عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الشـــرعيـــة > منتدى أشهر الخيرات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-05-2019, 01:46 PM
حفصة محمد علي حفصة محمد علي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2018
المشاركات: 3
افتراضي فضل قراءة القرآن في شهر رمضان





محتويات
١ رمضان والقرآن الكريم
٢ فضل تلاوة القرآن الكريم في رمضان
٣ قراءة القرآن الكريم في رمضان
٣.١ ورد التلاوة
٣.٢ ورد التفكر والتأمل
٣.٣ ورد الحفظ الغيبي
رمضان والقرآن الكريم
يتميَّز شهر رمضان الكريم عن باقي الشهور بميزة وفضل عظيم، حيث تتضاعف فيه أجور العبادة، فالفريضة في رمضان تضاعف لأضعاف كثيرة والنافلة في رمضان تضاعف لتصل مرتبة الفريضة فيما سواه، وما يعزز مضاعفة الأجر في رمضان هو نزول القرآن الكريم فيه جملة واحدة من اللوح المحفوظ إلى السماء الدنيا، ومدارسة جبريل القرآن للرسول صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان، فهناك إذاً فضل لتلاوة القرآن الكريم في رمضان.

إنّه القرآن العظيم، والنور المبين، رحمة الله للعالمين، فحريّ بالمسلم أن يبذل من أجله ويستغل دقائق عمره لخدمته، ويتميّز بعبادته لله به في رمضان لتصلح بذلك كل شؤونه، وينال شفاعة الله له بسببه يوم القيامة، قال صلى الله عليه وسلّم: (اقْرَؤوا القرآنَ. فإنه يأتي يومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه) [صحيح].


فضل تلاوة القرآن الكريم في رمضان

1- تأسي واقتداء: ذلك أنّ جبريل عليه السلام كان يدارس الرسول صلى الله عليه وسلّم القرآن في شهر رمضان، وكان صلى الله عليه وسلّم يكون عند ذلك أجود ما يكون، فكان بذلك يكون كالريح المرسلة المحمّلة بالخير العظيم، وعليه فيستحبّ للمسلم تقوية علاقته بالقرآن الكريم تلاوة وفهماّ وتدبراً، والاستفادة من ساعات الليل حيث الهدوء والسكينة.
2- اجتهاد في رمضان: وهذا ظهر في علاقة السلف بالقرآن الكريم، فقد كان الإمام مالك متى دخل رمضان يترك الحديث ومجالسة أهل العلم وينشغل بالقرآن، أمّا سفيان الثوري فكان متى دخل رمضان ترك جميع العبادة وانشغل بالقرآن، فلا عجب في ذلك، فرمضان هو شهر نزول القرآن، وفيه ليلة هي خير من ألف شهر تكريماً ورفعاً لقدر القرآن الكريم، وهي ليلة القدر، فينبغي أن يكون للقرآن تميّز خاص في شهر رمضان.
3- عبادة شافعة: تجتمع عبادتان في شهر رمضان عبادة الصيام وعبادة تلاوة القرآن، وهما تشفعان لصاحبهما يوم القيامة للحديث الشريف (الصيامُ والقرآنُ يشفعانِ للعبدِ يومَ القيامَةِ، يقولُ الصيامُ: أي ربِّ إِنَّي منعْتُهُ الطعامَ والشهواتِ بالنهارِ فشفِّعْنِي فيه، يقولُ القرآنُ ربِّ منعتُهُ النومَ بالليلِ فشفعني فيه، فيَشْفَعانِ) [صحيح].
4- جهاد للمسلم: في شهر رمضان يكون للمسلم جهادان جهاد في النّهار بقهر النّفس وحملها على الصيام ومغالبة الهوى، وفضول الكلام وسائر المعاصي، وجهاد بالليل بمجاهدة النفس وحملها على القيام وتلاوة القرآن الكريم.

قراءة القرآن الكريم في رمضان


ورد التلاوة
أن يجعل المسلم لنفسه برنامجاً متميّزاً منتظماً وثابتاً لتلاوة القرآن الكريم بشكل يومي، بحيث تتميز فيه علاقة المسلم بالقرآن الكريم عن باقي الشهور.

ورد التفكر والتأمل
يجعل فيه المسلم لنفسه برنامجاً واضحاً يمر من خلاله على القرآن الكريم كاملاً فهماً لآياته، ووقوفاً عند أحكامه، من خلال الاستعانة بكتب التفسير المتوفِّرة لديه، وحبذا التركيز على الكتب ذات الطابع التفسيري والتربوي في ذات الوقت ككتاب الظلال مثلاً.


ورد الحفظ الغيبي
في هذا المسار أو الورد يرتب المسلم لنفسه برنامجاً ثابتاً ومنظّماً في حفظ القرآن الكريم، بحيث يربط بين الحفظ الذهني في النّهار، ويثبت ما حفظه من خلال القيام به في الليل.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-05-2019, 01:55 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,036
افتراضي

جزاك الله خيرا على هذه الإفادات

جعلها الله في ميزان حسناتك

وأهلا وسهلا بك بيننا نافعة ومنتفعة ورمضان مبارك
__________________




رد مع اقتباس
  #3  
قديم 14-05-2019, 04:18 PM
محمد فهمي يوسف محمد فهمي يوسف غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2018
الدولة: الإسكندرية ــ مصر
المشاركات: 200
افتراضي متابعة قيمة

الأخت الأستاذة أم بشرى
نائب المدير العام للمنتديات
تستحقين التكريم لمتابعتك القيمة
فجزاك الله خيرا
( موضوع جميل يستحق المتابعة بالقراءة ،والاستفادة بالعمل منه
محمد فهمي يوسف
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 31-05-2019, 01:41 PM
أبو سندس أبو سندس متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2016
الدولة: سلطنة عمان
المشاركات: 349
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حفصة محمد علي مشاهدة المشاركة

محتويات
١ رمضان والقرآن الكريم
٢ فضل تلاوة القرآن الكريم في رمضان
٣ قراءة القرآن الكريم في رمضان
٣.١ ورد التلاوة
٣.٢ ورد التفكر والتأمل
٣.٣ ورد الحفظ الغيبي
رمضان والقرآن الكريم
يتميَّز شهر رمضان الكريم عن باقي الشهور بميزة وفضل عظيم، حيث تتضاعف فيه أجور العبادة، فالفريضة في رمضان تضاعف لأضعاف كثيرة والنافلة في رمضان تضاعف لتصل مرتبة الفريضة فيما سواه، وما يعزز مضاعفة الأجر في رمضان هو نزول القرآن الكريم فيه جملة واحدة من اللوح المحفوظ إلى السماء الدنيا، ومدارسة جبريل القرآن للرسول صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان، فهناك إذاً فضل لتلاوة القرآن الكريم في رمضان.

إنّه القرآن العظيم، والنور المبين، رحمة الله للعالمين، فحريّ بالمسلم أن يبذل من أجله ويستغل دقائق عمره لخدمته، ويتميّز بعبادته لله به في رمضان لتصلح بذلك كل شؤونه، وينال شفاعة الله له بسببه يوم القيامة، قال صلى الله عليه وسلّم: (اقْرَؤوا القرآنَ. فإنه يأتي يومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه) [صحيح].


فضل تلاوة القرآن الكريم في رمضان

1- تأسي واقتداء: ذلك أنّ جبريل عليه السلام كان يدارس الرسول صلى الله عليه وسلّم القرآن في شهر رمضان، وكان صلى الله عليه وسلّم يكون عند ذلك أجود ما يكون، فكان بذلك يكون كالريح المرسلة المحمّلة بالخير العظيم، وعليه فيستحبّ للمسلم تقوية علاقته بالقرآن الكريم تلاوة وفهماّ وتدبراً، والاستفادة من ساعات الليل حيث الهدوء والسكينة.
2- اجتهاد في رمضان: وهذا ظهر في علاقة السلف بالقرآن الكريم، فقد كان الإمام مالك متى دخل رمضان يترك الحديث ومجالسة أهل العلم وينشغل بالقرآن، أمّا سفيان الثوري فكان متى دخل رمضان ترك جميع العبادة وانشغل بالقرآن، فلا عجب في ذلك، فرمضان هو شهر نزول القرآن، وفيه ليلة هي خير من ألف شهر تكريماً ورفعاً لقدر القرآن الكريم، وهي ليلة القدر، فينبغي أن يكون للقرآن تميّز خاص في شهر رمضان.
3- عبادة شافعة: تجتمع عبادتان في شهر رمضان عبادة الصيام وعبادة تلاوة القرآن، وهما تشفعان لصاحبهما يوم القيامة للحديث الشريف (الصيامُ والقرآنُ يشفعانِ للعبدِ يومَ القيامَةِ، يقولُ الصيامُ: أي ربِّ إِنَّي منعْتُهُ الطعامَ والشهواتِ بالنهارِ فشفِّعْنِي فيه، يقولُ القرآنُ ربِّ منعتُهُ النومَ بالليلِ فشفعني فيه، فيَشْفَعانِ) [صحيح].
4- جهاد للمسلم: في شهر رمضان يكون للمسلم جهادان جهاد في النّهار بقهر النّفس وحملها على الصيام ومغالبة الهوى، وفضول الكلام وسائر المعاصي، وجهاد بالليل بمجاهدة النفس وحملها على القيام وتلاوة القرآن الكريم.

قراءة القرآن الكريم في رمضان


ورد التلاوة
أن يجعل المسلم لنفسه برنامجاً متميّزاً منتظماً وثابتاً لتلاوة القرآن الكريم بشكل يومي، بحيث تتميز فيه علاقة المسلم بالقرآن الكريم عن باقي الشهور.

ورد التفكر والتأمل
يجعل فيه المسلم لنفسه برنامجاً واضحاً يمر من خلاله على القرآن الكريم كاملاً فهماً لآياته، ووقوفاً عند أحكامه، من خلال الاستعانة بكتب التفسير المتوفِّرة لديه، وحبذا التركيز على الكتب ذات الطابع التفسيري والتربوي في ذات الوقت ككتاب الظلال مثلاً.


ورد الحفظ الغيبي
في هذا المسار أو الورد يرتب المسلم لنفسه برنامجاً ثابتاً ومنظّماً في حفظ القرآن الكريم، بحيث يربط بين الحفظ الذهني في النّهار، ويثبت ما حفظه من خلال القيام به في الليل.
أختنا الفاضلة حفصة

جزاك الله خير على موضوع القرءان الكريم

نحن مقصرون كثيرا في هذا الباب
القرءان هو دستور الامة ورسالة االه سبحانه وتعالى لنا جميعا
به النجاة وفيه النور والخيرات والبركات والامان
نحتاج فعلا الى عمل برنامج خاص لقراءته وتدبره وفهم معانيه
ثم من بعد الفهم ياتي التطبيق العملي له
فالقرءان انزل ليطبق وليكون برنامج حياة للمسلم.

شكرا لك
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رمضان فضائل وأحكام .. كل شي عن رمضان مبدع قطر 2 منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 22-04-2014 04:38 PM
الله يتجلَّى في آياته قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 1 20-11-2013 11:24 PM
من أحداث رمضان أم بشرى منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 14-07-2013 12:59 PM
30 نصيحة ذهبية لحفظ كتاب الله .. نور_الدعوة منتدى العلوم والتكنولوجيا 1 18-05-2013 06:18 PM
آداب تلاوة القرآن الكريم وتعظيمه احمد رضوان منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 25-03-2011 08:25 AM


الساعة الآن 12:38 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com