عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 05-12-2014, 11:08 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,011
افتراضي من سيرة الشاعر الحارث بن عباد




الحارث بن عباد ::

هو أبو بجير وقيل أبو المنذر الحارث بن عباد بن قيس بن ثعلبة البكري
من أهل العراق من فحول شعراء الطبقة الثانية.
كان من سادات العرب وحكمائها وشجعانها الموصوفين.
وقد اشتهر مراهقاً في حرب سدوس وذلك أن غلاماً لعمران بن نبيه السدوسي اسمه معمر بن سوار أورد إبل سيده عين ماء تعرف بعين قويرة ,
فاصطدمت إبله بإبل عباد أبي الحارث فأهاب بها وحذر راعيها فلم ينته إلى أن اقتتلا فرمى الحارث معمراً وقتله
فأقبل الفضيل بن عمران على الحارث فرماه بسهم آخر فاتبعه بغلامه وكان عمران أبوه من سراة قومه وسيداً مطاعاً.
فكر الحارث إلى إبله وساقها عطاشاً إلى منازل أبيه عباد وأخبره بما جرى فتفل أبوه في وجهه وقال: لا حياك الله ولا بياك.
إذن والله أسلمك إلى عمران بن نبيه فيقتلك بولده ولا أبعث على قومي حرب سدوس.
فقال الحارث: لا يقتلني عمران بولده ولا تسليمك إياي يدفع عنك حرب سدوس وقد وقعت في البلاء فالبس لها جلباباً.
وبلغ الصريخ إلى عمران بن نبيه فأغار في من حضر من قومه واجتمعت إليه قبائل سدوس.
وقالوا: الرأي إليك فمر بما شئت. فقال لهم: ليس في ضبيعة كفوء لولدي ولست أرضى إلا بوائل بن ربيعة (يريد كليباً )أو البراق بن روحان.
فقالوا: ليس هذا برأي أيقتل ابنك الحارث بن عباد وتريد التقاضي بكليب أو البراق هذا هو البغي الصريح.
فأبى عمران بن نبيه فوجدوا لذلك واغتاظوا ووجهوا إليه يعتذرون من قتل ولده وسألوه أن يحكموه في الدية.
فرد الرسل وصمم على قتل كليب أو البراق فثارت بينهم حرب شديدة والتقوا بجبل منور فحمل عمران بنفسه على بني ضبيعة وكانت الدائرة عليهم,
وقتل إخوة الحارث وأسر عقيل بن مروان سيد ضبيعة.
ثم عاد بنو ضبيعة وولوا عليهم الحارث وهو شاب لم يبلغ الكهولة فسار بهم إلى سدوس واقتتلوا قتالاً شديداً وتطاردت الخيل وقتل يومها عباد أبو الحارث وقتل الحارث نصر بن مسعود أحد فرسان سدوس البارزين ,
ثم افترقوا على غير غلبة. ثم استشرى الفساد واتسع الخرق وحالفت القبائل قضاعة وطيىء قبيلة سدوس وقامت ربيعة مع ضبيعة إلى أن نصر الله ربيعة.
وصار للحارث بن عباد اسم في قومه. وشهد يوم خزاز وجادت فيه مشاهده وحسن بلاؤه وبارز فرساناً من حمير وقتلهم .

ولما كانت حرب البسوس اعتزل هو القتال واستعظم قتل كليب لسؤدده في ناقة واعتزل الحرب مع قبائل من بكر منها يشكر وعجل وقيس بن ثعلبة.
وكان هو رأسها وشاعرها في زمانه فنزع سنان رمحه ووتر قوسه وقال لبني شيبان: يا بني شيبان ظلمتم قومكم وقتلتم سيدكم وهدمتم عزكم ونزعتم ملككم فوالله لا نساعدكم.
فانصرفوا خائبين ولم يحارب أحد منهم مع شيبان حتى أسرف المهلهل في القتل وكان من أمره ما كان وقتل ولده بجيراً.
قيل أن المهلهل لقيه يوم واردات فقال: من خالك يا غلام. وبوأ نحوه الرمح فقال له امرؤ القيس الكندي وكان على مقدمتهم في حروبهم: مهلاً يا مهلهل فإن عم هذا وأهل بيته قد اعتزلوا حربنا
فلئن قتلته ليقتلن به رجل لا يسأل عن نسبه.
فلم يلتف المهلهل إلى قوله وشد عليه فقتله فقال عند قتله: بؤ بشسع نعل كليب. فثارت بأبيه الحمية ونادى في قومه بالحرب وقال قصيدته المشهورة التي كرر فيها قوله: قربا مربط النعامة مني أكثر من عشرين مرة
وقال ابن بدرون: أكثر من خمسين مرة. وكانت النعامة فرسه لم يكن في زمانها مثلها فجاؤوه بها فجز ناصيتها وقطع ذنبها وكان أول من فعل ذلك من العرب فاتخذته العرب سنة إذا قتل لأحدهم عزيز وأراد أن يطلب بثأره
وولي الحارث أمر بكر وشهد حربهم وكان أول يوم شهده يو قضة وهو يوم تحلاق اللمم لأن بكراً حلقوا رؤوسهم ليعرفوا بعضهم بعضاً.
وقيل أنهم التقوا بمكان اسمه عويرض وصافح الحارث القتال بنفسه وكانت الدائرة على تغلب فانهزمت أقبح هزيمة وفيها أسر المهلهل وهو لا يعرفه فأطلقه قياماً بوعده ووفاء بذمته كما مر.
ثم قال للمهلهل. دلني على كفوء لبجير قال: لا أعلمه إلا امرؤ القيس . فجز ناصية المهلهل وقصد امرئ القيس فشد عليه فقتله ودامت الحرب زماناً .
وقد كان الحارث آلى ألا يصالح تغلب حتى تكلمه الأرض.
فلما كثرت وقائعه في تغلب ورأت تغلب أنها لا تقوم له حفروا سرباً تحت الأرض وأدخلوا فيه رجلاً وقالوا: إذا مر الحارث فغن بهذا البيت: أبا منذر أفنيت فاستبق بـعـضـنـا حنانيك بعض الشر أهون من بعض

أبو منذر كنية الحارث بن عباد.

فلما أتى الحارث على ذلك الرجل غنى بذلك البيت. فقيل للحارث: بر قسمك فابق بقية قومك. ففعل واصطلحت بكر وتغلب. وعمر الحارث طويلاً وكانت وفاته نحو سنة 570 م.

__________________




رد مع اقتباس
  #2  
قديم 21-12-2014, 10:25 PM
أ.عبدالله يحي البت أ.عبدالله يحي البت غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: جازان الأم
المشاركات: 3,934
افتراضي

طرح مميز وهادف ولاغرابة
وقد حملته أم بشرى أن يكون
تقديري..
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-06-2015, 01:25 AM
جرح الشام جرح الشام غير متواجد حالياً


للمنتــــديات الأدبية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 313
افتراضي

مجهود مشكور
اختاه الفاضلة
ننتظر ابيات تعرف القارئ عن الشاعر
ومن غيرك لانتقاء الدرر
تحياتي والمحبة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29-06-2015, 02:55 AM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,011
افتراضي

والشكر موصول لمنْ أقبل وأهل ّ

وعانق الحرف دون مل ّ وكلّ

و عطّر الرد الصفح وسأل

هل من نماذج شعر لابن عباد وما شمل

ـــــ ابن عبّاد يقتفي المعارك بسيفه والوقائع بقلمه و المشاعربقصائده

فأينما تبحث عن تاريخ أيامه تجد الحرف حاضرا وكأنّه مؤرخ زمانه


فحين قتل المهلهل بُجيرا الذي أرسله الحارث بن عباد كرسول إليه فقالهذه القصيدة وهي من أروع قصائده :

" كـل شـئ مصيـره للـزوال .. غير ربـي وصالـح الأعمـال
وترى الناس ينظـرون جميعـا .. ليس فيهم لذاك بعـض إحتيـال
قل لأم الأغر تبكي بجيراً *** حيل بين الرجال والأموالِ
ولعمري لا بكين بجيراً **** ماأتى الما من رؤوس الجبالِ
لهف نفسي على بجير اذا ما *** جالت الخيل يوم حرب عضالِ
وتساقى الكماة سماً نقيعاً *** وبدا البيض من قباب الحجالِ
وسعت كل حرة الوجه تدعو *** يالبكر غراء كالتمثالِ
يابجير الخيرات لا صلح حتى *** نملأ البيد من رؤوس الرجالِ
وتقر العيون بعد بكاها *** حين تسقي الدماء صدور العوالي
أصبحت وائل تعج من الحرب *** عجيج الحجال بالاثقالِ
لم اكن جناتها علم الله *** وإني بحرّها اليوم صالِ
قد تجنبت وائلا كي يفيقوا *** فأبت تغلب عليّ اعتزالي
وأشابوا ذؤابتي ببجير *** قتلوه ظلاً بغير قتالِ
قتلوه بشسع نعل كليب *** ان قتل الكريم بالشسع غال
قربا مربط النعامة مني *** لقحت حرب وائل عن حيال
قرّبا مربط النعامة مني *** ليس قولي يراد لكن مغالي
قرّبا مربط النعامة مني *** جدّ نوح النساء بالاعوال
قرّبا مربط النعامة مني *** شاب راسي وأنكرتني الغوالي
قرّبا مربط النعامة مني *** للسرى والغدو والآصالِ
قرّبا مربط النعامة مني *** طال ليلي على الليالي الطوال
قرّبا مربط النعامة مني *** لا عتناق الأبطال بالأبطالِ
قرّبا مربط النعامة مني *** واعدلا عن مقالة الجهالِ
قرّبا مربط النعامة مني *** ليس قلبي عن القتال بسالِ
قرّبا مربط النعامة مني *** كلما هب ريح ذيل الشمال
قرّبا مربط النعامة مني *** لبجير مفكك الاغلالِ
قرّبا مربط النعامة مني *** لكريم متوج بالجمالِ
قرّبا مربط النعامة مني *** لا نبيع الرجال بيع النعالِ
قرّبا مربط النعامة مني *** لبجير فداه عمي وخالي
قرّباها لحي تغلب شوساً *** لاعتناق الكماة يوم القتال
قرّباها بمرهفات حداد *** لقراع الابطال يوم النزالِ
رب جيش لقيته يمطر الموت *** على هيكل خفيف الجلالِ
سائلوا كندة الكرام وبكراً *** واسألوا مذحجاً وحي هلالِ
اذا اتونا بعسكر ذي زهاء *** مكفهر الأذى شديد المصالِ
فقريناه حين رام قرانا *** كل ماضي الذباب عضب الصقالِ
============


التقى بالزير فكسر ظهره، وكان نظر الحارث بن عباد قد شح، فلم يعرف أنه المهلهل، فسأله ذاك الأمان، وأعطاه إياه، ثم عرفه بنفسه.
فجزَّ الحارثُ بن عُباد ناصية الزير وأطلقه.
أيّ وفاء هذا الَّذي يجعل رجُلاً يقبض على عدوّ له ثمَّ يطلقُه، لا لشيءٍ؛ بل لأنَّه أعطى كلِمةً ما سمِعها حين نطقها غيرُه!
وقال في ذلك:
لَهْفَ نَفْسِي عَلَى عَدِيٍّ وَلَمْ أَعْ
رِفْ عَدِيًّا إِذْ أَمْكَنَتْنِي اليَدَانِ

طُلَّ مَنْ طُلَّ فِي الحُرُوبِ وَلَمْ أُو
تِرْ بُجَيْرًا أَبَأْتُهُ ابْنَ أَبَانِ


فَارِسٌ يَضْرِبُ الكَتِيبَةَ بِالسَّيْ فِ وَتَسْمُو أَمَامَهُ العَيْنَانِ

ـــ هناك روائع كثيرة لهذا الشاعر الحكيم زمانه ، يكفيه فخرا أنّه أحد سادات العرب وحكمائها، وشاعراً مقلاً ومجيداً، وفارساً لا يشق له غبار. اشتهر بالحكمة، والتوسط بين قومه بني بكر، وبين أبناء عمهم بني تغلب، وشهد مقتل كليب بن ربيعة التغلبي على يد جساس البكري عمرو بن مرة البكري، و اندلاع حرب البسوس بين تغلب وبكر، فاعزلها مع قبائل من بكر، لكنه سعى بين الطرفين المتصالحين بالصلح طوال فترة الحرب التي دامت أربعين عاماً.

رجُل اتَّسم بالفَهْم والحِلْم، والحكمة والشَّجاعة، شاعر قومِه ورائدها، كلّ تصرُّفاته الَّتي نُقِلت عنْه اتَّسمت بالحكمة، ولم تتَّسم بأيّ صفة من صفات التهوُّر والقصور.
إنّه نموذج حي يستحق منّا القراءة له والتعرّف على قيمه وأخلاقه ونضج شعره .

وبورك فيك الأخ الكريم "جرح الشام" على التذوق والتفاعل والتشجيع
.
__________________




رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-06-2015, 04:24 AM
جرح الشام جرح الشام غير متواجد حالياً


للمنتــــديات الأدبية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 313
افتراضي

جزيت أخاك بارك الله فيك
لا عدمنا حضورك تاج الأدب

تحياتي والمحبة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شعر بادية مطروح وتحديات العصر خالد الفردي منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 22-03-2012 05:23 PM
قراءة في ديوان"شعر الأستاذ: عبد الحميد السنوسي" saydsalem منتدى عـــــــذب الكــــــــلام 0 09-12-2011 05:03 PM
شَكلُ القصيدةِ وقصيدةُ الشَّكل خالد الفردي منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 10-02-2011 04:16 AM
قراءة نقدية لنص ( همسات في آذان البحر ) <*papillon*> منتدى عـــــــذب الكــــــــلام 2 12-01-2011 03:26 PM
الأصوات الشعرية الراهنة لباحث البادية حمد خالد شعيب خالد الفردي منتدى العلوم والتكنولوجيا 4 31-08-2010 03:47 PM


الساعة الآن 03:18 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com