عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 26-05-2012, 09:59 PM
قطر الندي وردة قطر الندي وردة غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 19,164
Cool دور المدرسة في التصدّي للقضايا البيئيّة








دور المدرسة في التصدّي للقضايا البيئيّة


انطلاقاً من وظيفة المدرسة ودورها في الاصلاح الاجتماعي، يمكن للمدرسة ان تتصدى لبعض المشكلات البيئية التي تواجه المجتمع. فتقوم بوظيفتها الإصلاحية من خلال علاج هذه المشكلات.
ولقد تنبه الجميع لأهمية هذا الدور الإصلاحي الذي تقوم به المدرسة في حل المشكلات البيئية مثل مشكلة التلوث البيئي ومشكلة التصحر ومشكلة تجريب التربة ومشكلات إزالة الغابات.. الخ، ولهذا تعالت الأصوات بضرورة تضمين المشكلات البيئية وقضايا البيئة داخل المقررات التعليمية على اختلاف أنواعها من مقررات الدين أو التربية الدينية ومقررات اللغات (لغة عربية ـ انجليزية ـ فرنسية) ومقررات العلوم والدراسات الاجتماعية (تاريخ وجغرافيا) ومقررات الرياضيات والتربية الفنية والمجالات الزراعية والصناعية والاقتصاد المنزلي وغيرها من المقررات التي يدرسها التلاميذ في مراحلهم التعليمية المختلفة. ونادى البعض بتضمين مقررات خاصة (التربية البيئية) بكل ما يواجه البيئة من مشكلات وقضايا. ولمواجهة المشكلات البيئية، جرى التأكيد أولاً في البرامج الوطنية والدولية على تدريب الخبراء والتقنيين أو إعادة تدريبهم بحيث يلبون الحاجة الملحة إلى العاملين الأخصائيين غير أنه قد اتضح بصورة متزايدة أن حل المشكلات ليس في يد الأخصائيين وحدهم مهما بلغوا من الكفاءة، وانه لا يمكن إيجاد حلول سديدة للمشكلات البيئية دون إجراء تعديل في جميع مجالات التعليم ومراحله.
وقد كانت ضرورة توافر التربية البيئية موضعا لاعتراف المجتمع الدولي بها في مؤتمر الأمم المتحدة للبيئة (استوكهولم، يونيو /حزيران 1972): «يجب على المنظمات التابعة للأمم المتحدة، ولا سيما اليونسكو، وسائر الوكالات الدولية المعنية أن تتخذ بعد التشاور وبالاتفاق فيما بينها التدابير اللازمة لوضع برنامج تعليمي دولي خاص بالتربية البيئية يجمع بين فروع العلم ويدرس في المدرسة وخارجها ويشمل جميع مراحل التعليم ويوجه للجميع كبارا وصغارا لاطلاعهم على ما يمكن ان يقوموا به من أعمال بسيطة، في حدود امكانياتهم، لادارة بيئتهم وحمايتها» وقد اشتركت اليونسكو وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة منذ 1975 في تنفيذ برنامج دولي للتربية البيئية أتاح تنظيم المؤتمر الدولي الحكومي في اكتوبر /تشرين الأول 1977.
ومن هنا نجد أن التربية البيئية كمفهوم جديد لم يتبلور إلا بعد مؤتمر استوكهولم، ويعرف ابراهيم عصمت مطاوع التربية البيئية على أنها «نمط من التربية ينظم علاقة الانسان ببيئته الطبيعية والاجتماعية والنفسية مستهدفا إكساب التلاميذ خبرة تعليمية من حقائق ومفاهيم ـ طريقة وتفكير ـ اتجاهات قيم خاصة بمشكلات بيئية كالتلوث والطاقة ـ استنزاف الموارد نعرضها في وحدات مرجعية».
ويهدف ابراهيم عصمت مطاوع من تدريس التربية البيئية في قالب وحدات تدريسية الى تعديل اتجاهات التلاميذ البيئية بحيث تصبح الايجابية والفاعلية واتخاذ القرارات البناءة إزاء حماية البيئة من التلوث والإهدار سمة بارزة في سلوكهم البيئي.
النظرة الإسلامية للبيئة:
وفي الحقيقة إن الاهتمام بالتربية البيئية له جذوره الثقافية والروحية منذ زمن بعيد فلقد حث الإسلام على النظافة والنظام، وعدم الإسراف أو التخريب، كما أكد الإسلام على مفهوم خلافة الانسان لله في الأرض وتحميله كل المسؤوليات لتلك الخلافة، وتسخير الأرض له، وأوضح الإسلام مفهوم التسخير بأن يستفيد المرء من النتائج دون المساس بالأصل والمصدر بالإفساد والتخريب، كما حدد الإسلام الأسلوب الأمثل لاستغلال الطبيعة، والتعايش السلمي مع الكائنات الحية، بل طالب بالعناية بها ورعايتها وعدم إيذائها، وحث على إعمار الأرض وعدم التخريب فيها، فلو كان في يد أحد منا فسيلة فعليه ان يغرسها حتى ولو كان ذلك عند قيام الساعة.
في ضوء ما سبق يمكن للمدرسة ان تتصدى للمشكلات البيئية مثل مشاكل التلوث والطاقة واستنزاف الموارد الطبيعية والتصحر وغيرها عن طريق تضمين برامج التربية البيئية داخل المقررات الدراسية على اختلافها، وذلك بغرض إكسابهم المعارف والمعلومات الخاصة بهذه المشكلات البيئية وتنمية وعيهم وإحساسهم بالبيئة وكذلك إكسابهم المهارات التي تفيدهم في حل المشكلات البيئية.







م / ن
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27-05-2012, 05:46 PM
سـلمى سـلمى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: دمشق
المشاركات: 73
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم



نعم عزيزتي للمدرسة دور كبير في حل المشاكل البيئية ،، وللمربي في المدرسة و البيت الدور في بناء شخصية هذا الإنسان الواعي الذي يدرك مخاطر تلوث البيئة .



بحث قيم سلمت يداكِ .




وعلى حب الله ورسوله نلتقي .

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 27-05-2012, 10:50 PM
قطر الندي وردة قطر الندي وردة غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 19,164
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سـلمى مشاهدة المشاركة

بسم الله الرحمن الرحيم



نعم عزيزتي للمدرسة دور كبير في حل المشاكل البيئية ،، وللمربي في المدرسة و البيت الدور في بناء شخصية هذا الإنسان الواعي الذي يدرك مخاطر تلوث البيئة .



بحث قيم سلمت يداكِ .




وعلى حب الله ورسوله نلتقي .


بارك الله فيك عزيزتي سلمي

صدقت لكل منها دور ودورا مهم في بناء شخصية الطفل

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دور المدرسة في التصدّي للقضايا البيئيّة قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 16-03-2012 08:55 PM
التربية المدرسية واللامدرسية قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 14-02-2011 10:53 PM
واقع التعليم المعاصر قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 19-01-2011 07:32 PM
كيف نجعل المدرسة محببة للتلاميذ ؟ قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 03-07-2010 10:37 PM
دور مدير المدرسة كمشرف مقيم وأثره في تحسين العملية التربوية قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 31-05-2010 05:56 PM


الساعة الآن 08:28 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com