عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 18-10-2008, 06:03 AM
د. شاهر النهاري د. شاهر النهاري غير متواجد حالياً
كـــاتب وأديــب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2004
المشاركات: 2,456
افتراضي لتعرف قصدي .... عليك بالآتي : ؟!





كنت أسير بإتزان على الحبل المشدود، ولا ترهبني رياح التعاريج، ولا شموس المنعطفات.
هذا ليس حلما من الأحلام ، ولا وهم يعيش معي ، أنه حقيقة عشتها وأنا أتنقل بين قمم مشمسة زاهية، ووهاد رطبة حارة.
ومرت الصور ...
وفجأة تأرجحت ، وفقدت المقدرة على التوازن....!
كأن الأمر أشبه بإنزلاق رجل البهلوان عن الحبل المعلق ..!
وماهي إلا غمضة عين وإرتعاشة بدن، حتى صار الامر مخيفا، مرعبا ، والظلام من حولي حالكا، والخوف ينشر في خشبات عظامي.
لقد تمنيت في لحظتها لو أني كنت أعيش في حلم لا يلبث أن ينتهي.
و(ضاقت) بي الدروب ، وأنا أنحدر في السرداب المظلم الرطب البارد.
وكنت أحاول جهدي أن أوقف الإنهيار ،(فلما) عجزت عن ذلك اسلمت أمري لله.
وتبارت و(إستحكمت) تعاريج السرداب، لتزداد وعارة وقسوة وضيق.
فكأني كنت أنضغط بين دوائر لا تنتهي (حلقاتها).
وسألت ربي مرات ، ترى هل تنفرج الحلقات ؟ ، وهل (فرجت) تلك الدوائر المتتالية المستحكمة ؟.
وإزدادت المعاناة، (وكنت) أرقب نهايتي بإنغلاق الفرجة ، وسحقي بين أسنان الحلقات المميتة.
وتراكمت على الصخور الباردة من كل جنب، وكنت (أظنها) تبتلعني ، وتسحق عظامي.
ولم أعد أرى شيئا من شدة حلكة الظلام، و(لا) أسمع من عويل الخوف.
وعندما صارت الثواني سنينا، وصار العمر لا يساوي في نظري شروى نقير، تبينت لي بقعة مهزوزة من الضوء الباسم لا تكاد ترى.
وريح باردة تنعش القلوب تنساب من حول قدمي من فرجة تعجبت منها (تفرج).
وتمايل جسدي نشوة، وحطت قدمي على أرض كالسماء في براحها، وكالندى في نعومتها، وكالعشب في خضارها.
فحمدت الله على نعمائه، فأين كنت، وأين اصبحت...؟
لقد كانت رحلتي صعبة اي صعوبة.
ولكنها كانت في نهايتها ..........؟؟!
والآن ...
وحتى تفهم أخي القارئ ملخص ما أريد قوله .....؟!
لتتمكن من ذلك ...
ما عليك إلا العودة لتقراء ما بين الأقواس.
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-10-2008, 09:34 AM
مُهاجرة مُهاجرة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 294
افتراضي



ظروف كثيرة وكرب متوالية ظننا ذات يوم أنها أقفلت بمغاليق كبيرة وأقفال
محكمة فاستعصت ، ثم تطورت الأمور إلى أن قض القلق مضجعنا فلم نهنأ
بنوم ولا أختها غفوة ، تضرعنا بالدعاء وذكر أحدنا الآخر بالإلحاح والصدق
فيه ، وانتظرنا ثم انتظرنا ثم ظننا أن الانتظار سائر في خط اللانهاية.

ذرفنا من الأحداق مياه ساخنة على الوسائد في جوف الليالي، وحجرناها مكابرين
في وضح النهارلكي لا يشعر بنا أحد ...

سألنا هذا وذاك عن تجاربهم دون أن نبوح بما نحن فيه ، جربنا الكثير والكثير من
الحلول فوجدنا أن بعضها لا تنفع والأخرى سطحية لا ترتقي لأن تكون حلاً ، والأخرى
تتعقد بها الأمور أكثر لتصنع عقدة كبيرة لا تستطيع فكها يد سحرية .

مرت الأيام وتوالت الليالي ، ونحن بين ألم وأمل حتى فتحت الأبواب ذات يوم على ربيع
من الآمال والأماني ، لتنتقي الفراشة زهرة منها وتهديها بركتها ، فتنجلي الهموم ، وتتوقف
الأحداق عن سكب الدموع ، وترتسم على الشفاه ابتسامة رضى كبيرة ، وحدثت النفس بزفرة
تخلصت بها من يحموم انتظار، نعم انجلت الغيمة المشؤومة ، وتحقق المراد ...

الإنسان بطبعه عجول ، يريد الشيء بين ليلة وضحاها ، ولو تيقن أن بعد العسر يسر ما تعجل

وفي هذا المقام يقول أبو الطيب الرندي

واصبر إذا شئت إكليل الهنا = فبغير حسن الصبر لن تتكللا
فإذا كرهتَ الصبر فاعلم أنما = حقاً كرهتَ بأن تكون مكللا .
كاتبنا الرائع

د. شاهر النهاري

كتبت فأبدعت الكتابة ، وتطرقت إلى ما لا يختلف عليه اثنان ،
أهنئ نفسي إذ كنت اليوم في المقعد الأول ولك جزيل شكري وعظيم تقديري .

مُهاجرة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-10-2008, 12:53 PM
حبات الندي حبات الندي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
الدولة: علي متن سحابة بيضاء
المشاركات: 3,700
افتراضي

في كل لحظة من حياتنا وفي كل دقيقة نحمد الله علي نعمائه .

مهما حصل لنا من حزن وضيق ومصاعب فلله الحمد والشكر من قبل ومن بعد.

هذه الدنيا نعيشها بحلوها ومرها ونرجو من الله الفرج وربنا هو مفرج كل كرب عسير.

ضاقت ولما استحكمت حلقاتها فرجت وكنت أظنها لا تفرج.

ومن يتوكل علي الله فهو حسبه)))

حكمة أؤمن بها ودوما أرددها ربك حيفرجها من أوسع الأبواب.. وأعمل خير حتلافي خير. وما ضاقت إلا فرجت.

فرج الله همك وأسعد قلبك .
.............
د. شاهر الراقي مواضيعك تعجبني بارك الله لك

أختك حبات الندى

التعديل الأخير تم بواسطة حبات الندي ; 18-10-2008 الساعة 01:01 PM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19-10-2008, 01:56 PM
الرااجية الرااجية غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 9
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي الفاضل شاهر النهاري أجدت وأمتعت وبلغت بارك الله فيك وجزاك الله خيرا


ضاقت فلما استكمت حلقاتها فرجت ... وكنت أظنها لا تفرج


صبرا جميلا ما أقرب الفرج ... من راقب الله في الأمور نجا
ومــن صدق الله لم ينله أذى ... ومن رجاه يكون حيث رجـا
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 19-10-2008, 04:51 PM
د. شاهر النهاري د. شاهر النهاري غير متواجد حالياً
كـــاتب وأديــب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2004
المشاركات: 2,456
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مُهاجرة


ظروف كثيرة وكرب متوالية ظننا ذات يوم أنها أقفلت بمغاليق كبيرة وأقفال
محكمة فاستعصت ، ثم تطورت الأمور إلى أن قض القلق مضجعنا فلم نهنأ
بنوم ولا أختها غفوة ، تضرعنا بالدعاء وذكر أحدنا الآخر بالإلحاح والصدق
فيه ، وانتظرنا ثم انتظرنا ثم ظننا أن الانتظار سائر في خط اللانهاية.

ذرفنا من الأحداق مياه ساخنة على الوسائد في جوف الليالي، وحجرناها مكابرين
في وضح النهارلكي لا يشعر بنا أحد ...

سألنا هذا وذاك عن تجاربهم دون أن نبوح بما نحن فيه ، جربنا الكثير والكثير من
الحلول فوجدنا أن بعضها لا تنفع والأخرى سطحية لا ترتقي لأن تكون حلاً ، والأخرى
تتعقد بها الأمور أكثر لتصنع عقدة كبيرة لا تستطيع فكها يد سحرية .

مرت الأيام وتوالت الليالي ، ونحن بين ألم وأمل حتى فتحت الأبواب ذات يوم على ربيع
من الآمال والأماني ، لتنتقي الفراشة زهرة منها وتهديها بركتها ، فتنجلي الهموم ، وتتوقف
الأحداق عن سكب الدموع ، وترتسم على الشفاه ابتسامة رضى كبيرة ، وحدثت النفس بزفرة
تخلصت بها من يحموم انتظار، نعم انجلت الغيمة المشؤومة ، وتحقق المراد ...

الإنسان بطبعه عجول ، يريد الشيء بين ليلة وضحاها ، ولو تيقن أن بعد العسر يسر ما تعجل

وفي هذا المقام يقول أبو الطيب الرندي

واصبر إذا شئت إكليل الهنا = فبغير حسن الصبر لن تتكللا
فإذا كرهتَ الصبر فاعلم أنما = حقاً كرهتَ بأن تكون مكللا .
كاتبنا الرائع

د. شاهر النهاري

كتبت فأبدعت الكتابة ، وتطرقت إلى ما لا يختلف عليه اثنان ،
أهنئ نفسي إذ كنت اليوم في المقعد الأول ولك جزيل شكري وعظيم تقديري .

مُهاجرة
أختي المهاجرة
حياك رب العزة
وكم هو جميل أن أعود إلى ردك المتميز المبهر مرات ومرات
وأنا من يهنئ نفسه على مرورك الغالي
لا عدمنا مودتك الأخوية
وشكرا على الإضافات
__________________
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 20-10-2008, 04:27 PM
محمد النهاري محمد النهاري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
الدولة: أينما حط نفع
المشاركات: 11,797
افتراضي

د/ شاهر لك مني كل الشكر والتقدير والاحترام على مواضيعك الجميلة واتمنى ان اصبح يوما من الايام كاتباً مثلك
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 20-10-2008, 04:43 PM
دمووع القمر دمووع القمر غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: عيون حبوبي
المشاركات: 7,851
افتراضي



د/ شاهر كتبت فأبدعت بتعابير بليغة لله درك
اخي الفاضل كلما ضاقت علينا الدنيا وتوجهنا للخالق
عز وجل فأبدا لا يتركنا رغم ذنوبنا الكثيرة
ومن المحن نتعلم ونزداد حبا لله عز وجل
وليتنا نتذكره ونتقرب اليه دوما في كل اوقاتنا
تقديري واحترامي لقلمك الرائع




رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
محاولة بصوتي ممكن رأيكم؟؟ أبو مربم منتدى العلوم والتكنولوجيا 5 03-12-2001 10:52 PM
((( هدية رااااائعه بالفلاش ))) كاتم الشوق منتدى العلوم والتكنولوجيا 1 21-11-2001 05:14 PM
((((****دعاء****)))) كاتم الشوق منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 29-10-2001 01:14 PM
عليكم بالعلم أولاً قبل القول والعمل أبو أسامة منتدى العلوم والتكنولوجيا 1 31-08-2001 11:51 AM
ما أكذب عليك البدر الساهر منتدى همس القوافي وبوح الخاطر 8 04-02-2001 05:52 PM


الساعة الآن 07:25 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com