشملنا الوعيد الخاص بمن يحدث الكذب عن النبي صلى الله عليه وءاله وسلم .


الان نستعرض بعض هذه البرامج و المواقع :



اولا : المواقع


1- موقع الدرر السنية , و هو موقع رائع يعرض الحديث و تحقيقه و تخريجه : سم الله و اضغط على الرابط التالي :

http://www.dorar.net/enc/hadith

2 – موقع الإسلام و هو موقع اسلامي مميز تحت إشراف وزارة الشئون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بالمملكة , و به موسوعة حديثية وفقهية (يمكنك كتابة الكلمة المراد البحث عنها ثم تحديد مجال البحث ليعطيك عددا كبيرا م الكتب التي تحوي تخريج الحديث ) , بالإضافة إلى ركن خاص بالاستفسارات : سم الله واضغط على الرابط التالي :

http://www.al-islam.com/arb/#


3- موقع الشبكة الإسلامية , وهو كسابقه في المكتبة الحديثية الضخمة , وبه كذلك ركن متميز للاستفسارات :

http://www.islamweb.net/mainpage/index.php
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 23-11-2009, 06:39 PM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي

ثانيا البرامج :

1- برنامج مكتبة الألباني : برنامج اكثر من رائع , أنصح بشدة باقتنائه لكل مسلم .

يحوي العديد من المؤلفات الفقهية و الحديثية للشيخ العلامة الالباني رحمه الله تعالى , و به مصنفات الاحاديث الصحيحة و الضعيفة و غيرها , و استعماله سهل و رائع و برمجته متميزة , و قد بحثت عن رابط لتحميله , و ها هو ذا الرابط من موقع المشكاة الاسلامي ( ارجو سرعة التحميل قبل سقوط الرابط لان البرنامج ثمين و قد سقط اكثر من رابط له في عدة مواقع قبل ذلك ) :

للتحميل :

http://www.almeshkat.net/books/archive/books/Albani.zip



2- برنامج الموسوعة الحديثية المصغرة و هو برنامج صغير و رائع , يحتوي الجامع الصغير و عليه تعليقات الشيخ الالباني رحمه الله , مع شروح لكثير من الاحاديث , و انصح بتنزيله , و هذا رابط التحميل :


http://www.al-eman.com/freeware/hadith/hadeeth3.zip


3- هذا البرنامج يعتبر بمثابة موسوعة شاملة للبحث فى الأحاديث حيث يبحث البرنامج فى اثنى عشر كتابا من أمهات كتب الحديث مثل : صحيح البخارى ، صحيح مسلم ، سنن ابن ماجة ، سنن الترمذى ، سنن أبى داوود سنن البيهقى ، مسند الإمام أحمد ، موطـأ الإمام مالك ،،، وغيرها من كتب الحديث الأخرى

إذا أردت نصيحتي لاختيار البرامج المناسبة فإني أنصح بهذا البرنامج مع برنامج مكتبة الألباني ( أول برنامج )

وهذا رابط التحميل :

http://www.alazhr.com/download.php?f...ect/hadith.htm


4- برنامج موسوعة شرح الحديث الشريف , فتح البارى شرح صحيح البخارى , وشرح صحيح مسلم , وغيرهما

صفحة التحميل

http://www.alazhr.com/download.php?f...ct/hadith4.htm


جميع الروابط مباشرة وسريعة بفضل الله تعالى .

و الحمد لله رب العالمين .

التعديل الأخير تم بواسطة فارس مسلم ; 27-11-2009 الساعة 11:07 AM
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 28-11-2009, 10:03 AM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي

قبل أن تكتب موضوعا .. للأهمية


بسم الله الرحمن الرحيم , الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين , أما بعد

أخي الكريم ...

إن المشاركة في المنتديات عامة , وفي المنتديات الشرعية خاصة , ينبغي أن تكون مصحوبة بالإخلاص لله تعالى، وأن يكون قصد العبد فيما يكتب طلب رضا الله سبحانه بالدعوة إليه والتذكير به , وهذا من أعظم الأعمال وأفضلها عند الله تعالى ,قال تعالى: (قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ)

ويجب أن تخلو تلك الدعوة من كل أثر للرياء أو حب الظهور , قال سبحانه وتعالى: (فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَهُ الدِّينَ) ، وقال صلى الله عليه وسلم:
(قال الله : أنا أغنى الشركاء عن الشرك , من عمل عملا أشرك فيه معي غيري تركته وشركه) رواه مسلم .


لكن الإخلاص وحده لا يكفي ,,, فلابد مع الإخلاص أن يكون العمل نفسه صحيحا موافقا لهدي النبي صلى الله عليه وءاله وسلم , وإلا فهو مردود على صاحبه , حتى وإن أراد به الخير ,, قال صلى الله عليه وسلم : ( من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد ) متفق عليه .

لذا , كان من الأهمية بمكان أن يكون الكاتب والناقل -مع إخلاصه- مدققا في صحة ما يكتب , لا سيما أنه يقول للناس : هذا دين الله تعالى وشرعه فخذوا به , وهذا أمر خطير يجب على الإنسان أن ينتبه له ويحذر حتى لا يكون من الذين يقولون على الله ما لا يعلمون , وهي من أشد الكبائر .

لذا فقد تقرر الآتي بالنسبة لكتابة أي موضوع في المنتديات الشرعية :

- آيات القرءان الكريم : يجب التأكد من صحة النقل , وتخريج الآية بذكر السورة ورقمها , كما يجب احترام الآيات بوضعها بين قوسين , ويفضل -إن أمكن- كتابتها بلون مختلف .

- الأحاديث النبوية الشريفة : يجب مراعاة التأكد من صحة الحديث , ويجب ذكر مصدر الحديث أو تخريجه , ويمكنك الاستفادة من هذا الموضوع : http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=511214

كما يجب احترام الحديث بوضعه بين قوسين , ويا حبذا - إن أمكن - كتابته بلون مختلف .

- النقل عن الأشخاص أيا كانوا : يجب ذكر المصدر , للابتعاد عن الشائعات والأكاذيب .


وينبغي التنبيه أن للإدارة الحق في التدخل بتعديل أو حذف أي موضوع يخالف هذه الشروط , وبدون الرجوع للكاتب .

نسأل الله تعالى أن يوفقنا وإياكم لما يحبه ويرضاه , إنه ولي ذلك والقادر عليه ,

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تذيب صمت الحديث khawlah.F منتدى العلوم والتكنولوجيا 18 13-12-2009 07:39 PM
لا عذر لمن قرأ هذا الموضوع بعد اليوم الدفار منتدى العلوم والتكنولوجيا 4 24-11-2009 12:04 AM
مكتبة طالب العلم مع الشيخ عائض القرني نعيم الزايدي منتدى العلوم والتكنولوجيا 6 14-11-2009 09:51 AM
المعيار الاميرة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 19-09-2001 04:47 PM
هنا أخي الحبيب في الله ... تجد الأربعين النووية ... تفضل المسلم العربي منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 07-06-2001 10:38 AM


الساعة الآن 01:25 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com