عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-09-2002, 10:02 PM
الأماني
 
المشاركات: n/a
Cool طهر قلبك




[c]

السلام عليكم
إخواني وأخواتي الأعزاء
لم ندع هذهِ الأمور تلمسنا وتصيب جزء من أحاسيسنا
حسد !! كراهية !! بغض!! غيره!! مـــادا تفعل في صــــاحبها!! سوى الدمـــار والهلاك !! مادا سنستفيد!!
الأيام تجري وتمر بسرعه كسرعة البرق الخاطف !!!
ونحن نتعرف على إناس جديده أناس لانعرف عنهم سوى اسمائهم المستعاره والشئ القليل جدا من شخصيتهم لدالك لانعرف كيف الطريق الصحيح لتعامل مع هده الشخصيه !! .. أحيانآ نتصرف بغير اللائق بدون قصد .. فيأخدون منــا موقفآ سلبيا عدائيا وقد يتحول الى بغض وكراهية تثقل القلب باثقـال تتعب المرء وتجعل قلبه يزداد سواد يوما بعد يوم ويزداد غلطه !!! (( ولاكن ماهوا السبب؟؟ ليس لنا به علم لأنه دفن في قلب صاحبه وانتهى الأمر))
أذن لنجلس جلسه مصـــارحه نحـــاول فيها تصفية القلوب من كل مايشوب(( حتى يسود جو المحبه من جديد)) بعيد عن الحقد والحسد والغيره والكره!!!‍‍‍‍‍‍ فالمرء لايعلم في أي حين تنقضي أيامه ربما الآن ربما غدآ .. فالله أعلم
,,,,,,,,
مارأيكم بتطهير قلوبنا من كل هذا ::20::
ونجعل الوئام والصفاء والمحبة والوفاء
هي عنوانا
فنحنوا أخوة
لابد أن يجمع بيننا صفاء القلوب
,,,,,,,,
::2::تحياتي لكم


[/c]
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-09-2002, 11:01 PM
فارس بدون فرس فارس بدون فرس غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2002
المشاركات: 1,411
افتراضي

بارك الله بك مشرفتنا الغالية 0 وجعل الله قلوبنا مليئة بالحب والوفاء إلى الأبد 0
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-09-2002, 11:03 PM
الوسام الاخضر الوسام الاخضر غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
المشاركات: 1,009
افتراضي

::2::



[c]كلامات قليلة لكنها جميلة... حلوة بيضاء.
كلامات تخرج بحرقة... لكي تشعل فينا الحب والتسامح والوفاء
كلامات مجروحة ... لكنها تداوي الجروح العميقة.
كلامات زكية ... تلملم شتات القلوب وتسكنها.
كلامات مفعمة بالحب والوفاء ... تحاول الوصول الى الفؤاد،
فتسكب عليه الصدق والتسامح والوئام
فيتطهر من البغض والحسد والعداء
فيزهر من جديد وينشدوا الصدق والحب والوفاء...
فاين نحنوا من هذا الوئام...
نردده لكننا عنه بعاد...
ليت شعري لو طال الزمان ... فنرى القلوب صادقة بيضاء
تعفوا وتسمح وتنشدوا الامان...فنرتقي باخلاقنا الى قمم الجبال
مشكوووووووورة خيتي على هذه الكلمات
فانتم رمز الصداقتي وحسن الاخلاق .........
فتحياتي لكم من القلبي باعتذار،
على الاطالة وصدق المشاعري والافكار...


تحياتي الخالصة للجميع ،،،


[/c]::2::
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29-09-2002, 11:15 PM
عاشـ عيونهاــق عاشـ عيونهاــق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2002
المشاركات: 774
افتراضي

السلام عليكم....

ما شاء الله اختي الاماني .. كتبتي و انتقيتي ........ فأبدعتي ..

ان شاء الله هذه الصفات بعيدة عنا و نكوِّن جو اخوي و اسري في ربوع البوابة و خارجها لمن تعارفوا عن طريقها و اصبحوا كالاخوان .. بل احياناً اكثر من ذلك .. وانا واحد منهم .. عسى الله لا يغير علينا

تقبلي تحياتي وتشكوراااااااتي
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 30-09-2002, 01:40 PM
اميـــر الثـــلــج اميـــر الثـــلــج غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2002
المشاركات: 243
افتراضي

كلمات رائعه ومافيه احد يقول مثل هالكلام الرائع الا لانه متصف فيه
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 30-09-2002, 04:38 PM
المـوج المـوج غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 4,244
افتراضي

كلمات رائعة جداً ومشكورة ...........
وجعلها الله في موازين حسناتك .............................
__________________
.
.
إذا كان أصلي من ترابٍ ، فكلّها :.:.:.: بلادي ، وكل العالمين أقاربي !
.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 30-09-2002, 05:39 PM
الأماني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اقتباس:
باقتباس من مشاركة فارس بدون فرس بارك الله بك مشرفتنا الغالية 0 وجعل الله قلوبنا مليئة بالحب والوفاء إلى الأبد 0
[c]

هلا
الله يبارك فيك
ومشكور على التواصل
وربي يحفظك
::2::تحياتي لك


[/c]
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 30-09-2002, 05:51 PM
عبوووود عبوووود غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
المشاركات: 651
افتراضي

مشكوووووووره ::10::
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 30-09-2002, 09:31 PM
الأماني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اقتباس:
باقتباس من مشاركة الوسام الاخضر ::2::



[c]كلامات قليلة لكنها جميلة... حلوة بيضاء.
كلامات تخرج بحرقة... لكي تشعل فينا الحب والتسامح والوفاء
كلامات مجروحة ... لكنها تداوي الجروح العميقة.
كلامات زكية ... تلملم شتات القلوب وتسكنها.
كلامات مفعمة بالحب والوفاء ... تحاول الوصول الى الفؤاد،
فتسكب عليه الصدق والتسامح والوئام
فيتطهر من البغض والحسد والعداء
فيزهر من جديد وينشدوا الصدق والحب والوفاء...
فاين نحنوا من هذا الوئام...
نردده لكننا عنه بعاد...
ليت شعري لو طال الزمان ... فنرى القلوب صادقة بيضاء
تعفوا وتسمح وتنشدوا الامان...فنرتقي باخلاقنا الى قمم الجبال
مشكوووووووورة خيتي على هذه الكلمات
فانتم رمز الصداقتي وحسن الاخلاق .........
فتحياتي لكم من القلبي باعتذار،
على الاطالة وصدق المشاعري والافكار...


تحياتي الخالصة للجميع ،،،


[/c]::2::
[c]

هلا باأخوي الغالي
دائماً تتميز في مقالاتك ::10::
مشكور
والله يجعلنا جميع أخوة
يكون
الأحترام والتقدير هو أسلوب تعاملنا
::2::تحياتي لك


[/c]
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-10-2002, 12:33 PM
أسـ البشكة ـير أسـ البشكة ـير غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
المشاركات: 10,014
افتراضي

بارك الله فيكِ
مشرفتنا الفاضلة الأماني
جعلنا الله من ذوي القلوب الصافية المتسامحة

تقبلي تحياتي ...
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 01-10-2002, 08:59 PM
الأب الرحيم الأب الرحيم غير متواجد حالياً
الوسام الذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
المشاركات: 1,020
افتراضي

وعـليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ــ جزاك الله تعالى بكل خير أختي الكريمة / الأمـاني
عـلى هـذه البادرة الطيبة المباركة
ــ أسـأل الله تعالى أن يكتب لك السعادة والهناء في الدنيا والآخرة
ــ أختي الكريمة .. هـذه الدنيا زائلة .. ونحـن راحـلـون .. ولا يبقى
من الإنسان إلا الكلمة الطيبة ولا تأت هـذه الكلمة الطيبة إلا بعـد وجـود
قـلوب صافـية نقـية .. أسـأل الله تعالى أن يجعـلنا من ذوي القـلوب المؤمنة
التي تحـب الخير للجميع لأجـل كسـب الأجـر والحسـنات
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 02-10-2002, 11:52 AM
همس الجروح همس الجروح غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
المشاركات: 181
افتراضي

مرحبا اختي الاماني

عساك على القوه انشاء الله

بل الفعل مواضيعك مميزه

و تشد الشخص لتعلق بها و الاستفاده منها

لن اطيل عليك

لاكن نرجو المزيـــــــــــــــــــد..
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 03-10-2002, 05:01 AM
الأماني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اقتباس:
باقتباس من مشاركة عاشـ عيونهاــق السلام عليكم....

ما شاء الله اختي الاماني .. كتبتي و انتقيتي ........ فأبدعتي ..

ان شاء الله هذه الصفات بعيدة عنا و نكوِّن جو اخوي و اسري في ربوع البوابة و خارجها لمن تعارفوا عن طريقها و اصبحوا كالاخوان .. بل احياناً اكثر من ذلك .. وانا واحد منهم .. عسى الله لا يغير علينا

تقبلي تحياتي وتشكوراااااااتي
[c]

هلا أخوي
شكراً لتواجدك
وإن شاء الله لايكون بيننا الى كل تقدير واحترام
في تعاملنا مع بعض
::2::تحياتي لك


[/c]
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 03-10-2002, 05:22 AM
pecachooo pecachooo غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2001
المشاركات: 22
افتراضي

لو أتيحت للإنسان فرصه ..... بأن يجد قلبه أمامه ..... عباره عن صفحة جديده بيضاء ....فماذا سيكتب ؟ وبأي لوووووون ؟
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 03-10-2002, 10:30 AM
الأماني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اقتباس:
باقتباس من مشاركة فداء [c]الله يعطيك العافية على هذي الكلمات المعيرة.. [/c]
[c]

هلا بالغاليه
الله يعافيكِ ويحفظك
ومشكورة على التواصل
::2::تحياتي لكِ


[/c]
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 03-10-2002, 06:26 PM
mjro0o7 mjro0o7 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2002
المشاركات: 1,773
افتراضي

مشكوره اختي الاماني ع الموضوع الجميل,,
تحياتي لك,،,،,,,
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 03-10-2002, 07:17 PM
pain pain غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2001
المشاركات: 408
افتراضي

هلا بأختى الامانى

[gl]جزاكى الله كل الخير[/gl]

تحياتي.............


رد مع اقتباس
  #18  
قديم 04-10-2002, 08:32 PM
الـنـشـمـي الـنـشـمـي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: الشــــــ الدمام ــــــــرقية
المشاركات: 5,463
افتراضي

[c]




هلا يالغالية ,,,, وبارك الله فيكي على هذه الكلمات ,,, وكثر الله من امثالك ,,

واسمحي لي بأن اضيف تعقيبا على موضوعك ,,,,


يؤكد الرسول الكريم ,, صلى الله عليه وسلم ,, في أن المحبة بين المؤمنين شرط من شروط الإيمان الذي يدخل صاحبه الجنة، وذلك فيما رواه الإمام مسلم عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه قال:

"والذي نفسي بيده لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، أولا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم" (رواه مسلم).

لقد أدرك النبي الكريم بثاقب نظرته التربوية التي استقاها من تأديب الله إياه، أنه لا يستل سخائم الحقد من الصدور، ولا ينتزع أدران التنافس والحسد من النفوس، إلا أخوة صادقة عالية، تسود حياة المسلمين، وتقوم على المحبة، والتواد، والتناصح، والألفة، والبشر، وينتفي منها الكيد والغل والحسد والتجهم والتباغض، ولذلك دعا إلى إفشاد السلام بين الإخوة، ليكون مفتاح القلوب للمحبة والتلاقي على الخير.

وكان صلوات الله عليه يكرر هذا المعنى على مسامع أصحابه، متوخياً إلقاء بذرة المحبة في القلوب، وتعهدها بالرعاية، حتى تثمر ذلك الحب الوضيء الكبير الذي أراده الإسلام للمسلمين.

بهذه المحبة الناصعة بنى رسول الله صلى الله عليه وسلم جيل الإسلام الأول الذي بلغ رسالة السماء إلى الأرض، وكان القاعدة الصلبة التي حملت صرح الإسلام الشامخ للناس.

وبدون هذه المحبة الصافية التي تفرد بزرعها الإسلام في القلوب، ما كان المسلمون الأوائل ليستطيعوا التماسك والصمود في تحمل تبعات الجهاد، وتقديم التضحيات الجسيمة في بناء دولة الإسلام ونشر أعلامه في الخافقين.

وبهذه المحبة الصادقة العجيبة استطاع رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ينشئ مجتمع المؤمنين الأمثل في تاريخ الإنسانية، الذي صور تماسكه العجيب أروع تصوير بقوله:

"المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً" (رواه مسلم).

وبقوله أيضاً:

"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد، إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى" (رواه مسلم).

وبقوله أيضاً:

"المسلمون كرجل واحد، إن اشتكت عينه اشتكى كله، وإن اشتكى رأسه اشتكى كله" (رواه مسلم).

إن المسلم الواعي الصادق لا يسعه أمام هذا الهدي النبوي العالي إلا أن يخفق قلبه بحب إخوانه وأخلائه، ويقبل عليهم بقلبه ومشاعره، فإذا هو عنصر خير ووئام وبناء في دنياه، والفائز برضوان ربه ومحبته في أخراه

ويؤكد الرسول الكريم في حديث آخر أن هذه المحبة بين المؤمنين شرط من شروط الإيمان الذي يدخل صاحبه الجنة، وذلك فيما رواه الإمام مسلم عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه قال:

"والذي نفسي بيده لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، أولا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم" (رواه مسلم).

لقد أدرك النبي الكريم بثاقب نظرته التربوية التي استقاها من تأديب الله إياه، أنه لا يستل سخائم الحقد من الصدور، ولا ينتزع أدران التنافس والحسد من النفوس، إلا أخوة صادقة عالية، تسود حياة المسلمين، وتقوم على المحبة، والتواد، والتناصح، والألفة، والبشر، وينتفي منها الكيد والغل والحسد والتجهم والتباغض، ولذلك دعا إلى إفشاد السلام بين الإخوة، ليكون مفتاح القلوب للمحبة والتلاقي على الخير.

وكان صلوات الله عليه يكرر هذا المعنى على مسامع أصحابه، متوخياً إلقاء بذرة المحبة في القلوب، وتعهدها بالرعاية، حتى تثمر ذلك الحب الوضيء الكبير الذي أراده الإسلام للمسلمين.

بهذه المحبة الناصعة بنى رسول الله صلى الله عليه وسلم جيل الإسلام الأول الذي بلغ رسالة السماء إلى الأرض، وكان القاعدة الصلبة التي حملت صرح الإسلام الشامخ للناس.

وبدون هذه المحبة الصافية التي تفرد بزرعها الإسلام في القلوب، ما كان المسلمون الأوائل ليستطيعوا التماسك والصمود في تحمل تبعات الجهاد، وتقديم التضحيات الجسيمة في بناء دولة الإسلام ونشر أعلامه في الخافقين.

وبهذه المحبة الصادقة العجيبة استطاع رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ينشئ مجتمع المؤمنين الأمثل في تاريخ الإنسانية، الذي صور تماسكه العجيب أروع تصوير بقوله:

"المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً" (رواه مسلم).

وبقوله أيضاً:

"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد، إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى" (رواه مسلم).

وبقوله (ص) أيضاً:

"المسلمون كرجل واحد، إن اشتكت عينه اشتكى كله، وإن اشتكى رأسه اشتكى كله" (رواه مسلم).

إن المسلم الواعي الصادق لا يسعه أمام هذا الهدي النبوي العالي إلا أن يخفق قلبه بحب إخوانه وأخلائه، ويقبل عليهم بقلبه ومشاعره، فإذا هو عنصر خير ووئام وبناء في دنياه، والفائز برضوان ربه ومحبته في أخراه

والمسلم الحق إذا مسه الغيظ من أخيه كظم غيظه، ثم هو لا يأنف أن يسارع إلى العفو عنه، والتغاضي عن زلته، ولا يرى في صفحه عن أخيه ذلاً يحيق به، ولا عاراً يلبسه، بل يرى فيه إحساناً يقربه من الله زلفى، ويكسبه محبته التي خص بها المحسنين من عباده في قوله:

{والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين} (آل عمران: 134).

وإنهما لعزة ورفعة من الله، يجتمعان إلى الإحسان الذي اتصف به المسلم السمح العفو الصفوح، فإذا هو من المحسنين الذين أحبهم الله، ومن الأعزة الأماثل الذين يحبهم الناس.

إن الحقد لا مكان له في قلب المسلم المرهف الحس، الواعي توجيهات دينه، المتأثر بلمساتها في أعماق وجدانه؛ ذلك أنه يدرك قيمة العفو وصفاء القلب في مغفرة الله له، كما بينها رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله:

"ثلاث من لم يكن فيه غفر له ما سواه لمن شاء: من مات لا يشرك بالله شيئاً، ولم يكن ساحراً يتبع السحرة، ولم يحقد على أخيه"(أخرجه البخاري في الأدب المفرد).


===============
وتقبلو خالص تحياتي ::2::



[/c]
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 06-10-2002, 03:18 AM
السوسنة السوداء السوسنة السوداء غير متواجد حالياً
الوسام الفضي

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
المشاركات: 1,355
افتراضي

شكرا لك على هذه الدعوة
مع تحياتي
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 06-10-2002, 05:08 AM
حنـــان حنـــان غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2002
المشاركات: 941
افتراضي

بارك الله فيك ويعطيكي الف عافيه
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 06-10-2002, 08:58 PM
الأماني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اقتباس:
باقتباس من مشاركة اميـــر الثـــلــج كلمات رائعه ومافيه احد يقول مثل هالكلام الرائع الا لانه متصف فيه
[c]

هلا أمير
مشكور على الأطراء
وحضورك بيننا هو الأروع ::10::
::2::تحياتي لك


[/c]
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 07-10-2002, 02:10 PM
THE MHO THE MHO غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2002
المشاركات: 3,102
افتراضي

مشكورة على الموضوع مشرفنتا الأماني
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 07-10-2002, 08:48 PM
DANA_80 DANA_80 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2002
المشاركات: 1,239
افتراضي

جزاك الله كل خير أختي الكريمة أماني

تقبلي تحياتي،،،،،،،
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 10-10-2002, 07:01 AM
الأماني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اقتباس:
باقتباس من مشاركة الموج2002 كلمات رائعة جداً ومشكورة ...........
وجعلها الله في موازين حسناتك .............................
[c]

هلا أخوي الموج
شكراً للتواجدك الرائع
وتواصلك معنا
::2::تحياتي لك


[/c]
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 11-10-2002, 10:00 AM
الأماني
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اقتباس:
باقتباس من مشاركة عبوووود مشكوووووووره ::10::
[c]

هلا عبوود
العفو
الشكر لتواصلك ::10::

::2::تحياتي لك


[/c]
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:50 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com