عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-06-2001, 11:34 PM
ربوع دبي ربوع دبي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2001
المشاركات: 2,650
افتراضي الرسول القدوة صلى الله عليه وسلم:)




الرسول القدوة صلى الله عليه وسلم



قال الله سبحانه وتعالى: "لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا * وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَانًا وَتَسْلِيمًا * مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا".

نعم، بأبي أنت وأمّي سيدي يا حبيبي يا رسول الله عليك أفضل السلام وأتمُّ التسليم، لقد كنت حقًّا نِعْم القدوة الحسنة في كل بِرٍّ وخيرٍ وخُلُق، فأيّ مسلم يريد أن يكون له قدوة، فلن يجد أفضل ولا أحسن ولا أجمل من الذي بعثه الله إلينا ليخرجنا من الظلمات إلى النور، وباتباعه صلى الله عليه وسلم نَسْعَد في الدنيا والآخرة، وإذا كنا بحق نحب الله عز وجل فما علينا إلا اتباع هذا النبي الكريم الأمين صلى الله عليه وسلم، كما قال الله - تعالى -: "قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللهُ غَفُورٌ رَحِيم".

إن الله - عز وجل – برحمته وكرمه وفضله على هذه الأمة قد أرسل لها هذا النور المبين، وهذه النعمة الكبرى التي تُعتبر من أكبر النعم على هذه الأمة، حتى نقتدي به ونفعل كما كان يفعل في كل حياتنا وفي شتى مجالاتها، لا أن نميل مع كل ناعق، ولا أن نتبع سنن من كان قبلنا شبرًا بشبر، وذراعًا بذراع، فنمشي وراءهم وهم يعادوننا ويحاربوننا، ويريدون لنا الخسران والهلاك في الدنيا والآخرة، لا والله، بل نأخذ منهم الحكمة التي أوصانا بها النبي (صلى الله عليه وسلم) أنَّى وجدناها، وما يتفق مع ديننا الإسلام، وبعدها نرمي كل غثائهم الباقي خلف ظهورنا، ونسير في الطريق الذي سار فيه الحبيب المصطفى (صلى الله عليه وسلم) والصحابة (رضوان الله عليهم) جميعًا، هذا الطريق الذي قال عنه قدوتنا (صلى الله عليه وسلم): "تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبدًا كتاب الله وسنتي".

كيف كان مع ربه؟ كيف كان مع نفسه؟ مع أهله؟ مع أصحابه؟ مع الناس؟ مع اليهود؟ مع الكفار…، كيف كان في إيمانه؟ في خُلُقه؟ في عبادته؟ في معاملاته؟ في جهاده حتى نكون من الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه؟ في شؤون حياته كلها؟ لا بد أن نعلم كل هذا وغيره حتى نفعل مثله في كل أقوالنا وأفعالنا ما استطعنا إلى ذلك سبيلاً.

فهَيَّا هَيَّا إلى العمل، هيا هيا إلى القدوة الحسنة (صلى الله عليه وسلم)، هيا هيا إلى رضوان الله - سبحانه - وحبِّه لنا ومغفرته، هيا هيا إلى جنات الفردوس الأعلى معه (صلى الله عليه وسلم) وإخوانه النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقًا، هيا هيا إلى حوضه الشريف (صلى الله عليه وسلم)، وأن نشرب من يده الشريفة (صلى الله عليه وسلم) - شربة هنيئة لا نظمأ بعدها أبدًا، أسأل الله العلي القدير أن نكون من هؤلاء، اللهم آمين.

وَمِمَّا زَادَنِـي شَـرَفًا وَتِيها
وَكِدْتُ بِأَخْمَصِي أَطَأُ الثُّرَيّا

دُخُولِي تَحْتَ قَوْلِكَ يَا عِبَادِي
وَأَنْ صَيَّرْتَ أَحْمَدَ لِي نَبِيّا


فاللهُمَّ صلِّ على عبدك ونبيك ورسولك النبي الأمي، وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا، عدد ما أحاط به علمك، وخطَّ به قلمك، وأحصاه كتابك، وارْضَ اللهمّ عن سادتنا أبي بكر، وعمر، وعثمان، وعليّ، وعن الصحابة أجمعين، وعن التابعين وتابعيهم بإحسان إلى يوم الدين، سُبحان ربِّك ربِّ العزة عما يصفون، وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله رب العالمين.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 13-06-2001, 01:57 AM
ام فاطمه ام فاطمه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jan 2001
المشاركات: 3,193
افتراضي

ونعم القدوة قدوة الحبيب عليه الصلاة والسلام

اللهم اعنا على الاقتداءبه اللهم امين
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 25-07-2001, 06:55 AM
الأسحار الأسحار غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jan 2001
المشاركات: 1,097
Post

كلمات طيبات نفع الله تعالى بها وجعلها في الميزان يوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات

لا تبخلوا علينا بالتذكرة جزاكم الله خيرا

أخوكم : الأسحار .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 25-07-2001, 08:02 PM
أبو خولة أبو خولة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2001
المشاركات: 4,294,966,215
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


أحسنت وبورك فيك أخي ربوع دبي

تحياتي
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الخلاف بين العلماء لإبن عثيمين أحمد سعد الدين منتدى العلوم والتكنولوجيا 1 14-09-2004 03:42 PM
الشفا بتعريف حقوق المصطفى للقاضى عياض أحمد سعد الدين منتدى العلوم والتكنولوجيا 153 08-09-2004 05:04 PM
القواعد الذهبية فى أدب الخلاف أحمد سعد الدين منتدى العلوم والتكنولوجيا 4 07-09-2004 11:36 PM


الساعة الآن 04:15 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com