عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العامة > منتدى النقاش الحر والحوار الفكري البنّاء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 20-03-2020, 05:06 PM
عبدالحليم الطيطي عبدالحليم الطيطي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
الدولة: الأردن
المشاركات: 251
Lightbulb نحن وكورونا وحوش









**نحن وكورونا وحوش
.
،،يصوّرونهم وهم يمشون تحت الطاولات ،،تسابقاً على علب الطعام ،،!ويمشون فوق بعضهم وهم لا يشعرون ،!،،، فإذا قالوا : لا رواتب ،،،! ، ماذا يفعلون !!،،أتخيّل ان يأكلوا بعضهم إذا خلص الطعام ،،!
.
،،مشاعرنا الإنسانية فيما بيننا تخبو وتنتهي حين تشتدّ حاجتنا إلى ما يُبقي الحياة ،،نتحوّل بلحظة ،،فننتبه إلى مخالبنا وأنيابنا ،،! وهي لم تكن موجودة ،،لعدم حاجتنا لها ،،!فما يفعل اؤلئك الذين لا يجدون المال !!
.
،،يرى أحدهم رفيقه ،،فيُشيح عنه وهو يريد أخذ الفريسة كلّها ،،لقد تبدّل في لحظة واحدة وصار انتباهه كلّه لنفسه ،،فمشاعرنا - تجارية - حسب الرياح وشدّة الحياة ويُسرها ،،!
.
،،أحدهم وهو جنب صاحبه في مقعد الحافلة قام ومشي فوق ركبة صاحبة وقفز من النافذة التي بجانبه ،،حين انفجر شيء وامتلأ ت الحافلة بالدخان ،،،وحين وصل الأرض وشعر بالأمان ،،نظر الى صاحبه وناداه ،،!
.
،،فنحن لا نصير انسانيين ،،وننتبه لحاجة غيرنا إلاّ بعد نأخذ حاجتنا ،،،إلّا المؤمنين،،:يحبّون أن يُجمّلوا صورتهم أمام الله ،،فينظر الواحد منهم إلى الناس وهم يتنافسون على الطعام فتُعينه عقيدته ،،،،- أنّ الأمر لله ، وأنّ هذا العالَم له صاحب ، وأنّه إن لم يكن في الدنيا فهو ذاهب إلى الجنة ،،وأنّ ابنه الذي يخاف عليه هو وديعة عند الله ،،وأنّه يجب أن تعلو نفسه فلا يُنافس على فريسة - ،،
.
،،تلك العقيدة تتكلّم معك وأنت في أيّ تنافس بشريّ ،،تعينك فتكبر وأنت جنب الله ،،وتقوى به ،،وتظهر وكأنك غنيٌّ معك كلّ شيء ،،!
.
،،الفرق بين الناس لا تراه وهم في حياتهم العاديّة ،،فالوضيع منهم يكذب ويدّعي العلوّ ،،وترى الفرق بينهم في تنافسهم على أيّ شيء وخاصّة الطعام ،،،! تظهر هنا عقيدتهم وثقافتهم ولطفهم وغلظتهم وأنانيّتهم وإيثارهم ،،،،وتراهم قسمين : قسم مثاليٌ يعيش بالله لا بقوّته ، يأبى التردّي ،،لا يرعبه الموت الذي يخافون منه ،،ويحب إن بقي في الدنيا أن يبقى عاليا راضيا عن نفسه ويحترمها
،،،،،
،،وقسم يعيش بقوته ومخالبه وأنيابه ،،هدفه البقاء لا غير ،،بلا قيم الإنسان الحبيبة ،،!هو وحش موجود في ثيابنا ،،،،ويمشي بيننا وسيأكلنا يوما ما !!!،،،،،أقصد أنّ الأنانيّة هي الوحش المتخفّي فينا جميعا ،،،! إلّا مَن هذّبَ وحشه بتعاليم الله ,,!!
.
،،لو كان هذا النوع كثيرا في فيتنام ،،لما انتصروا ،،،بل كان الموجود الكثير عندهم هو الذي يفكّر في الناس كأنّهم باقي جسده الذي لا يعيش ولا يستمرُّ إلّا بهم ،، فلا أدري كيف تعيش وحدك وتسعد وقد مات وانتهى هذا العالَم ......!!،،،
.
نحن أخوة : ونمشي إلى الموت معاً في قاطرة ،،وإلى الحياة ،،،وجميعنا أرادنا الله أن نعيش هنا بعض وقت : فمن يمنع أحداً عيشه أو حقّه فهو يعادي الله ،،،
..
.
.
.
.


عبدالحليم الطيطي
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 28-03-2020, 05:26 PM
أم بشرى أم بشرى غير متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,283
افتراضي

طرح قيّم وأنت تخترق إرادة البشر الواهية أمام جرثومة لا تُرى

رأيتك تُحلّق على رؤوس الضعفاء حين استبدت بهم الغريزة فتساقطوا

على الطعام تساقط الذباب فكان الفكر متأبَطاً على طرفي دعني أمر دعني أعيش ومنتهى العيش لا يُهدى لبشر

وتناست البشرية قدرة من خلق وأمر ودعا و تمهّل وراحت تسبح في المفاسد والمعاصي

وحين وُضعت في محك الاختبار فرّ بعضها من الله إلى الغريزة وبعضها فرّ إليه

سائلا ،داعيا ، تائبا ، خائفا ، راجيا .

أيها المبدع ، محرّك الحرف للحرف " عبد الحليم الطيطي " لك منّا تحيّة التقدير وموصول التحايا

على طروحاتك الجميلةوالهادفة

دامت الكلمة حيّة نابضة بحرفك السامق .
__________________




رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-04-2020, 11:55 AM
عبدالحليم الطيطي عبدالحليم الطيطي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
الدولة: الأردن
المشاركات: 251
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم بشرى مشاهدة المشاركة
طرح قيّم وأنت تخترق إرادة البشر الواهية أمام جرثومة لا تُرى

رأيتك تُحلّق على رؤوس الضعفاء حين استبدت بهم الغريزة فتساقطوا

على الطعام تساقط الذباب فكان الفكر متأبَطاً على طرفي دعني أمر دعني أعيش ومنتهى العيش لا يُهدى لبشر

وتناست البشرية قدرة من خلق وأمر ودعا و تمهّل وراحت تسبح في المفاسد والمعاصي

وحين وُضعت في محك الاختبار فرّ بعضها من الله إلى الغريزة وبعضها فرّ إليه

سائلا ،داعيا ، تائبا ، خائفا ، راجيا .

أيها المبدع ، محرّك الحرف للحرف " عبد الحليم الطيطي " لك منّا تحيّة التقدير وموصول التحايا

على طروحاتك الجميلةوالهادفة

دامت الكلمة حيّة نابضة بحرفك السامق .






ما أبلغ ما قلت هنا " وحين وُضعت في محك الاختبار فرّ بعضها من الله إلى الغريزة وبعضها فرّ إليه "....................

واختصرت كلّ شيء ،،ألف شكر/ الأديبة العزيزة ،،وعمق الفهم والفصاحة ولك ألف سلام
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 21-04-2020, 03:35 PM
عبدالرحمن الناصر عبدالرحمن الناصر غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 514
افتراضي

.



قد نعذرهم فى تكالبهم على الطعام فقد غلبت عليهم شقوتهم وتعاظمت عندههم الأنا - وقد نتفهم هروبهم من أصحابهم عند الخطر فإذا ما رأى الأمان عاد منافقا - قد نتقبل هذا ونعذرهم فى ذاك حتى ولو بدا الأمر غريب
لكن فى عالم الكورونا شاهدنا عجب العجاب

فى واقعتين يصعب على العقل تصديقهما - الأولى لسيدة توفت فى إحدى مستشفيات العزل فتم الإتصال بأهلها لإستلام الجثة وطبعا" هناك إجراءات حاسمة فى توخى الحيطة فى مثل هذه الامور ومع ذلك رفض أبناءها استلام جثمان أمهم ورفض إخوتها إستلام جثة شقيقتهم وكذلك رفض الزوج لقد تنصل الجميع من الإستلام أو الحضور وقام الطاقم الطبى بصلاة الجنازة على المتوفية وتم دفنها فى مقابر الصدقة

الثانية : رجل شيخ كبير أصيب بالكورونا ودخل مستشفى العزل وتدهورت حالته وطلب من الطبيب رؤية أبنائه وبكى وألح فى الطلب -- واتصل الطبيب بالأبناء لرؤية أبيهم وأن الأب يريد رؤيتهم قبل موته وقد وعدهم الطبيب أن الرؤيا ستكون امنه من خلف حائل زجاجى وستتخذ كافة الاجراءات اللازمة لتكون الرؤيا امنه -- إلا أن الأبناء رفضوا جميعا" الحضور لرؤية أبيهم

وتحت توسلات الأب الشيخ الكبير للطبيب لرؤية الأبناء عا ود الطبيب الإتصال بهم فأغلقوا تليفوناتهم ومات الأب وأصيب الطبيب بحالة نفسية
فضلا" عن أهل قرية تجمعوا وتظاهروا لرفض دفن طبيبة توفت بالكورونا وهى تعالج المرضى رفضوا بإصرار دفنها فى قريتها ومدافن زوجها فى القرية لدرجة تدخل قوات الشرطة لتفريقهم بالقنابل المسيلة للدموع حتى يتمكنوا من دفن الطبيبة

هذه حالات حدثت بالفعل وموثقة وهى على سبيل المثال -- نحن لسنا وحوش كالكورونا نحن اشد وأبشع ولا حول ولاقوة إلا بالله
الاستاذ الأديب / عبد الحليم الطيطى خالص تحيتى لك






.

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-05-2020, 03:17 AM
بقايا أطلال بقايا أطلال غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2020
المشاركات: 24
افتراضي الحمد لله على نعمة الإسلام

الحمد لله على نعمة الإسلام وما نراه حقيقة مؤلمة من تصرفات البعض الغير مسؤولة أمام هذا الوباء والذي أنتشر كالنار في الهشيم وهناك أتضح لنا جميعا عن قدرة البعض على حسن التصرف في وقت الشدة وعن تصرفات البعض الغير مسؤولة وبعض التصرفات الغريبة من البعض الآخر ولكن الحمد لله على دين الإسلام الذي ثبت العقول والهمها حسن التصرف والابتعاد عن هذه التصرفات الغريبة والغير الأخلاقية من بعض المصابين به أو الغير مصابين به نسأل الله السلامة وشكرا للطرح الطيب وحياك الله .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-05-2020, 08:09 PM
امي فضيلة امي فضيلة غير متواجد حالياً
نائب المدير العام لشؤون المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jun 2019
الدولة: اسبانيا
المشاركات: 1,370
افتراضي




حياك الله


مبارك عليك الشهر وعلى جميع المسلمين

إنّ أنين بيوت الفقراء في أزمة كورونا لا يقلّ إيلامًا عن صور مرضى الفيروس المسرّبة

من غرف العناية المركّزة لكنّ هذا الأنين لا يجدُ له في هواتف النّاشطين متّسعًا حقيقيًّا

في الأزمات الكبرى ومنها الأوبئة الفتاكة يكون همّ العقلاء مواجهة الوباء وقايةً وعلاجًا،

وكذلك التّعامل مع آثاره الاجتماعيّة وانعكاساته الاقتصاديّة احتواءً وتخفيفًا.

أنين بيوت الفقراء وإنّ تسارعَ انتشار وباء كورونا قد أوقع العالم كلّه في إرباكاتٍ كبيرة،

فإلى جانب أولئك الذين استقرّ الفيروس في أجسادهم وفتك بحياتهم؛ فقد كان أصحاب الأعمال اليوميّة،

وعمّال المنشآت الاقتصاديّة، وأصحاب الحاجة والعوز من أكثرِ مَن خنقهم وباء كورونا.

أعمالٌ توقّفت، ومصالح تعطّلت، ومنشآتٌ أغلقت، وعمالٌ سُرّحوا، ورواتب خُفّضت،

ورجالٌ لزموا بيوتَهم وقد كانوا يسعَون في مناكب الأرض بحثًا عن قوت يومهم وأهليهم.

وغدت الجدران السّميكة تحجب عنّا أصوات أنين الكثير من الأسر والعائلات التي لا تجدُ قوت

يومها وقد ضاقت عليها الأرض بما رحبت وضاقت عليها أنفسها.

إنّ أنين بيوت الفقراء في أزمة كورونا لا يقلّ إيلامًا عن صور مرضى الفيروس المسرّبة

من غرف العناية المركّزة لكنّ هذا الأنين لا يجدُ له في هواتف النّاشطين متّسعًا حقيقيًّا

ولا يجد في "لايكات" المتفاعلين في وسائل التّواصل الاجتماعيّ حظًّا ونصيبًا.

يروي الإمام مسلم في صحيحه عن أبي سعيد الخدري؛ قال: بينما نحنُ في سفرٍ

مع النبي صلّى الله عليه وسلّم إذ جاء رجلٌ على راحلةٍ له فجعل يصرف بصره يمينًا وشمالًا،

فقال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: "من كان معه فضلُ ظهرٍ فليَعُدْ به على من لا ظهر له،

ومن كان له فضلُ من زادٍ فليعُد به على من لا زاد له، فذكر من أصناف المال ما ذكر،

حتّى رأينا أنه لا حقَّ لأحدٍ منّا في فضلٍ"

وجزاك الله خيرا على الطرح القيم

نسأل الله أن يجعلنا وإياكم ممن يوفقون

لقيام هذا الشهر الفضيل ويعيننا على صيامه،

ونسأله أن يجعل قيامنا بين يديه خير قيام، ونسأله إخلاصا لوجهه

وخشوعا بين يديه

اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامنا في رَمَضَان صِيامَ

الصائِمينَ، وَقِيامنا فيهِ قِيامَ القائِمينَ، ونَبِّهْنا

فيهِ عَنْ نَوْمَةِ الْغافِلينَ، اَللّهُمَّ قَرِّبْنا فيهِ إلى

مَرْضاتِكَ وَجَنّبْنا سَخَطِكَ وَنقِمتِكَ،

وَوَفِّقْنا فيهِ لِقِرآءةِ آياتِكَ

بارك الله بك ووفقك لما يحب ويرضاه ولما فيه الخير والصلاح

ودمت على طاعة الرحمن

وعلى طريق الخير نلتقي دوما
__________________
اللهمَّ أسألُك خشيتَك في الغيبِ والشهادةِ،

وأسألُك كلمةَ الإخلاصِ في الرضا والغضبِ،

وأسألُك القصدَ في الفقرِ والغنى، وأسألُك نعيمًا لا ينفدُ وأسألُك قرةَ عينٍ لا تنقطعُ،

وأسألُك الرضا بالقضاءِ، وأسألُك بَرْدَ العيْشِ بعدَ الموتِ، وأسألُك لذَّةَ النظرِ إلى وجهِك،

والشوقَ إلى لقائِك، في غيرِ ضرَّاءَ مضرةٍ،

ولا فتنةٍ مضلَّةٍ اللهمَّ زيِّنا بزينةِ الإيمانِ، واجعلْنا هداةً مُهتدينَ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المشتقات في اللغة العربية أم بشرى منتدى اللغة العربية وعلومها 0 20-11-2018 11:11 PM
اهوال سراج منير منتدى العلوم الإسلامية المتخصصة 21 22-07-2018 01:23 PM
حكومة إسرائيل: نحو تحديث الصراع ! عادل محمد عايش الأسطل سياسة وأحداث 0 29-05-2016 11:28 PM
اليسار الإسرائيلي.. انحدار حاد نحو اليمين ! عادل محمد عايش الأسطل سياسة وأحداث 0 27-07-2015 12:29 AM
أحكـام الـتـجــويد للقرآن الكريم بالصور sunafi_Aljanoop منتدى الشريعة والحياة 3 04-06-2015 05:54 PM


الساعة الآن 06:00 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com