عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 27-03-2002, 08:04 PM
ست الكل ست الكل غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2001
المشاركات: 213
Post اهداف ثورة عاشوراء




هي

المراد من (هدف) الإمام الحسين عليه السلام في واقعة كربلاء هي الغاية التي كان ينبغي بلوغها أو تحقيقها وإن طال الزمن، والتي بادر بثورته تلك من أجلها واستشهد في سبيلها نقدّم فيما يلي مسردا بتلك الأهداف المقدسة كما يلي :

1- إحياء الإسلام.

2- توعية المسلمين و كشف الماهية الحقيقية للأمويين.

3- إحياء السنة النبوية والسيرة العلوية.

4- إصلاح المجتمع واستنهاض الأمة.

5- إنهاء استبداد بني أمية على المسلمين.

6- تحرير إرادة الأمة من حكم القهر والتسلّط.

7- إقامة الحق وتقوية أهله.

8- توفير القسط والعدالة الاجتماعية وتطبيق حكم الشريعة.

9- إزالة البدع والانحرافات.

10- إنشاء مدرسة تربوية رفيعة وإعطاء المجتمع شخصيته ودوره.

لقد تجلّت هذه الأهداف في فكر سيد الشهداء وفي عمله أيضا، وكذلك لدى أنصاره وأتباعه. ومن جملة خطب الإمام الحسين عليه السلام المعبرة عن أهدافه، هي قوله: ((..إنما خرجت لطلب الإصلاح في أمّة جدي، أريد أن آمر بالمعروف وأنهى عن المنكر، وأسير بسيرة جدّي وأبي علي بن أبي طالب))(حياة الإمام الحسين بن علي 264:2).

و كتب إلى وجوه أهل البصرة: ((أنا أدعوكم إلى كتاب الله وسنة نبيه، فإنّ السنة قد أميتت والبدعة قد أحييت فإن تسمعوا قولي أهدِكم سبيل الرشاد))( حياة الإمام الحسين بن علي: 322).

و أرسل مع مسلم بن عقيل كتابا إلى أهل الكوفة حدّد فيه رسالة الإمامة بما يلي: ((..فلعمري ما الإمام إلاّ العامل بالكتاب، والآخذ بالقسط، و الدائن بالحق، والحابس نفسه على ذات الله والسلام..)) (حياة الإمام الحسين بن علي:340).

و في كربلاء خطب بأنصاره قائلا: (( ألا ترون إلى الحق لا يُعمل به، وإلى الباطل لا يُتناهى عنه، ليرغب المؤمن في لقاء الله، فإني لا أرى الموت إلاّ سعادة، والحياة مع الظالمين إلاّ برما))(حياة الإمام الحسين بن علي 98:3).
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 28-03-2002, 12:43 AM
أبو غيثان أبو غيثان غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
المشاركات: 496
افتراضي

وماذا تقصدين بهذه العبارة هداك الله :
(( توعية المسلمين و كشف الماهية الحقيقية للأمويين ))
ثم من في رأيك قتل الحسين بن على رضي الله عنه وأرضاه فوالله إنا نحبه ولكن في غير غلو ولا تشنيع ونحب آل البيت كلهم ولكن أيضا في غير غلو ولا تشنيع ونحب الصحابة كلهم دون تفريق ولا نسبهم ولانفرق بينهم .

أرجو مراجعة هذا الرابط والاستفادة منه :

http://islamicweb.com/arabic/shia/
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 28-03-2002, 07:05 PM
ست الكل ست الكل غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2001
المشاركات: 213
افتراضي

شكرا اخي على الرابط
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29-03-2002, 08:24 AM
المجازي المجازي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
المشاركات: 97
افتراضي

أختي الفاضلة ست الكل ،،،

بارك الله فيك هذا الشعور الطيب والحس النبيل

وان كان هنا عندي استدراك أتمنى ان اسمع فيه وجهة النظر .

فقد قلتي ان من أول أهداف كربلاء ( والتي هي بالواقع كرب وبلاء على أهل البيت صلوات الله عليهم أجمعين)

أول الأهداف هو احياء الاسلام .

وأنا هنا أتساءل هل كان الاسلام ميتا قبل هذه الوقعة أو بعدها ؟

واذا كان ميتا مثلا لأن بني أمية قد استولوا على الحكم ومنعوا حكم الأئمة

فبودي ان استوضح النقاط التالية :

أولا:فمن المعلوم ان الحسن رضي الله عنه هو من تنازل لمعاوية عن الحكم حقنا لدماء المسلمين

فهل يكون الحسن رضي الله عنه بذلك قد شارك في قتل الاسلام ؟

ثانيا:واذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم مدح عمل الحسن هذا بقوله بما معناه :

( ان ابني هذا سيد ، وسيصلح بين طائفتين من المسلمين )

فهل معنى هذا ان الرسول ايضا قد شارك في قتل الاسلام .

ملاحظة ( الحديث متفق على صحته بين العموم لأن به اخبار بالغيب الذي حدث بعد موته صلى الله عليه وسلم) .

ثالثا:واذا كان الاسلام على يد الخلفاء جميعهم ( عدا على رضي الله عنه لظروفه )ومن جاء

بعدهم من الملوك والامراء ( وجميعهم من أهل السنة ) قد انتشر الى أكثر من نصف الكرة الأرضية

وعلت عليها كلمة لا اله الا الله محمد رسول الله

فهل هذا هو موت الاسلام ؟

واذا كان نشر كلمة لا اله الا الله محمد رسول الله على نصف الكرة الأرضية هو موت الاسلام

فما هي اذن حياة الاسلام ؟

رابعا: ومن المعلوم ان الحسين لم ينتصر في كربلاء بل استشهد فداه أبي وأمي بسبب خذلان شيعته له

حيث كانت قلوبهم معه وسيوفهم عليه .

فكيف تحقق هدف احياء الاسلام وهو لم ينتصر بل قتل هو وأهل بيته رضي الله عنهم أجمعين .؟

خامسا : لو قلنا لم يتحقق الهدف فما فائدة كربلاء اذن واذا قلنا تحقق الهدف فما هي مظاهر تحققه ؟ وما فائدة ذلك على الاسلام ونشر الدين واعلاء كلمة الله واقامة دينه في الأرض ؟ مع اعطائنا أمثلة من هذه الفوائد التي عادت على الامة الاسلامية .

سادسا : مادام ان الشيئ بالشيئ يذكر فاذا كان الحسين رضي الله عنه يعلم الغيب كباقي الأئمة المعصومين ( حسب معتقد الامامية ) فأما كان من الأولى أن يجنب نفسه وأهل بيته صلوات الله عليهم بلاء كربلاء .
وما ذنب الاطفال والنساء والشيوخ وبقية أهل بيته في دفعهم للقتل والتنكيل جزا الله قاتليهم شر الجزاء بما هم أهله ؟

أي ان السؤال هل كان الحسين رضي الله يعلم عن مصيره بكربلاء ؟
فاذا كان لا يعلم فهذا يناقض اهم عقائد الامامية بأن الائمة يعلمون الغيب ولهم علم لدني بما كان وسيكون كيفما كان يكون الى يوم القيامة فهل يفوته معرفة مصيره وأهل بيته في كربلاء.
واذا كان يعلم فما ذنب الاطفال والنساء والشيوخ وبقية ال البيت بأن يزج بهم للقتل والتنكيل؟
واذا كان يعلم وفعلها عن رغبة منه فلماذا اذن البكاء على شيئ قد فعله الحسين برغبته وباختياره وكامل ارادته .
واذا كان يعلم فلماذ عرض على قاتليه وقف القتال وأن يعود بأهل بيته من حيث جاء؟
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-03-2002, 12:08 PM
zahco zahco غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
المشاركات: 8,371
افتراضي بارك الله فيكم على هذا الحوار

السلام عليكم ورحمة الله
بارك الله فيكم وجزاكم الله عنا كل خير أختي الكريمة
(( ست الكل ))

إن الحوار البناء مهم جداً للفهم فبارك الله فيكي ولا تبخلي علينا بالمواضيع
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:42 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com