عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > منتديات الشؤون السياسية > سياسة وأحداث

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 02-08-2014, 04:18 PM
غسق الليل غسق الليل غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 1,089
Angry غزة سقوط دولة حماسستان............وعودة دولة فتح لاند






هناك جملة حقائق يجب ان نقولها بدل من الاستمرار في السير خلف الاعلام العربي الفاشل القائم التطبيل والتظليل ومداعبة المشاعر بالاحلام

فلقد اشارت في مشاركتي السابقة لتوقع هجوم شرس من الاقلام الفلسطينية لكل من ينتقد الاخطاء الفلسطينية السياسية والعسكرية وكان توقع صائب مع الاسف حيث شاهدنا سيل جارف من الشتائم والسباب الفلسطيني ضد العرب كل العرب كان يوجه في السابق بصمت وعدم الرد علية لنشاهد اليوم انكسار لجدار الصمت وتراشق كلامي متدني المستوى في التخوين واجترار الشتائم ولكنها مع الاسف الشديد برى كل فريق ان اسرائيل المجرمة هي خير واشرف من الطرف المقابل

وقد يلتمس البعض للفلسطنيون عذر فيما يقولون من باب العتب والعشم وشدة الالم وهذا صحيح الى حد كبير لكنه لا يلغي حيقية الشحن الاعلامي
الايراني و حزب الشيطان اللبناني واسرائيل وقطر ضد الدول العربية فلقد ساهم تدخل حماس في مصر الى توفير المادة لشحن الاعلامي ضد غزة
لقد حقق هذا الشحن الاعلامي لاسرائيل ما لم تستطع تحقيقة منذوا قيامها

نعم هناك حرب عسكرية غير متكافئة في غزة بين اسرائيل والفلسطنيون وهناك حرب اعلامية في مواقع التواصل بين العرب والفلسطنيون ومن يريد ان يتجنب الشتائم علية بالصمت ولقد انعكس ذلك على الواقع بعدة صور منها

1- لم تعد القضية الفلسطينية قضية الشعب العربي الاولى ما يعني فقدان القضية الفلسطينية حضنتهاعربية وهذي امنية اسرائيلية تحققت
2- لم نشهد حرب الالكترونية ضد المواقع الاسرائيلية خاصة الهكرز العرب
3- لم يدعوا أي مسؤول عربي لعقد قمة لبحث الهجوم الاسرائيلي على غزة
4- لم نشهد أي حملات اغاثة حقيقية لغزة او تبرعات رسمية ذات قيمة باستثناء تبرع الملك عبدالله لصالح الهلال الاحمر الفلسطيني
5- لم نشاهد في دول العربية او الاسلامية مظاهرات كبيرة حتى في المخيمات الفلسطينية ولن نتكلم عن معتقلين فتح في سجون حماس

انها الحقيقة ان الاحزان العربية بسبب خسارة البرازيل في كأس العالم هي اكبر من احزانهم على غزة

ان حجم الكارثة في غزة كبير ويصدق فيه قول وزير خارجية المانيا حيث قال: علينا التفكير في وقف الحرب وليس البحث في اسباب الحرب

لقد اعدت اسرائيل لهذه الحرب اعداد استراتيجي عميق يمس عقيدتها القتالية وخطوطها الحمراء التي بنت عليها ايران نظرية حزب الشيطان في الحرب مع اسرائيل والتي يطلق عليها توزن الردع وذلك على النحو
التالي
1- لم يعد المدن الاسرائيلية خطوط حمراء لا يسمح بوصول صواريخ اعلامية هشة اليها لا تقتل ولا تدمر كان لها وقع اعلامي في اول ثلاثة ايام ثم اصبحت اخبارها بلا بريق او اثارة رغم كثافتها فلم تقتل احد
2- توظيف الصواريخ اعلاميا وبدهاء بما يضمن لاسرائيل غطاء دولي لما تفعله وفق مقولة ( اطلاق الصواريخ من بين التجمعات السكنية) ولم يأتي وزير او سفير اجنبي الا واخذوة الى اسدود وتوقف الطائرات كان ضمن ذلك التوظيف
3- التركيز على عقيدة ( الجنود يقتلون ويجرحون من اجل امن بلادهم) أي القبل بفكرة الاسر والقتل للجنود الاسرائيلين وهي فكرة تدرس لطلاب والشباب لديهم
ولان النصر وتحقيق المكاسب يجعل الكلفة تقل لهذا نجد تأيد الاسرائليين للحرب يتجاوز 86% فصور الدمار والقتل تزيد من غطرسة اليهود ولا تؤلمهم
وسقف القتلى من الجيش الاسرائيلي يرتفع الى500 قتيل مقابل النصر فالمعادلة لديهم
وقف القتل = وقف الصوريخ
فتح المعابر = تسليم الاسلحة
الميناء والمطار = تسليم السلطة لابومازن(سلطة رام الله)

في الجانب الاخر راهن خالد مشعل و هنية على توزن الردع وهرعت قيادة حماس على مخابئة الحصينة تحت الارض تاركة اهل غزة في العراء تحت القذائف الاسرائيلية التي تمطر في كل مكان

ورفع قادة حماس سقف مطالبهم وتشددوا فيها معتقدين ان الصواريخ التي وصلت الى حيفا سوف تخرج الاسرائليين بالالف لاسقاط الحكومة ووقف الحرب لكن هذا لم يحدث بل زاد من شعبية قع الحكومة
واعتقد قادة حماس ان صور الدمار والدماء والاطفال سوف يدفع دول العالم لضغط على اسرائيل لوقف الحرب لنكتشف ان عناد قادة حماس وتسليمهم قرارهم السياسي لقطر وتركي وايران قد اعطى دول العالم صك البرائة من الدماء
لتكون المبادرة المصرية التي يسقط دولة حماس التي كانت تسعى لعتراف دولي وتعيد القرار الفلسطيني الى منظمة التحرير منهية بذلك المشروع الاسرائيلي لحل الدولتيين دولة في غزة ودولة في رام الله

ان حاضنة حماس في غزة قد استهلكت بسبب تنازلها استقلالية القرار والتبعية لما اطلقت عليها ايران محورمقاومة ولتوضيح لمن يريد فحاضنة فتح ومنظمة التحرير تتركز في مخيمات غزة ام المدن فهي غالبا حاضنة لحماس واسرائيل بخبثة ضربت المدن وتجنبت المخيمات

في اعتقادي ان الحل الانسب لهذه الكارثة هو تسليم السلطة في غزة لمنظمة التحرير بشكل فعلي والسماح لها بأدخال اعداد كافية من قوات
جيش التحرير الفلسطيني بما لا يقل عن 5000 جندي وشرطي وبأسلحة مناسبة وذخيرة كافية ليستلم الامن والمعابر وعملية الاعمار ولدى منظمة التحرير الحاضنة الكبيرة لتثبت سلطتها


وعلى حماس ان تدرك انها كانت ورقة إيرانية لعبتها وعندما تعلم كيف عرفت اسرائيل بخرائط الانفاق ومستودعات الأسلحة تدرك حجم الكارثة التي سببتها لاهل غزة وعلى قادة حماس ان يخرجوا من مخابئهم المحصنة ويتفقدوا القتلى والدمار كما كان يفعل ابو عمار اثناء حصار بيروت

لقد كانت العمليات الانتحارية تقتل اليهود وترعبهم ام الصواريخ فلم تقتل احد بل وفرت الغطاء الاعلامي الدولي لاسرائيل لتفعل ما تشاء

الاجساد المتحلله والاطفال المرعوبة والدماء كلها مرعبة لكن المشاعر متروكة لقنوات الكلام العربية
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-08-2014, 07:21 PM
الــعــربــي الــعــربــي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 5,050
افتراضي

تحليل رغائبي حالم جداً هذه المرة أخ غسق. سيسقط نتنياهو وسيبقى هنية، وسيرتد العدو خائباً خاسراً وستزيد شعبية حماس غزاوياً وعربياً وإسلامياً أكثر مما هي عليه الآن، لسبب وحيد وهو أنه في مواجهة العدو الصهيوني فإن الشعوب المسلمة لن تبجل وتحيي إلا المقاوم، أما المنبطح الذي يقدم تنازلاً تلو آخر ولا يزال يلوك مبادراته الإستسلامية فيمَ الصهيوني لا يزال يمسح بها كعب حذاءه العسكري، فهذا نصيبه لن يكون أقل من التجاهل.

بالنسبة للتبرعات.. راجع قيود السيسي ربيب السعودية ما يفعل مع التبرعات والمتبرعين. واطلع على ما فعله الجزائريون بهذا الصدد حتى رضخ سيسينياهو وسمح للقوافل بالوصول.

مشكلة حماس أنها تذكر الأنظمة العربية بخيبتها وتفضح عمالتها ليس إلا.
__________________
عجباً، تلفظني يا وطني العربي وتقهرُني قهرا
وأنا ابنك أفدي طهر ثراك وأجعل من جسدي جسرا!
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-08-2014, 08:44 AM
حسين بن محمد الحكمي حسين بن محمد الحكمي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 71
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحليل رائع وخاصة فيما يخص الدور الاعلامي .
هناك نقطة فقط احب أن اضيفها :
حروب االكيان الصهيوني الاخيرة هي عملية تسويق اعلامية لصناعة الصهاينة العسكرية وانجازتها في هذا الخصوص.
من خلال النظر الى حرب لبنان وحرب غزة الماضية والمكاسب الاقتصادية في مجال تجارة السلاح الاسرائيلي والاحصائيات في هذا المجال نجد انتعاش كبير لصفقات الاسلحة الاسرائيلية ومكاسب بالمليارات .
هل تعلمون ايها الاخوان ان الكيان الصهيوني هو رابع دولة فى العالم فى تصدير السلاح. تابع هذا التقرير

http://www.alraimedia.com/Articles.aspx?id=480459

ماحب ان اقوله هو:
الكيان الصهيوني يحب ان يجري التجارب على نجاح التصنيع العسكري لديه ونجاح اسلحته وانواع القذائف المصنعة على ارض الواقع.
ليشاهد تجار السلاح في العالم فعاليتها على ارض الواقع وحجم التدمير وقدرتها على صد اي هجوم كما تفعل في مشروع القبة الحديدية لاعتراض الصواريخ الفلسطينية . والدعم الامريكي للمشروع ومعالجة العيوب فيه عبر تجارب تحدث على ارض الواقع وليست فرضيات علميه واستغلال حماقة الجميع وطيشهم في طرح مبررات لهذه التجارب تعكس الهدف الحقيقي من حروبها تحت ذرائع ومبررات اعلامية فقد اصبحت اشك ان بعض الصواريخ التي يرمى بها العدو الصهيوني هي صواريخ مفتعله لتبرير شن الحرب والقيام بالتجارب.

ياخوان ياكرام هناك حقيقة مطلقة تتلخص أن كل الفوضى الحاصلة في العالم يقودها تجار السلاح ويشعل فتيلها سماسرة السلاح الذين يعملون في مجالات السياسة فقط للمزيد من الحروب فقط وللمزيد من نهب الثروات.
وقد يكون التوجه العام لدى تجار السلاح هو غزو العالم بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة والتي هي اقل كلفة من الاسلحة التقليدية المستخدمة في الحرب العالمية الثانية والتي اصبحت من الماضي.
فلو نظرتم بشيء من التمعن للفوضى القائمة ونوعية الاسلحة المستخدمة في الحروب غير النظامية التي تحصل في مختلف بقاع العالم عرفنا نوعية البضاعة المراد تسويقها .والصهيانة ينظرون لهذه الحرب من منظور اقتصادي اكثر من اي منظور يسوق له اعلامياً مثل حماية أمن اسرائيل .

في الختام شكرا لصاحب الموضوع على هذا الموضوع فقد يكون ردي خارج الفكرة وهنا اقدم اعتذاري لشخصه الكريم .
ولكن منذ اكثر من 60 عام نجد جماعات تدعي الجهاد لم تصوب طلقة واحدة او تنفذ عملية واحدة ضد الكيان الصهيوني لماذا لماذا لماذا فكرو في الموضوع وستعرفون الاجابة؟؟؟؟؟؟؟ لماذا لايستهدف الكيان الصهيوني قادة حماس وغزة الذين يظهرون في الاعلام هل الصهاينة عاجزين عنهم لا اظن فهم خير من يروج لهم بضاعتهم.
الصهاينة قتلو ذات يوما بعد عدة محاولات لا اغتياله الدكتور يحي المشد لا انه كان في يوم من الايام يسبب تهديد حقيقي على امن اسرائيل ابحثو في قوقل عن اسم هذا العالم واعرفو باقي قصته .

فقط خطب اعلامية لا تسمن ولاتغني من جوع .
اخر محاولات العرب انتهت عام 73 بسلام الجبناء .


تابعو هنا خط الزمن
http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=536951
.

التعديل الأخير تم بواسطة حسين بن محمد الحكمي ; 03-08-2014 الساعة 04:49 PM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-08-2014, 02:14 PM
الــعــربــي الــعــربــي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 5,050
افتراضي

أخ حسين، واضح أن ما جعبتك عن المقاومة لا يتعدى نظريات مؤامراتية وأشعار قبانية. شهداء قادة حماس كثر والجهل بالشيء لا ينفيه.



الحديث عن المبرر أضحى مملاً ومكروراً يا حسين. أربعة حروب يتعرض لها القطاع وفي كل مرة تطل هذه الفكرة برأسها من زاوية العجز والخذلان. دعني أذكرك أن حماس لم تكن موجودة ولم تطلق صواريخها لتبرر يوم سعى الصهاينة لاحتلال فلسطين. ودعني أذكرك أن هناك أرض محتلة وليس الأمر كما يحب بعض ساسة الإعتلال أن يصوروه وكأنه نزاع حدودي ليس أكثر. ثم دعني أوضح لك أن الإحتلال هنا هو الفعل، وما المقاومة إلا رد الفعل الذي هو أضعف الأيمان. ومن كان لا يعجبه ضعف الإيمان هذا فليسعى في قومه ليقوموا بواجب كامل الإيمان.. تباً، ليقوموا بالإحسان كله، لا أحب على قلوبنا من ذلك. أما أن يقعد بعضنا مقعد العاجز المتخاذل وبدلاً من أن يعتذر لنفسه ولربه يطلق على المرابطين هناك حممه مبرراً لنفسه ما لا يبرر.. فهذه فجاجة الأنذال.
__________________
عجباً، تلفظني يا وطني العربي وتقهرُني قهرا
وأنا ابنك أفدي طهر ثراك وأجعل من جسدي جسرا!
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-08-2014, 03:28 PM
غسق الليل غسق الليل غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 1,089
افتراضي

عزيزي العربي

اتمنى ان كل ما اراه خيال وليس حقيقة لان راي لن يقتل احد ولن يهدم بيت

لكن المصيبة ان كان قريب من الحقيقة فهناك تولد الكارثة

الصراع بالمنطقة هو صراع سني شيعي ام الصراع العربي الاسرائيلي فقد انتهى عمليا
و حال اسرائيل يشبة حال الصليبين في معركة عين جالوت متفرجين

الصراع العربي السني و الشيعي الايراني هو ما يحرك الوضع في المنطقة وفي حماس
القرار السياسي في قطر وهذي مهزلة
والقرار العسكري في ايران وهذي كارثة

وما غزة الا ميدان تحاول فيه اسرائيل اثبات الوجود بعد فقدانها مقومات وجودها لكن الحقيقة
تقول ( لا سلطان لبخيل او جبان) وهما صفتين في اسرائيل فقتل الجندي يساوي تدمير الدبابة

لكن الصراع الفلسطيني الفلسطني اهم اسباب بقاء اسرائيل
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-08-2014, 03:39 PM
غسق الليل غسق الليل غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 1,089
افتراضي


عزيزي حسين الحكمي
اتفق معك ان غزة اصبحت ميدان تدريب ونجريب وتسويق للاسلحة
بل ان بعض الدول مثل بريطانيا تقدم اسلحة مجانن لاسرائيل لترويج لاسلحتها

واسرائيل تجرب ما تنتجة مركز ابحاثها ليس العسكرية والكيماوية فقط بل النفسية

لقد اصبح تدمير جامع او مستشفى امر عادي

اصبح القتلى مجرد ارقام

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 03-08-2014, 04:24 PM
الــعــربــي الــعــربــي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 5,050
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غسق الليل مشاهدة المشاركة
عزيزي العربي

اتمنى ان كل ما اراه خيال وليس حقيقة لان راي لن يقتل احد ولن يهدم بيت

لكن المصيبة ان كان قريب من الحقيقة فهناك تولد الكارثة

الصراع بالمنطقة هو صراع سني شيعي ام الصراع العربي الاسرائيلي فقد انتهى عمليا
و حال اسرائيل يشبة حال الصليبين في معركة عين جالوت متفرجين

الصراع العربي السني و الشيعي الايراني هو ما يحرك الوضع في المنطقة وفي حماس
القرار السياسي في قطر وهذي مهزلة
والقرار العسكري في ايران وهذي كارثة

وما غزة الا ميدان تحاول فيه اسرائيل اثبات الوجود بعد فقدانها مقومات وجودها لكن الحقيقة
تقول ( لا سلطان لبخيل او جبان) وهما صفتين في اسرائيل فقتل الجندي يساوي تدمير الدبابة

لكن الصراع الفلسطيني الفلسطني اهم اسباب بقاء اسرائيل


كما ترى أخ غسق. الفلسطيني ما عاد يريد عوناً من العرب فقط ألا يعينوا عليه. وإن كان الأمر كما تقول فلتتجه السعودية والإمارات لخوض الحرب الحقيقية التي لم تنتهي فهناك في العراق وسوريا ما يحتاج أكثر من مجرد التصريح.

سابقاً تذرعت الديكتاتوريات بالمعركة مع الكيان وقالت لا صوت يعلو فوق صوت المعركة .. الآن لا هم يعاركون اسرائيل ولا ايران.. فقط يعاركون الصوت!

وكفى عن جعل قطر وإيران ملهاة وشماعة لتعليق العجز. قرار المقاومة فلسطيني بحت والتجربة أثبتت أنه غير متاح للإيجار. وما حدث الآن وحدث سابقاً هو بقرار حربي صهيوني بلا مبرر حقيقي غير مبررات أي قوة احتلال عرفها التاريخ. يخال القارئ أننا نكتب عن سويسرا الآمنة المستقرة وليس عن فلسطين المحتلة من ستة عقود حتى الآن. لن يحتاج المحتل سبباً كي يبادر بالقتل والقصف، وهذه عادته، كل ما يحتاجه أنك لا زلت موجود على أرضك وتقاوم لأجلها.
__________________
عجباً، تلفظني يا وطني العربي وتقهرُني قهرا
وأنا ابنك أفدي طهر ثراك وأجعل من جسدي جسرا!
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 03-08-2014, 05:45 PM
حسين بن محمد الحكمي حسين بن محمد الحكمي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 71
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الــعــربــي مشاهدة المشاركة
أخ حسين، واضح أن ما جعبتك عن المقاومة لا يتعدى نظريات مؤامراتية وأشعار قبانية. شهداء قادة حماس كثر والجهل بالشيء لا ينفيه.



الحديث عن المبرر أضحى مملاً ومكروراً يا حسين. أربعة حروب يتعرض لها القطاع وفي كل مرة تطل هذه الفكرة برأسها من زاوية العجز والخذلان. دعني أذكرك أن حماس لم تكن موجودة ولم تطلق صواريخها لتبرر يوم سعى الصهاينة لاحتلال فلسطين. ودعني أذكرك أن هناك أرض محتلة وليس الأمر كما يحب بعض ساسة الإعتلال أن يصوروه وكأنه نزاع حدودي ليس أكثر. ثم دعني أوضح لك أن الإحتلال هنا هو الفعل، وما المقاومة إلا رد الفعل الذي هو أضعف الأيمان. ومن كان لا يعجبه ضعف الإيمان هذا فليسعى في قومه ليقوموا بواجب كامل الإيمان.. تباً، ليقوموا بالإحسان كله، لا أحب على قلوبنا من ذلك. أما أن يقعد بعضنا مقعد العاجز المتخاذل وبدلاً من أن يعتذر لنفسه ولربه يطلق على المرابطين هناك حممه مبرراً لنفسه ما لا يبرر.. فهذه فجاجة الأنذال.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
منذ بداية البشرية ووجودها على الارض والشيطان موجود يحيك الحيل والمؤامرات والشياطين نوعين شياطين انس وشياطين جن ومن يبحث عن مصلحته يخطط لتحقيقها ويبذل الكثير من الجهد والوقت لتحقيق اهدافه وفي بروتوكولات حكماء صهيون قصة لمن يبحث عن القصة وذكري.
هل احتلال العدو الصهيوني لفلسطين تم بدون مؤامرة
هل تقسيم الفلسطينين الى فريقين تم بدون مؤامرة
هل مايحصل في الوطن العربي وتقسيمه في اتفاقية سايكس بيكو ليس مؤامرة
هل الموقف الامريكي والدعم الغير محدود للعدو الصهيوني ليس مؤامرة
هل مفردات اتفاقية السلام مع السادات لم تكن مؤامرة
هل تقسيم المجتمعات العربية داخليا والعدائية بين الشعوب والثقافات ليست مؤامرة
انظر للخطاب والردود والمواضيع التي ترددها حول الموقف العربي اسبابه ومصدره ويخدم من تحديدا وماهي المصلحة منه
الشعوب العربية تعيش في فوضى خلاقه بسبب مشروع ايراني امريكي اسرائيلي تحاول الخروج من الفوضى الداخلية بفعل المؤامرة التي لايعترف مثلك بوجودها وهي نفس الفوضى التي جعلت الفلسطينين قيادات متفرقة وشعب ضائع بين نفوذ وحماقات حماس وفتح .

اما فيما يخص تجار السلاح في العالم لهم اهدافهم للتشجيع والتسويق لبضاعتهم عبر افتعال كل فعل لتحقيق المزيد من المبيعات لا ينكرها الا جاهل فكل حروب العالم كان لتجار السلاح يد في افتعال الازمات فالمصانع يجب ان تعمل وتنتج المزيد من الاسلحة والعتاد والذخائر لتحقيق ارقام فلكية في ارصدتهم لا يهم من يموت ومن يعيش اهم شيء هو استمرار البيع .

اما قباني فقد كان افضل المفكرين واصدقهم في شحذ الهمم ولكن لم نفهم مايقول رغم كل ماحاول ان يقول لنا. كان له فلسفة عن الحال والاحوال منذ تلك القصيدة هوامش على دفتر النكسة ثم خبز وحشيش وقمر ثم حرب حزيران الخ ..

اما رجال حماس ففلسطين شعب وارض لا يقسم وعندما يتم تقسيمه فنحن امام خلل اجتماعي في التركيبة الاجتماعية للفلسطينين بشكل عام فالارض ملك لكل فلسطيني وقبلها هي ارض مقدسة لكل المسلمين وفيها المسجد الاقصى .ومن الواجب على الجميع الدفاع ضد اي اعتداء والمشاركة في صده وفتح جبهات للضغط على العدو وهذا مالم يحصل من الفلسطينين انفسهم فهم مقسمون بين حماس وفتح افكارهم مختلفه واهدافهم مختلفه ووفودهم تحمل مسمياتهم ولا تحمل مسمى الوفد الفلسطيني حتى الولاء ليس لفلسطين ارض وشعب بل لسياسة الدول الداعمة بالمال وهنا مربط الفرس .

فمسئولية ضياعها يتحمله العرب والمسلمين بشكل كامل ولكن الكل متخاذلين والوهن يصيب الجميع والكل يستخدم هذه القضية للتسويق فتركيا كانت تحكمها قبل الانتداب البريطاني .

الغريب عندما تضرب اسرائيل لبنان لا تتدخل حماس ولا تستغل انشغال اسرائيل بحرب الشمال وعندما تضرب حماس لا تتدخل فتح ولا المقاومة في لبنان وتستغل الموقف مع العلم كل الجبهات ترفع نفس الشعار الكل يتفرجون ولو تم الاعتداء على مايسمون بفتح لن تتدخل حماس .


اذن المنظومة الفكرية والبيت من الداخل مفكك وكل شخص يخون الاخر وكل فريق يعتبر الفريق الاخر خائن وكل انسان ينظر للامور من وجهت نظره الخاصة بل الكل مخترقون وكما قالت ليفني معظم الساسة الفلسطينين لم يكونو مخلصين للقضية الخ..... كلامها عن المفاوضين الذين كانو يشاركونها المفاوضات بشيء من ..... .


وحماس هي منظمة يحركها الداعم الحقيقي لها بالمال بعيدا عن الشعب اما المقاومة فهي تتصرف بردود افعال خاضعة كل الخضوع لمزاجية اسرائيل ولا تنفذ اي عمليات نوعية ذات مردود يحقق مكاسب على الارض بل هي سبب من اسباب القتل والتهجير والتدمير للشعب وهي الشماعة التي تعلق عليها اسرائيل عدوانها .


اما القادة فاظنهم في غزة موجودين يظهرون على وسائل الاعلام ويحضرون الموتمرات ويتنقلون ويقبضون المساعدات وينامون في فنادق 5 نجوم ولا ينقصهم شيء يصارعون من اجل السلطة اكثر من صراعهم على الارض وتحريرها وهم هدف سهل لو وجدت اسرائيل انهم يسببون لها اي مشكلة . فمنذ اكثر من عقدين ونحن نتابع مفاوضات بين فتح وحماس وعهود ومواثيق لم يثبت يوما صدقها حول نقاط لا تتعدى السلطة والكل يرى انه الاحق بها .


اعذرني ياخي الكريم انا افهم امر واحد ان الحال ممزق والفكر مشتت والقضايا اكبر مما نفكر فتحرير فلسطين يحتاج الى القوة والاتحاد والاجتماع والعلم والثقة المتبادلة بين افراد الشعب الفلسطيني ثم باقي الشعوب الاسلامية التي تعيش في مستنقع القدرة على اتخاذ القرار فكل دولة من دول منظمة التعاون الاسلامي تقول نفسي نفسي وايران وقطر وتركيا تروج لنفسها اعلاميا فالكل يتاجر في فلسطين منذ وعد بلفور واتفاقية سايكس بيكو التي نتج عنها مايحصل اليوم ونحن نسمع القصائد والخطب العصماء .

اعتذر منك لو وجدت في ردي مايخالف افكارك واسال الله ان يرحم شهداء غزة وان يحقق نصره وان تعود ارض فلسطين الى اهلها وان يجمع الامة وان يصلح النفوس والعقول يقول الحق تبارك وتعالى في سورة الرعد( إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ) دعونا نفتش داخل النفس البشرية ونخاطب العقل الباطن بما يدور وننظر الى الامور بشيء من الواقعية وتحليل المواقف ودراسة النتائج ومعرفة المكاسب وماتحقق وماضاع وماهي الحلول التي من الممكن ان تشخص الداء وتوجد الدواء ...... كن بخير لا زلت على قناعة ان كل حروب اسرائيل تستهدف الترويج لتجارة السلاح ودعم الاقتصاد الاسرائيلي واستخدام غزة وصواريخ المقاومة كذريعة لعمل تلك التجارب من باب الدعاية لنوعية التصنيع وهي حريصة على استمرار هذا الميدان للتجارب . ولا تجد في صواريخ المقاومة اي تهديد يذكر فقط احبت ان تستعرض وتجرب القبة الحديدية امام وسائل الاعلام لتعلن عن المستوى الذي وصلت له صناعة السلاح والتقنية لديها لعلها تقبض مليارات اكثر عن العدوان السابق .












.

التعديل الأخير تم بواسطة حسين بن محمد الحكمي ; 03-08-2014 الساعة 06:36 PM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 03-08-2014, 07:09 PM
الــعــربــي الــعــربــي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 5,050
افتراضي

أخ حسين.. كل مجتمع فيه الصالح والطالح، أمر لم تخلو منه حتى مجتمع المدينة المنورة الفاضلة، وفي زمن النبي قبل أن يكون في زمن أصحابه، لم يعني أي من هذا أن قرار الدفاع عن المدينة يوم الأحزاب يجب أن يُعلق كي لا يشغل ماكنة السلاح اليهودية، ولا أن وحدة الصف شرط أساسي لخوض المعركة. أتفهم ما تشير له من مرارة الواقع، ولكن الواقع لا يقعد عن الواجب. بل على العكس يجب أن يكون دافعاً لتغييره. وما أفهمه صراحة من حديثك المطول غير الدعوة المبطنة للقعود وانتظار فرج الله الكائن، وترقيع الموقف بشيء من الدعاء. هذا حال غض الطرف عن سعيك لتشويه المقاومة ورجالاتها، وطعنهم بما ليس فيهم، وتجاهل ما شهدت لهم به الأعداء قبل الأصدقاء.

مشكلة كثير من المحللين في الخليج ومصر أنهم لا يرون الصراع الفلسطيني إلا من زاوية النديات البينية في أمتنا. أقول من كانت له مشكلة مع قطر فليحرك قواته ويتوغل وينصب فيها دمية على مقاسه تفعل ما يشاء، المهم أن تعفى فلسطين والقضية من هذه المماحكات الصبيانية. ومن كانت له مشكلة مع الإخوان فليتأسى بحافظ الأسد ويقتلع جذورهم في حماة ويقتل عشرين أو ثلاثين ألف أو ما يشاء. ومن كانت له مشكلة مع أردوغان فلينفق بضعة مليارات ويصنع 30 يونيو في تقسيم ويحيل زوجة أردوغان قبل أردوغان للإعدام بتهم التخابر مع الجن الأزرق أو ما يكون. المهم أعفو فلسطين من هذه المماحكات الصبيانية.

لكن من غير المعقول أنه كلما طرح العدوان الصهيوني على غزة تكون الإجابة بقطر.. وأردوغان.. وإيران. تباً، البعض لا يُسأل إنما هو يبادر من تلقاء نفسه لترديد هذا الهراء.

أما الحديث عن جدوى المواجهة، فحسبي تصريحات قادة الكيان التي تحكي قصص الفشل والخسارة. لا أظنك صهيونياً أكثر منهم كي تكون أعرف.
__________________
عجباً، تلفظني يا وطني العربي وتقهرُني قهرا
وأنا ابنك أفدي طهر ثراك وأجعل من جسدي جسرا!
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البرنامج الكفاحي لاتحاد شباب الجنوب لتحريرالجنوب واستعادة دولتة المستقلة ابو وسام الشعيبي سياسة وأحداث 0 25-12-2011 09:52 PM
سقوط أنظمة النكسة وحركاتها محمود التركي منتدى العلوم والتكنولوجيا 4 23-06-2011 12:40 AM
السلطة تؤكد على نهج التفريط للحكومة المرتقبة...فهل تغض حماس الطرف عنها؟ محمود التركي منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 21-06-2011 01:20 AM
الإسلام الجديد ..مشروع بلا خلافة فرسان الليل منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 08-12-2010 03:24 PM
الحكومات السـوريـة منذ قيام الحركة التصحيحية المجيدة : عبد الحميد دشو منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 20-11-2009 04:35 AM


الساعة الآن 01:41 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com