عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العامة > منتدى النقاش الحر والحوار الفكري البنّاء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 22-01-2014, 09:29 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي التلذذ بالمشاكل




السلام عليكم أخوة الإيمان

تحوطنا المشاكل من بين أيدينا ومن خلفنا وعن أيماننا وعن شمائلنا هكذا اقتضت سنة الله
فهناك من ينظر إليها على أنها محنة مع أنها هي منحة من الله سبحانه وتعالى
ومنا من ينظر إليها أنها ظلمات
كيف نتعامل بطريقة عاقلة وبطريقة إجابية مع مشاكلنا في الحياة ؟

أترك أقلامكم الزكية تفوح عطرا
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 22-01-2014, 10:27 PM
المدير التنفيذي للمنتديات المدير التنفيذي للمنتديات غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 6,720
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم أخوة الإيمان

تحوطنا المشاكل من بين أيدينا ومن خلفنا وعن أيماننا وعن شمائلنا هكذا اقتضت سنة الله
فهناك من ينظر إليها على أنها محنة مع أنها هي منحة من الله سبحانه وتعالى
ومنا من ينظر إليها أنها ظلمات
كيف نتعامل بطريقة عاقلة وبطريقة إجابية مع مشاكلنا في الحياة ؟

أترك أقلامكم الزكية تفوح عطرا
أختي الأستاذة جمانة
عليكم السلام والرحمة
ومن ذا الذي تخلو حياته من المنغصات ؟
فالمشكلات جزءٌ من تركيبة الحياة الدنيا لينعم المسلم التقي بأمورٍ عدة
قد يكون الصبر على الابتلاء أولاها وقد يكون التدبّر والتأمل بحثا عن الأسباب
فلم يخلق الله العبيد عبثا !!!! وكم من حصاة صغيرة أوقفت خطوات الكسالى
وكم من صخرة صعد فوقها الطامحون فبنوا الأمجاد
__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-01-2014, 12:45 PM
محمد النهاري محمد النهاري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
الدولة: أينما حط نفع
المشاركات: 11,784
افتراضي

المشكلات هي عقبات تواجه حياتنا اليومية
ولو أن حياتنا بدون مشكلات لكنا في راحة بال وهدوء نفس
لكن المشكلة في أن المشكلة هذه تجد من يتلذذ في حصولها بل ويبدع
في ظهورها من العدم وتراه يبحث جاهدا في خلق مشكلة هنا او هناك
واحل يكمن في يد العقلاء وفينا نحن كيف نتحاشا المشكلات ونبعد عنها
وكيف نتخذ الطريق السوي والتفكير الصحيح لحلها

دمت راقية كما عهدناك
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 23-01-2014, 11:47 PM
AL-BREEKI AL-BREEKI غير متواجد حالياً
مدير عام المنتديات الأسبق
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
المشاركات: 4,706
افتراضي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لم يعد الأمر متعلق بتلك النظرة هل هي محنة أو منحة
بل تعدى الأمر لما هو أبعد من ذلك في تفسير ما يجري من حولنا
كل حسب مكانه وزمانه من خلال زاويته هو وحده
ليعمم الأمر ويصنف المجتمع
ويمنح الحق لهذا دون ذاك
يشيد برأية ! وبمن هو معه !
ويحقر رأي من خالفة
بل إنه يراه في ضلال مبين !
وعندما تنظر لصاحب هذا الرأي !
تجده إنسان بسيط
لا علم ولا ثقافة ولا يبني الرأي على أسس !
والمصيبه الأعظم متى كانت من شخص أكبر من ذلك كله
وأعني من يبت في أمر الآخرين وهو بحاجه
لمن يبت في أمره
.
.
التعامل مع هؤلاء بات أمر صعب
لأن الأمر تفشى وعظم أمره
ولهذا قلت التعامل معهم جداً صعب
وتركهم خير والله أعلم
.
.
هذا ولك جل التقدير
__________________
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 24-01-2014, 01:21 AM
ربيع القلوب ربيع القلوب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 3,743
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم أخوة الإيمان

تحوطنا المشاكل من بين أيدينا ومن خلفنا وعن أيماننا وعن شمائلنا هكذا اقتضت سنة الله
فهناك من ينظر إليها على أنها محنة مع أنها هي منحة من الله سبحانه وتعالى
ومنا من ينظر إليها أنها ظلمات
كيف نتعامل بطريقة عاقلة وبطريقة إجابية مع مشاكلنا في الحياة ؟

أترك أقلامكم الزكية تفوح عطرا
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
(قل لن يصيبنا الله الا ما كتب الله لنا )
(ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت ايدي الناس )
(عجباً لإمر المؤمن كل امره خير إذا اعطي شكر وإذا ابتلي صب
ولا يكون ذلك إلا للمؤمن)
إن من النكهات التي تزيد من لذة الحياة بعض مشاكلها ومنغصاتها
ومنها ما يكون مر كلعلقم لكننا نبتسم حتى نخالطها بما يكسر مرها
الى حلوها ... ولا حياة دون بعض من المنغصات والمشاكل التي
هي من صنع ايدينا البشر بعضها يكون قد دبر بليل وبعضها يكون
نتاج عدم التعامل مع معطياتها بما يتناسب معها ....
لكن الصبر هو الحل لها مع الأخذ بالاسباب ونتذكر
ان مع العسر يسرا ان مع العسر يسرا....
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 28-01-2014, 11:18 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المدير التنفيذي للمنتديات مشاهدة المشاركة
أختي الأستاذة جمانة
عليكم السلام والرحمة
ومن ذا الذي تخلو حياته من المنغصات ؟
فالمشكلات جزءٌ من تركيبة الحياة الدنيا لينعم المسلم التقي بأمورٍ عدة
قد يكون الصبر على الابتلاء أولاها وقد يكون التدبّر والتأمل بحثا عن الأسباب
فلم يخلق الله العبيد عبثا !!!! وكم من حصاة صغيرة أوقفت خطوات الكسالى
وكم من صخرة صعد فوقها الطامحون فبنوا الأمجاد

أخي الكريم الدتور ناصر تحية من عند الله طيبة :

ما خلقنا إلا لنمحص ونختبر وما المشاكل إلا عقبات لصقل الإرادة وشحد العزيمة وتقوية النفس والتحكم
في زمامها ومن ثم تفحص هذه المطبات والنظر في أسبابها ومسبباتها التي تلزمنا حينها بمحاسبة
النفس ومعاودة دراسة سبلها وفي هذه الحال و تعتبر المشاكل مطية للإرتقاء في مدارج الصابرين والمحتسبين
والمعتبرين الذين يزمعون لاحقا على أخطائهم وتخطي مشاكلهم بشيء من الصبروالاحتساب
لأنهم انما يعتبرونها بلاء والصابر على البلاء مأجور .


بورك فيك أخي وزادك الله إشراقا وعلما وبصيرة
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة جمانة3 ; 29-01-2014 الساعة 08:02 PM
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 28-01-2014, 11:30 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد النهاري مشاهدة المشاركة
المشكلات هي عقبات تواجه حياتنا اليومية
ولو أن حياتنا بدون مشكلات لكنا في راحة بال وهدوء نفس
لكن المشكلة في أن المشكلة هذه تجد من يتلذذ في حصولها بل ويبدع
في ظهورها من العدم وتراه يبحث جاهدا في خلق مشكلة هنا او هناك
واحل يكمن في يد العقلاء وفينا نحن كيف نتحاشا المشكلات ونبعد عنها
وكيف نتخذ الطريق السوي والتفكير الصحيح لحلها

دمت راقية كما عهدناك

تحية طيبة أخي الكريم محمد النهاري :

الحياة هي مسرح للصراعات وقد تكون هذه المشاكل نتاج تغير أو تصادم أو فشل والعاقل هو من يتروى
عند الاصطدام بها وهو من يتأنى في دراستها وتحليلها للوصول إلى أنها مناسبة سانحة
لصقل قدراته ولتعويده على الصبر والتوءدة ومن ثم الصبر على مرارتها والتعلم
باعتبارها محك وامتحان عليه أن يخرج منتصرا منه

سررت بعودة فرسك إلى ميدان التباري الذي حن إلى وقع حوافر يراعك
وكم نتمنى أن يظل نفعه منارا أبدا
__________________
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 29-01-2014, 01:23 AM
خالد الفردي خالد الفردي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: مصر مطروح
المشاركات: 9,257
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم أخوة الإيمان

تحوطنا المشاكل من بين أيدينا ومن خلفنا وعن أيماننا وعن شمائلنا هكذا اقتضت سنة الله
فهناك من ينظر إليها على أنها محنة مع أنها هي منحة من الله سبحانه وتعالى
ومنا من ينظر إليها أنها ظلمات
كيف نتعامل بطريقة عاقلة وبطريقة إجابية مع مشاكلنا في الحياة ؟

أترك أقلامكم الزكية تفوح عطرا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..


تظل المشاكل والمنغصات من التوابل الطبيعية التي تعطينا نكه خاصة لأوقات الراحة ..
تختلف درجات تحمل كلٍ منا هناك من يستطيع التغلب عليها أو على الأقل مسايرتها والتقليل من سطوتها وهناك من ينهزم وتخر قواه سريعا أمام هولها
التعامل مع المشاكل أمر حتمي ولابد من التروي وإن كل من يفقد سيطرته على نفسه عندما تلم به طامة أو مشكلة يزيد من صعوبتها

الفاضلة جمانة الحرف الطيب جمانة
دره لا تأتين إلا بالدرر




تقديري لكِ وسوف تكون لي عودة من جديد

__________________
إنا لله وإنا إليه راجعون
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 29-01-2014, 08:10 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة AL-BREEKI مشاهدة المشاركة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لم يعد الأمر متعلق بتلك النظرة هل هي محنة أو منحة
بل تعدى الأمر لما هو أبعد من ذلك في تفسير ما يجري من حولنا
كل حسب مكانه وزمانه من خلال زاويته هو وحده
ليعمم الأمر ويصنف المجتمع
ويمنح الحق لهذا دون ذاك
يشيد برأية ! وبمن هو معه !
ويحقر رأي من خالفة
بل إنه يراه في ضلال مبين !
وعندما تنظر لصاحب هذا الرأي !
تجده إنسان بسيط
لا علم ولا ثقافة ولا يبني الرأي على أسس !
والمصيبه الأعظم متى كانت من شخص أكبر من ذلك كله
وأعني من يبت في أمر الآخرين وهو بحاجه
لمن يبت في أمره
.
.
التعامل مع هؤلاء بات أمر صعب
لأن الأمر تفشى وعظم أمره
ولهذا قلت التعامل معهم جداً صعب
وتركهم خير والله أعلم
.
.
هذا ولك جل التقدير

تحية طيبة من عند الله دكتورنا الكريم :

عفوا دكتور انما أتحدث عن الدنيا وما تحيكه من مشاكل وما تنصبه من شراك لمحبيها
وكلنا نحبها لأنها أمنا وما أردت أن تشاركوني الرأي فيه هي نظرة كل واحد
إلى هذه المشاكل وقدرة كل واحد على حده لتحمل وتقبل هذه المطبات
لأنني خلصت إلى نتيجة أردت بحصافة فكركم وجودة آرائكم وقدرتكم على الغوص
بعيدا في الأمور وهذه النتيجة هي أن المؤمن الصابر المحتسب يتقبل عضات
الزمان بصدر رحب نجد أن الكثيرين يضيقون ذرعا بها ويتذمرون
بل يصل بهم الأمر إلى السخط وعدم الرضا وهذا ما قصدته بالمحنة والمنحة
فأين نصف ذواتنا ؟

أسعدني تشريفك متصفحي أخي الكريم
حفظك الله ورعاك ودمت أريجا زكيا وريحا طيبا
__________________
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 29-01-2014, 08:19 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيع القلوب مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
(قل لن يصيبنا الله الا ما كتب الله لنا )
(ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت ايدي الناس )
(عجباً لإمر المؤمن كل امره خير إذا اعطي شكر وإذا ابتلي صب
ولا يكون ذلك إلا للمؤمن)
إن من النكهات التي تزيد من لذة الحياة بعض مشاكلها ومنغصاتها
ومنها ما يكون مر كلعلقم لكننا نبتسم حتى نخالطها بما يكسر مرها
الى حلوها ... ولا حياة دون بعض من المنغصات والمشاكل التي
هي من صنع ايدينا البشر بعضها يكون قد دبر بليل وبعضها يكون
نتاج عدم التعامل مع معطياتها بما يتناسب معها ....
لكن الصبر هو الحل لها مع الأخذ بالاسباب ونتذكر
ان مع العسر يسرا ان مع العسر يسرا....

أخي الكريم الأستاذ ربيع القلوب تحية طيبة من عند الله:

صدقت حين قلت أن المشاكل من صنع أيدينا لذلك فمن باب المنطق والعقلانية
ان نتقبل ما حكناه بأيدينا وما صنعناه بأناملنا من الإعتقاد أن هذه المشاكل إنما هي محنة
علينا أن نحولها إلى منحة بصبرنا ورضانا وقبولنا لها حتى نؤجر ونثاب
من طرف المولى سبحانه وتعالى : اصبروا وصابروا.....
ولنتخذ من أنبياء الله قدوة وعلى رأسهم حبيبه محمد صلى الله عليه وسلم
في تعلم حلاوة الصبر والإدمان على لعق ثماره لانها مريحة لا معالة

كلماتك دوما تحمل بين طياتها نباهة العاقل وفطنة المفكر وحصافة الحكيم
فبارك الله فيك ودمت شمسا تسطع في سماء منتدانا الغالي
__________________
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 01-02-2014, 10:14 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الفردي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..


تظل المشاكل والمنغصات من التوابل الطبيعية التي تعطينا نكه خاصة لأوقات الراحة ..
تختلف درجات تحمل كلٍ منا هناك من يستطيع التغلب عليها أو على الأقل مسايرتها والتقليل من سطوتها وهناك من ينهزم وتخر قواه سريعا أمام هولها
التعامل مع المشاكل أمر حتمي ولابد من التروي وإن كل من يفقد سيطرته على نفسه عندما تلم به طامة أو مشكلة يزيد من صعوبتها

الفاضلة جمانة الحرف الطيب جمانة
دره لا تأتين إلا بالدرر




تقديري لكِ وسوف تكون لي عودة من جديد


أخي الكريم الأستاذ خالد تحية طيبة من عند الله :

الحياة كفاح وجهاد وأثناء هذا السعي يصطدم الإنسان بمشاكل ومطبات قد تفقد الإنسان الضعيف توازنه
وتجعله غير قادرعلى مجابهتها لأنه يفتقد إلى المقومات التي تغذي إرادته وتصقل عزيمته
إنه يعتقد الإيمان الذي هو سلاح يصنع المعجزات في حين نجد في الضفة الأخرى يرى من سقوطه وتعثره
أمام المشاكل سلما للإرتقاء إلى قمم الجبال
ما نود إرشاده هو ثقافة قبول المشاكل والتأفلم معها واعتبارها ابتلاء وامتحان يمحصنا به الله
حتى يغربل معادننا ويشحد هممنا

أيها الفاضل أطربت مسامعنا كلماتك وطرزت موضوعنا بالكوثر واللحن
لاشلت يمينك وسأنتظر عودتكم بفارغ الصبر
__________________
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 02-02-2014, 08:44 PM
بلسم الروح بلسم الروح غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,042
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم أخوة الإيمان

تحوطنا المشاكل من بين أيدينا ومن خلفنا وعن أيماننا وعن شمائلنا هكذا اقتضت سنة الله
فهناك من ينظر إليها على أنها محنة مع أنها هي منحة من الله سبحانه وتعالى
ومنا من ينظر إليها أنها ظلمات
كيف نتعامل بطريقة عاقلة وبطريقة إجابية مع مشاكلنا في الحياة ؟

أترك أقلامكم الزكية تفوح عطرا
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
المشاكل هي ملح الحياة فلا اظن ان هناك حياة بدون مشاكل سواء صغيرة او كبيرة فهي تغيير لنا يجب على المرء فقط ان يعرف كيف يتماشى معها وان لا يجعلها تعكر صفوه وان يكون ايمانه بالله قوي ليعرف انها مدة زمنية عابرة كغيرها
جزاك الله غاليتي جمانة للموضوع الجميل
تقديري
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 07-02-2014, 02:18 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,739
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلسم الروح مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
المشاكل هي ملح الحياة فلا اظن ان هناك حياة بدون مشاكل سواء صغيرة او كبيرة فهي تغيير لنا يجب على المرء فقط ان يعرف كيف يتماشى معها وان لا يجعلها تعكر صفوه وان يكون ايمانه بالله قوي ليعرف انها مدة زمنية عابرة كغيرها
جزاك الله غاليتي جمانة للموضوع الجميل
تقديري
تحية من عند الله طيبة مباركة غاليتي

المشاكل هي جزء من هذه الحياة وعنصر أساسي يفعلها ويجعلها بكل الزخم المتلاطم
في يمها لتكون مسرحا يتبارى فيه الكثيرون فيبتلى بعضهم بما لا يطيقونه
والسؤال كيف يقابل بعضنا عبء ما نسميه بملح الحياة ، هل يصبرون ويحتسبون ؟
أم يثورون ويشتكون ؟
وهذا ما نريد الوصول إليه بل نسعى إلى إرسائه وهو ثقافة تقبل الإبتلاء والصبر
على الشدائد حتى نثاب من طرف من قال : خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا
أختي الغالية :
لا يخلو بيت من المشاكل ولكن ما يجب أن يخلو منه التدمر حيالها وعدم تقبلها
بل علينا استقبالها بالأحضان واعتبارها دليل حب من الله لنا لأن الله لا يبتلي عبدا إلا عندما يحبه
أسال الله أن يمدنا بالطاقة الإيمانية الهائلة التي تمكننا من مجابهة هذه المشاكل
والنظر إليها بنظرة المؤمن القوي الصادق الذي يجلو المشاكل على صدره
فتصقل إرادته أسوته في ذلك سيد الخلق وصحابته

ألبسك الله حلل الرضوان و الغفران ....
وأضاء قلبك بالتقوى و الإيمان بلسمي
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:21 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com