عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-04-2005, 08:41 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي تعقبات الحوينى لبعض الأحاديث النبوية








تعقبات الحوينى لبعض الأحاديث النبوية

التعقبات من 1: 50
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12-04-2005, 08:42 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

1- أخرج ابنُ عساكر في (( تاريخ دمشق )) (ج 10 /ق199 / 1) من طريق ابن شاهين ، عن أبى بكر بن أبى داود ، عن أبى الطاهر أحمد بن عمرو بن السَّرْح ، نا عبد العزيز بن أبى السائب ، عن الأوزعي ، قال : حدثني إسحاق بن أبى طلحة ، عن أنس ، قال : كان أبو طلحة يترس مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بترس واحد ، وكان أبو طلحة حسن الرميّ ... الحديث .

ثم نقل ابن عساكر عن ابن شاهيـن قال :

" تفرَّد بهذا الحديث عبد العزيز بن الوليد ، عن الأو زاعىّ ؛ لا أعلمُ حَدَّث به غيرُهُ ، وهو حديثٌ غريبٌ حسن ، وعبد العزيز رجلٌ من أهل الشام ؛ عزيزُ الحديث" .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرَّد به عبد العزيز .

فتابعه عبد الله بن المبارك ، عن الأوزاعىِّ بسنده سواء .

أخرجه البخارىُّ ( 6 / 93 ) ، وأحمد ( 3 / 265 ) ، والبيهقىُّ فى "سننه " ( 9 / 162 ) ، والبغوىُّ فى " شرح السُّنة " ( 10 / 401 ) ، والقرَّاب فى " فضائل الرمى " ( 35 ) .

وكذلك تابعه ابنُ سماعة ؛ واسمُهُ اسماعيل ، قال : نا الأوزاعىُّ به .

أخرجه تمام الرازى فى " الفوائد " ( 1503 – ترتيبه ) .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-04-2005, 08:42 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

2- قال عبد الله بن أحمد فى " العلل ومعرفة الرجـال " ( 573 ) : " قـال أبى – يعنى : أحمد بن حنبل – فى حديث وكيع ، عن سفيان ، عن منصور عن ابراهيم فى المسلم يقتُلُ الذمىَّ خطأً ؛ قال : كفارتهما سواء . قـال أبى : ليس يرويهُ أحدٌ غير وكيع ، ما أُراه إِلاَّ خطأً " اهـ

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرَّد به وكيع ولا سفيان الثورى .

فرواه عبد الرزاق فى " المصنَّف " ( ج 10 / رقم 18500 ) عن معمر والثورىّ معاً ؛ عن منصور عن ابراهيم قال : " ديةُ الذمىِّ ؛ دية المسلم " .

فقد تابع وكيعاً : عبد الرازق ، وتابع الثورىَّ : معمرُ بن راشد .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 12-04-2005, 08:42 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

3- قال يحيى بن معين فى " تاريخه " ( 4 / 28 – رواية الدورى ) : " وكيع يُسند حديثاً عن هشام بن عروة ، عن أبيـه ، عن عـائشة ، لا يُسنده أحـدٌ غيرُهُ : " وأنذر عشيرتك الأقربين " وصرَّح فى ( 3 / 243 – منه ) أنـه عـن عروة فقط ، يعنى : مرسل .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرَّد به وكيع . فتابعه يونس بن بكير ، عن هشام بن عروة به موصولاً

أخرجه مسلم ( 205 / 350 ) . وتابعه أيضاً أبو معاوية .

أخرجه النسائىُّ فى " المجتبـى " ( 6 / 250 ) ، وفى " التفسير " ( 396 ) ، وابن راهويه فى " مسنده " ( 210 ) ، والسرَّاج فى " مسنده " ( ج 11 / ق 201 / 1 ) .

وكذلك تابعه : محمد بن عبد الرحمن الطُّفَاوى .

أخرجه الترمذىُّ (3814 ) , والطبرى فى " تفسيره " ( 19 / 72 ) .

وكذلك رواه : عبدة بن سليمان .

أخرجه الدارقطنىُّ فى " العلل " ( ج 5 / ق 38 / 1 ) وقال : " رواه مالك ، ومفضل بن فضالة ، عن عروة مرسلاً ، والمرسل أصحُّ " .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12-04-2005, 08:43 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

4- قال بن معين فى " تاريخه " ( 4 / 71 – رواية الدُّورى ) قال : حدثـنـا

عبدةُ ، ثنا هاشم بن عروة ، عن عبد الله بن عروة ، عن عبد الله بن الزبـيـر، عن الزبير، قال: جمع لى رسول الله صلى الله عليه وسلم أبويه يوم قريظة فقال:"ارم فداك أبى وأمى " .

فقال ابنُ معين : " هكذا قال عبدة وخالف عبدة الناس فيه " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرَّد به عبدة . فتابعه علىُّ بن مُسهر ثنا هشام بن عروة بسنده سواء .

أخرجه مسلم ( 2416 / 49 ) .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 12-04-2005, 08:44 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

5- قال العقيلىُّ فى " الضعفاء " ( 2 / 92 ) : " زهدم بن الحارث الطائـى ، عن بـهز بن حكيم ، لا يتابع عليه ... ثم روى من طريق زهدم هذا عن بـهز ابن الحكيم ، عن أبيه ، جدِّه أن النبىَّ صلى الله عليه وسلم لعن قاطع السدر .

قال العقيلى :

لا يحفظ هذا الحديث عن بـهز ، الاَّ عن هذا الشيخ " ا هـ .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرَّدْ به زهدم ، فتابعه عبد القاهر بن شعيب ، قال : نا بـهز بن حكيم به أخرجه تـمـام الـرازى فى " الفـوائـد " ( 1230 – ترتيبه ) ، والبيهقىُّ ( 6 / 141 ) من طريق محمـد بن نـوح الجند يسابورى ، نا عبد القدوس بن محمـد بن عبد الكبـير بن شـعيب بن الحـجاب ، قـال : حدثنى عمى : عبد القاهر بن شعيب . وسندُهُ جيِّدٌ
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-04-2005, 08:45 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

6- أخرج الدارقطنـىُّ فى " الأفراد " ، ومن طريقه ابنُ عساكر فى " تـاريـخ دمشق " من طريق مـحمد بن شعيب بن شابور ، نا عبد الرحـمن بن زيد بن أسلم ، عن أبيه ، عن أنسٍ مرفوعاً : " نضَّـر الله عبداً سـمع مقالتـى ، ثـم وعاها ... الحديث " .

قال الدارقطنـىّ : " هذا حديثٌ غريبٌ من حديث أبى أسامة ؛ ويقــال : أبو عبد الله زيد بن أسلم ، عن أنسٍ ، تفرَّد به ابنُهُ عبد الرحـمن ، وتفرَّد به : محمد بن شعيب بن شابور ، عن عبد الرحـمن " ا هـ .

وأخرجه تـمام الرازى فى " الفـوائد " ( 102 ) ، وابنُ عدى فى " الكامل " ( 4 / 1584) ، وابن شاهين فى " الأَفراد " ( ج5 / ق 118 / 1 ) عن خثيمة الأطرابلسىِّ ، وهذا فى " الفوائد " ( ق 88 / 1 ) من طريق محمد بن شعيب ابن شابور .

وقال ابنُ شاهين مثل قول الدارقطنىُّ .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرَّد به مـحـمد بن شـعـيب ؛ فتـابعه عطاف بن خالد ، عـن

عبد الرحـمن بن زيد بن أسلم به .

أخرجه الطبرانى فى " الأوسط " ( ج2 /ق307 /1 ) وقال : " لم يرو هذا الحديث عن زيد بن أسلم ؛ الاَّ ابنُهُ ؛ تفرَّد به : عطاف بن خالد ، ومحمد بن شعيب بن شابور " ا هـ .

ولا يثبتُ الحديثُ من هذا الوجه ، وعبد الرحمن بنُ زيدٍ تالفٌ . والله أعلم
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12-04-2005, 08:45 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

7- أخرج مسلم ( 2046 / 152 ) ، والدارمىُّ ( 2/ 30 ) ، والترمذىُّ

( 1815 ) ، والبغوىُّ فى " شرح السنة " ( 11/ 322 ) من طريق يحيى بن حسَّان ، قال : حدثنا سليمان بن بلال ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة مرفوعاً : " لا يجوعُ أهلُ بيتٍ عندهم التمرُ " .

هكذا رواه الدارمىُّ ، وعنه مسلمٌ بهذا اللفظُ .

ورواه الترمذىُّ عن الدارمىّ ومحمد بن سهل بن عسكر البغدادى بلفظ : " بيتٌ لا تمر فيه ، جياعٌ أهله " فكأن هذا هو لفظ ُ ابن عسكر ، لأن لفظ الدارميِّ يخالفه كما مَّر بك . والله أعلم .

قال الترمذىُّ :

" هذا حديث حسن غريب ، لا نعرفه من حديث هشام بن عروة ؛ إلا َّمن هذا الوجه ، قال : و سألتُ البخاريَّ عن هذا الحديث ، فقال : لا أعلم رواه غير يحيى بن حسان " اهـ .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرد به يحيى بن حسَّان ، فتابعه مروان بن محمد الطاطرى ، فرواه عن سليمان بن بلال بسنده سواء .

أخرجه أبو داود (3831) ، وابن ماجة ( 3327 ) ، وأبو عوانة ( 5/395) ، وأبن أبي حاتم فى " العلل " ( 2384 ) ، و أبو نعيم في "الحلية " ( 10/31) .

ونقل ابن أبى حاتم عن أبيه أنه قال : " هذا حديثٌ منكرٌ بهذا الإسناد " .

كذا قال ! ولا وجه له عندي ، ولم يتفرَّد به الطاطرىُّ ، وانظر ما كتبتُهُ في تعليقي على " الفوائد المنتقاة " ( 34) لأبى عمرو السمرقندىّ . والحمد لله على التوفيق .
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12-04-2005, 08:46 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

8- وأخرج الحاكم فى كتاب " التفسير"( 2/ 417-418 المستدرك ) قال: أخبرنا أبو زكريا العنبرىّ ، ثنا محمد بن عبد السلام ، ثنا اسحق بن ابراهيم ، أنبأ عبد الرزاق ، أنبأ معمر ، عن أبى عثمان ، عن أنس بن مالك رضى الله عنه. قال : لَّما تزَّوج النبيّ صلى الله عليه وسلم زينب ، بعثت أم سليم حيساً فى تور من حجارة ، قال أنس : فقال لى النبى صلى الله عليه وسلم :" اذهب فادع من لقيت من المسلمين "،فذهبتُ فما رأيت أحداً الاَّ دعوته.قال : ووضع النبىّ صلى الله عليه وسلم يده فى الطعام ودعا فيه وقال ما شاء الله قال : فجعلوا يأكلون ويخرجون، وبقيت طائفة فى البيت،فجعل النبىّ صلى الله عليه وسلم يسنحي منهم وأطالوا الحديث، فخرج الرسول صلى الله عليه وسلم وتركهم فى البيت ، فأنزل الله ﴿ يا أيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوت النبى الا أن يؤذن لكم الى طعام غير ناظرين إِناه ﴾ يـعنـى غير متحينين حتى بلغ ﴿ ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن ﴾ .

قال الحاكم :

" هذا حديث صحيح الاسناد ولم يخرِّجاه"

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلا وجه لاستدراك هذا على مسلم فقد أخرجه فى " كتاب النكاح " ( 1428 / 95 ) قال :

حدثنى محمد بن رافع . حدثنى عبد الرزاق . حدثنا معمر ، عن أبى عثمان ، عن أنس بن مالك قال : لمَّا تزوج النبى صلى الله عليه وسلم زينب أهدت له أم سليم حيساً فى تور من حجارة ، قال أنس : فقال لىَ النبىّ صلى الله عليه وسلم : " اذهب فادعُ من لقيت من المسلمين "، فدعوتُ له من لقيت . قال : فجعلوا يدخلون عليه فيأكلون ويخرجون، ووضع النبىّ صلى الله عليه وسلم يده على الطعام فدعا فيه وقال فيه ما شاء الله أن يقول ، ولم أدع أحداً لقيته الا دعوته . فأكلوا حتى شبعوا . وخرجوا ، وبقى طائفةٌ منهم ، فأطالوا عليه الحديث ، فجعل النبىّ صلى الله عليه وسلم يستحى منهم ، أن يقول لهم شيئاً، فخرج الرسول صلى الله عليه وسلم وتركهم فى البيت ، فأنزل الله عزَّ وجل ﴿ يا أيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوتَ النبىّ الاَّ أن يؤذنَ لكم الى طعام غير ناظرين إِناه ﴾ ( قال قتادة : غير متحينين طعاماً ) ولكن اذا دعيتم فادخلوا . حتى بلغ ﴿ ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن ﴾ .

وأخرجه عبد الرزاق فى"تفسيره"( 2/ 121)،وعنه أحمد (3/ 163) قال : ثنا معمر بهذا الاسناد ، ولم يذكر كلام قتادة . وتابعه محمد ابن ثور،عن معمر بهذا.أخرجه النسـائىُّ " تفسيره " ( 436 ) قال : أخبرنا مـحـمـد بـن عبد الأعلى ، نا محمد بن ثور .

وأخرجه البخارىٌّ فى " كتاب النكاح " ( 9 / 226 – 227 ) معلقاً ، عن ابراهيم بن طهمان ، عن أبى عثمان – واسمه الجعد ، عن أنس نحوه . وفى أوله زيادة تفرَّد بـها ابراهيم كما قال الحاكم .

وقد ورد بسياق أشبع .

أخرجه مسلم ( 1428 / 94 ) والنسائىُّ فى آخر " كـتـاب النـكـاح "

( 6 / 136 – 137 المجتبى ) والترمذىّ ( 3218 ) قال ثلاثتهم : حدثنا قتيبة بن سعيد . حدثنا جعفر – يعنى ابن أبى سليمان – عن الجعد أبى عثمان ، عن أنس بن مالك قال : تزوج النبىّ صلى الله عليه وسلم ، فدخل بأهله . قال : فصنعت أمى أم سليم حيساً فجعلته فى تور ، فقالت يا أنس ! إذهب بهذا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم . فقل بعثت بهذا إليك أمي . وهى تقرئك السلام ، وتقول : إنَّ هذا لك منا قليل ، يا رسول الله ! فقال : " ضعه " ثم قال : " إذهب فادع لى فلاناً وفلاناً وفلاناً . ومن لقيت " وسمى لىَ رجالاً . قال : فدعوت من سمى ومن لقيت . قال : قلتُ لأنس : عدد كم كانوا ؟ قال : زهاءَ ثلاثمائةٍ . وقال لى رسول الله صلى الله عليه وسلم " يا أنس ! هات التَّور " قال : فدخلوا حتى امتلأت الصُّفَّة والحجرة ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ليتحلق عشرةٌ عشرةٌ وليأكل كل إنسانٍ مما يليه . " قال : فأكلوا حتى شبعوا ، قال : فخرجت طائفة ودخلت طائفةٌ حتى أكلوا كلهم . فقال لى : " يا أنس ! إرفع " قال : فرفعتُ . فما أدرى حين وضعت كان أكثر أم حين رفعتُ .قال : وجلست طوائفُ منهم يتحدثون في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم . ورسول الله صلى الله عليه وسلم جالس وزوجته مولية وجهها إلى الحائط . فَثََقُلُوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم .

فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فسلم على نسائه. ثمَّ رجع . فلما رأوا رسول الله صلى الله عليه وسلم قد رجع ظنوا أنهم قد َثََقُلُوا عليه فقال : إبتدروا الباب فخرجوا كلهم . وجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أرخى الستر ودخل وأنا جالس فى الحجرة . فلم يلبث إلا يسيرا ، حتى خرج على . وأنزلت هذه الآية .فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم وقرأهن على الناس ...﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَن يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ ... إلى أخر الآية ﴾ . قال الجعد : قال أنس بن مالك : أنا أحدثُ الناس عهداً بهذه الآية وحُجِبنَ نساء النبىّ صلى الله عليه وسلم .

وسياق النسائىّ مختصر .

وتابعه مسدد بن مسرهد ، ثنا جعفر بن سليمان بهذا الإسناد بطوله .

أخرجه الطبرانىُّ فى " الكبير " (ج 24 / رقم 125 ) قال : حدثنا معاذ ابن مثنى . ثنا مسدَّد .

قال الترمذىّ :

((هذا حديث حسن صحيح ))
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12-04-2005, 08:46 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

9- وأخرج ابن عديٍّ فى "الكامل" (5 / 1984 ) فى ترجمة : (( عبد الخالق بن زيد بن واقد )) من طريقه ، عن أبيه ، عن ميمون بن سنباذ مرفوعاً : (( قوام أمتى بشرارها )) .

قال ابن عدىّ :

(( لا أعرف لعبد الخالق غير هذا الحديث من المسند )) .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فقد رويت أنت فى ترجمة " سليمان بن أحمد الواسطىِّ " (3 / 1140 ) من طريقه عن عبد الخالق بن زيد بن واقد ، قال : حدثنى أبى أَّن عبد الملك ابن مروان حجَّ ، فمر ببريرة (1) مُسلِّماً ، فقالت له : يا عبد الملك ! إحذر الدنيا ، فإنى سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (( إن الرجل ليدفع عن باب الجنة ، بعد أن ينظر اليها بملء محجمةٍ من دمٍ يهرقه من مسلمٍ بغير حقٍّ )) .

وأخرجه العقيلىُّ في " الضعفاء" ( 3/106) ، والطبرانىُّ فى "الكبير" ( ج 24 / رقم 526 ) وابن عساكر فى " تاريخ دمشق " ( ج 10/ ق 503) من طريق سليمان بن أحمد الواسطىِّ بسنده .

ثُّم إيرادُ ابن عدى الحديث في ترجمة " سليمان بن أحمد " فيه نظرٌ ، فقد تابعه الوليد بن مسلم ن عن عبد الخالق ، فبرئ منه سليمان .

أخرجه الخطيبُ " تاريخه " ( 14/29) ، والصوابُ ما صنعه العقيلى ، إذ أورده فى ترجمة " عبد الخالق " . والله أعلم . وانظر رقم (504 )
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 12-04-2005, 08:47 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

10- أخرج البزار فى " مسنده " ( 1621-كشف الأستار) قال : حدثنا محمد بن عبد الرحيم ، ثنا سعيد بن سليمان ، ثنا صالح بن عمر ، عن مطرِّف بن طريف ، عن عطيه ، عن حديث أبى سعيد الخُدْرى مرفوعاً : (( إذا بلغ بنو ابى العاص ثلاثين رجلاً ، اتخذوا دين الله دغلاً ، ومالهُ دُوَلاً ، وعباده خَوَلاً )) .


قال البزار : " لا نعلم رواه إلاَّ أبو سعيد "

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فقد ورد مثلُه عن : أبى هريرة ، ومعاوية وابن عباسٍ ، و ابى ذرٍّ .رضي الله عنهم .

أما حديث أبى هريرة رضى الله عنه :

أخرجه البيهقىُّ فى " دلائل النبوة " ( 6 / 507 ) من طريق أبى بكر بن أبى أويس ، قال : حدثنى سليمان بن بلال ، عن العلاء بن عبد الرحمن ، عن أبيه ، عن أبى هريرة مرفوعاً فذكر مثله .

وقد خولف سليمان بن بلال فى رفعه ، خالفه اسماعيل بن جعفر قال : أخبرنى العلاء بن عبد الرحمن ، عن أبيه ، عن أبى هريرة قال : فذكره موقوفاً أخرجه أبو يعلى ( ج 11 / رقم 6523 ) قال : حدثنا يحيى بن أيوب والخطابى فى " غريب الحديث " ( 2 / 436 ) عن على بن حُجر ، قالا : ثنا اسماعيل به وهذه الرواية أصحُّ ، ورفعُ هذا الحديث عندى منكرٌ ، وابو بكر ابن ابى اويس ، أسمه عبد الحميد بن عبد الله ، وهو ثقةٌ ولكن قال النسائىُّ : "ضعيفٌ" فلعلَّ هذا منه ، و ربما كان ذلك من العلاء . والله أعلم .

أما حديث معاوية وابن عباس رضي الله عنهم :

فأخرجه نعيم بن حماد فى " الفتن" (رقم 316) قال : حدثنا رشدين . والبيهقىُّ في " الدلائل" ( 6/ 507- 508 ) عن كامل بن طلحة كلاهما عن ابن لهيعة ، عن ابى قبيل ، عن ابن مَوْهبٍ ، أن معاوية بينما هو جالسٌ ، وعنده ابن عباسٍ ، إذ دخل عليهم مروان بن الحكم فى حاجةٍ ، فلما أدبر قال معاوية لابن عباسٍ : أما تعلمُ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (( إذا بلغ بنو الحكم ثلاثين رجلاً ، اتخذوا مال الله تعالى بينهم دُوَلاً ، وعباده خولاً ، وكتابه دغلا )) .

قال ابن عباس : " اللَّهمَّ نعم " ! ثم إنَّ مروان ردَّ عبد الملك إلى معاوية فى حاجته ، فلما أدبر عبد الملك ، قال معاوية : أنشدك بالله يا ابن عباسٍ ! أما تعلم أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر هذا ، فقال: (( أبو الجبابرة الأربع )) ؟ ! قال : اللَّهمَّ نعم .

· قُلْتُ : وهذا منكرٌ جداَّ ، كأنه موضوعٌ ، فلعل أحداً كذبه وأدخله ابن هليعة وقد قال ابن كثير فى " البداية والنهاية " ( 6 / 242 ) : " فيه غرابةٌ ونكارةٌ شديدةٌ " .

وأما حديثُ أبى ذَرِّ رضى الله عنه :

فأخرجه نعيم فى " الفتن " ( 314 ) ، والحاكم ( 4 / 479 ، 480 ) من طريقن واهيين عن أبى ذر . قال الذهبىُّ عن أحدهما : " على ضعف رواته منقطعٌ " .

وقال ابن كثير فى " البداية والنهاية " ( 6 / 242 ) : " منقطعٌ بين راشد بن سعد وأبى ذَرٍّ " .
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 12-04-2005, 08:47 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

11 – أخرج البزار فى " مسنده " ( 2708 – كشف الأستار ) قال : حدثنا محمد بن بشار ، وأبو موسى قالا : ثنا عمرو بن خليفة ، ثنا محمد ابن عمرو، عن أبى سلمة ، عن أبى هريرة قال : مرَّ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم بعبد الله ابن أُبَىٍّ ، وهو فى ظلِّ أطمه ، فقال: غَبَّر علينا ابن أبى كبشة .. الحديث.

قال البزار :

" لا نعلم رواه عن محمد بن عمرو ؛ إلاَّ عمرو بن خليفة ، وهو ثقةٌ " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به عمرو بن خليفة ، فتابعه شبيب بن سعيدٍ ، فرواه عن محمد بن عمرو مثله .

أخرجه ابن حبان ( ج 2 / رقم 428 ). قال أخبرنا عمر بن محمد الهمدانىُّ ، قال : حدثنا أحمد بن سعيد الهمدانىُّ ، قال : حدثنا ابن وهبٍ ، قال : أخبرنى: شبيب بن سعيد بـهذا .
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 12-04-2005, 08:48 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

12- أخرج البزار فى " مسنده " ( 3451 ) قال :حدثنا إبراهيم بن هانيء ، ثنا ابراهيم بن أبى سويد ، ثنا من طريق حماد بن سلمة ، عن ليث بن أبى سليم ، عن عبد الرحمن بن ثروان أبى قيس ، عن الهزيل بن شرحبيل ، عن أبى ذرٍّ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان جالساً وشاتان تعتلفان ، فنطحت إحداهما الأخرى ... وذكر حديثا فى قصاص إحداهما من الأخرى .

قال البزار : " لا نعلمه يروى بهذا اللَّفظ إلا عن أبى ذَرٍّ، ولا نعلم أسنده عن ليث إلاَّ حمادٌ " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به إلا حمادٌ ، فتابعه صدقة الدقيقى ، عن ليثٍ به .

أخرجه أبو بكر الشافعىُّ فى " الغيلانات " ( ج 11 / ق 154 / 2 ) .

وانظر ما كتبتُهُ فى تعليقى على " الفوائد المنتقاة " ( 79 ) لأبى عمرو السمرقندى .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 12-04-2005, 08:48 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

13 – أخرج البزار فى " مسنده " ( 3493 ) قال : حدثنا عمر بن محمد ابن الحسن الأسديّ الكوفيّ ، ثنا أبى ثنا محمد بن أبان ، عن علقمة بن مرثدٍ ، عن سليمان بن بريدة ، عن أبيه مرفوعاً : " إنَّ الحجر ليهوى فى جهنم ، فما يصلُ إلى قعرها سبعين خريفاً "

وأخرجه الرويانى فى " مسنده " ( 21 ) قال : نا ابن إسحاق ، أنا عمر بن محمد بن الحسن بهذا الإسناد بلفظ حديث عبد الحميد بن صالح الآتى .

قال البزار :

" لا نعلم رواه بن أبان ، ولا عنه ؛ إلاَّ محمد بن الحسن " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به محمد بن الحسن ؛ فتابعه عبد الحميد بن صالحٍ ، ثنا محمد بن أبان بسنده سواء بلفظ " إنَّ الحجر ليزن سَبْعَ خَلِفَاتٍ ، يُرمى به فى جهنم فيهوى سبعينَ خريفاً ما يبلغ قعرها " .

أخرجه الطبرانىُّ فى " الكبير " ( ج 2 / رقم 1158 ) قال : حدثنا محمد ابن عثمان بن أبى شيبة ، ثنا عبد الحميد بن صالح بـهذا .

وتابعه أيضاً إسماعيل بن أبان الوراق الكوفىّ ، نا محمد بن ابان بـهذا الإسناد .

أخرجه البيهقىّ فى " الشعب " ( ج 4 / رقم 4334 ) قال : أخبرنا أبو الحسين بن بشران أنا أبو جعفر ، محمد بن عمرو الرزاز ، أنا محمد ابن عبد الملك بن مروان ، نا إسماعيل بن أبان بـهذا .

واسماعيل من شيوخ البخارىّ . ومحمد بن عبد الملك هو ابن مروان الدقيقىّ من رجال التهذيب وثَّقَهُ الدارقطنى وابن حبان وقال أبو حاتم : صدوق .ولكن محمد بن أبان ضعَّفَهُ ابن معين ، والبخاريُّ ، وأبو داود ، وابن حبان .
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 12-04-2005, 08:48 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

14- أخرجه البزار فى " مسنده " ( 766 – البحر الزخار ) قال : حدثنا الفضلُ بن سهل ، قال: نا الأسود بن عامر ، قال: نا شريك ، عن الأعمش ، عن المنهال ، عن عباد بن عبد الله ، عن عليّ بن أبى طالب رضى الله عنه فى قوله تعالى : ﴿ وأنذر عشيرتك الأقربين ﴾ [ الشعراء : 214 ] .. الحديث .

قال البزار : " هكذا رواه شريك ، عن الأعمش ، عن المنهال ، عن عباد ابن عبد الله ، عن على بن أبى طالب ، عن النبى صلى الله عليه وسلم " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرد شريكٌ برفعه . فقد ذكرالطبرانىُّ فى " الأوسط " ( 1971 ) أن أبا عوانة تابع شريكاً على رفعه . والله أعلم .
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 12-04-2005, 08:49 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

15- أخرج البزار فى " مسنده " ( 1792 – البحر ) قال : حدثنا الفضل بن يعقوب الرخاميُّ قال : نا من طريق سعيد بن مسلمة ، قال : نا أبو يعفور ، عن الوليد بن العيزار، عن أبى عمرو الشيبانى ، عن عبد الله بن مسعود قال: سألتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم أى العمل أفضل ؟ قال : " الصلاة لميقاتها " وذكر الحديث .

قال البزار : " وهذا الحديث لا نعلمُ رواه عن أبى يعفور ، إلاَّ سعـيد بـن مسلمة "

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به سعيد بن مسلمة . فتابعه مروان الفزارى ، عن أبى يعفور مثله . أخرجه مسلم ( 85/ 138 )، وأبو عوانة ( 1 / 64 )، والترمذىُّ ( 173)، وابن مندة فى " كتاب الإيمان " ( 463 ) ، والطبرانى فى " الكبير " (ج 10 /رقم 9807 ) ، وأبو نعيم فى " الحلية " ( 10 / 401 ) ، وفى " أخبار أصبهان " ( 2 / 315 ) .
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 12-04-2005, 08:49 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

16- وأخرج البزار (1795 – البحر) قال : حدثنا حفص بن عمرو الرَّبالىُّ ، قال : نا عمرو بن جريرٍ ، عن إسماعيل بن أبى خالد ، عن أبى عمرو الشيبانى ، عن عبد الله بن مسعود ، عن النبى صلى الله عليه وسلم قال : " أفضل العمل الصلاة لوقتها ، وبر الوالدين " .

قال البزار : " وهذا الحديث لا نعلم رواه عن إسماعيل ، عن أبى عمرو ، عن عبد الله ، إلاَّ عمرو بن جرير " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به عمرو بن جرير ، فتابعه حماد بن الوليد ، ثنا إسماعيل بن أبى خالد بسنده سواء .

أخرجه الطبرانىُّ فى " الكبير " ( ج 10 / رقم 9812 ) ، وفى " الأوسط " ( 5394 ) قال : حدثنا محمد بن أحمد بن أبى خثيمة ، ثنا الحسين بن على ابن يزيد الصدائيُّ ، قال : نا حمادُ بن الوليد بـهذا .

قال الطبرانيُّ : " لم يرو هذا الحديث ، عن إسماعيل بن أبى خالد ، إلاَّ حمَّاد بن الوليد "

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فقد رأيتُ أن حمادا لم يَتَفرَّدْ به . فسبحان من وسع كل شىءٍ علماً
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 12-04-2005, 08:49 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

17- أخرج البزار ( 1957 – 1958 – البحر ) من طريق شيبان وأبى عوانة ، عن الأعمش ، عن أبى الضحى ، عن مسروق ، عن عبد الله قال : أخذتُ من فىّ رسول الله صلى الله عليه وسلم سبعين سورةً

قال البزار : " وهذا الحديث لا نعلم أحداً رواه ، عن الأعمش ، عن أبى الضحى ، عن مسروق ، عن عبد الله ؛ إلاَّ أبو عوانة وشيبان " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفردا به ، فتابعهما جابر بن نوح ، وزائدة بن قدامة ، وعثَّامُ بن علىٍّ ، وجرير بن عبد الحميد ، وحفص بن غياث ، وقطبة بن عبد العزيز ، كلهم عن الأعمش مثله .

أخرجه البخارىُّ ( 9 / 47 ) ، ومسلم ( 2463 / 115 ) ، والطبرىُّ فى " تفسيره " ( 83 ) ، أبن أبى داود فى " المصاحف " ( ص 16 ) ، والطبرانىُّ فى " الكبير " ( ج 9 / رقم 8429 ، 8430 ، 8443 ) .

وقد خرَجتُهُ فى " تسلية الكظيم " ( رقم 5 ) .
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 12-04-2005, 08:50 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

18- أخرج البزار (2311 – البحر ) قال : حدثنا محمد بن مسكين ، قال: أخبرنا عبد الله بن صالح ، قال : أخبرنا أبو شريح عبد الرحمنبن شريح ، أنه سمع عميرة بن عبد الله المعافرى يقول : حدثنى أبى أنه سمع ابن الحمق يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تكون فتنة أسلمُ الناس فيها–أو قال : خير الناس فيها– الجند الغربى" قال ابن الحمق: فلذلك قدمت عليكم مصر.

قال البزار :

" لا نعلم رواه عن ابن شريح ، إلاَّ عبدُ الله بن صالحٍ " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به ابن صالحٍ ، بل تابعه ابن وهبٍ ، نا أبو شريح بسنده سواء .

أخرجه الحاكم ( 4 / 448 ) من طريق بحر بن نصر ٍ ثنا ابن وهبٍ .

قال الحاكم : " هذا حديثٌ صحيح الإسناد " ووافقه الذهبىُّ !

وليس كما قالا ، ولا سيما وقد قال الذهبىُّ نفسه : " عميرة بن عبد الله لا يُدْرَي من هو ؟ "
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 12-04-2005, 08:50 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

19- أخرج البزار (3288 – البحر ) قال : حدثنا عمرو بن على ، قال : أخبرنا أبو قتيبة ، قال : أخبرنا بشير بن سلمان أبو إسماعيل ، عن مجاهدٍ ، عن عبد الله بن عمرو مرفوعاً : (( ما زال جبريل يوصينى بالجار . . الحديث )) .

قال البزار :

" وهذا الحديث لا نعلم رواه عن مجاهدٍ إلاَّ بشير " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرد به أبو إسماعيل . فتابعه داود بن شابور ، عن مجاهد بسنده سواء .

أخرجه الترمذىُّ ( 1943 ) قال : حدثنا محمد بن عبد الأعلى . والبخارى فى" الأدب المفرد " (105) قال حدثنا محمد بن سلام . و أحمد فى "مسنده" (2 / 160 ) و من طريقه أبو نعيم فى " الحلية " ( 3 / 306 ) ، والخرائطى فى " مكارم الأخلاق " ( 2000) قال : حدثنا حميد بن الربيع الخزاز اللخمىُّ قالوا : حدثنا سفيان بن عيينة ، عن داود بن شابور وبشير أبى إسماعيل ، عن مجاهد بهذا .

وقال الترمذىُّ :

" حسنٌ غريبٌ " .

وأخرجه الطبرانى فى " مكارم الأخلاق " (200) من طريق ابراهيم بن بشير ، ثنا سفيان عن داود به .
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 12-04-2005, 08:50 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

20- أخرج البزار (2393 – البحر ) قال : حدثنا عقبة بن مكرم و أبو بريد الجرمىُّ قالا : أخبرنا ابن أبى عدىٍّ قال : أخبرنا شعبة ، عن يعلى بن عطاء ، عن أبيه ، عن عبد الله بن عمرو مرفوعاً : (( لزوال الدنيا جميعاً أهون على الله تبارك وتعالى من دمٍ امرئٍ مسلم . . . الحديث )) .

قال البزار : " وهذا الحديث لا نعلم أسنده عن شعبة ، إلاَّ ابن أبى عدي " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به إلا ابن أبى عدي ، فتابعه أبو اسامة حماد بن أسامة قال : ثنا شعبة و سفيان ومسعر ثلاثتهم عن يعلى بن عطاء بسنده سواء .

أخرجه البيهقي ( 8 / 22 – 23 ) وقال : " ورواه غندر وغيرُهُ عن شعبة موقوفاً ، والموقوفُ أصح " ا هـ .
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 12-04-2005, 08:51 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

21- أخرج البزار (2394 – البحر ) قال : حدثنا عمرو بن علىٍّ ، قال : أخبرنا خالد بن الحارث ، قال أخبرنا شعبة ، عن يعلى بن عطاء ، عن أبيه ، عن عبد الله بن عمرو مرفوعاً : (( رضى الرب فى رضا الوالد . . الحديث )) قال البزار : " وهذا الحديث لا نعلم أحداً أسنده ، إلاَّ خالد بن الحارث ، عن شعبة " .

وكذلك رواهُ الترمذىُّ فى " سننه " (1899) من طريق خالد بي الحارث مثله وقال : " لا نعلم أحدا رفعه غير خالد بن الحارث ، عن شعبة ، وخالد بن الحارث ثقةٌ مأمونٌ " .

· قُلْتُ : رضى الله عنكما !

فلم يَتَفرَّدْ به خالد بن الحارث فتابعه جماعةٌ :

1- عبد الرحمن بن مهدى .

أخرجه الحاكم ( 4 / 151 – 152 ) من طريق هارون بن سليمان و أحمد بن حنبلٍ ، عن عبد الرحمن بن مهدى ، عن شعبة ، عن يعلى ، عن أبيه ، عن عبد الله بن عمرو مرفوعاً .

قال الحاكم : " صحيحٌ على شرط مسلمٍ " ووافقه الذهبىُّ !!

وليس كما قالا ، فإن عطاء أبا يعلى الطائفى مجهول كما قال ابن القطان ، بل قال الذهبىُّ فى " الميزان " : (( لا يُعرف إلاَّ بابنه )) .

2- أبو أسامة حماد بن أسامة .

أخرجه الطبرانى فى " جزء من اسمه عطاء " (15) عنه ، عن سفيان الثورى و شعبة ، عن يعلى بن عطاء بسنده سواء مرفوعاً . و تصحف فيه ((شعبة )) إلى ((سعيد )) !

3- أبو إسحاق الفزارى .

أخرجه أبو الشيخ في " الفوائد " ( ق / 81 / 2 ) من طريق محمد بن عبد الرحمن بن سهم الأنطاكىّ ، ثنا أبو إسحاق الفزارى ابراهيم بن محمد ابن الحارث .

4- زيد بن أبى الزرقاء .

أخرجه بحشل فى " تاريخ واسط " (ص 45) قال حدثنا علىُّ بن سهيل الرملىُّ . والذهبىُّ فى " السير " ( 14 / 147 ) عن هارون بن زيد بن أبى الزرقاء قالا : حدثنا زيد بن أبى الزرقاء بسنده سواء مرفوعاً .

5- عاصم بن على .

أخرجه بحشل أيضاً (ص 45) قال : حدثنا محمد بن عيسى بن السكن ، قال : ثنا عاصم بن على .
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 12-04-2005, 08:51 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

22- أخرج البزار في مسنده (2488 – البحر ) قال : حدثنا تميم بن المنتصر الواسطىُّ ، قال : أخبرنا عبد الله بن نمير ، عن الأعمش ، عن عثمان ابن عمير أبى اليقظان ، عن أبى حرب بن أبى الأسود قال : سمعتُ عبد الله ابن عمرو مرفوعاً : (( ما أقلَّتِ الغبراء ، ولا أظلَّتِ الخضراء من رجلٍ أصدقُ من أبى ذرٍّ )) .

أخرجه الترمذىُّ (3081) قال : حدثنا محمود بن غيلان ، و أحمد ( 2 / 163 ) ، وابن أبى شيبة ( 12 / 124 ) ، وعنه البخارىُّ فى " الكنى " ( ص 23 ) ، وابن سعد فى "الطبقات " ( 4 / 228 ) قال أربعتهم : حدثنا عبد الله بن نميرٍ بهذا الإسناد .

قال البزار :

" لا نعلم رواه عن الأعمش ، إلا عبد الله بن نمير " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يَتَفرَّدْ به بن نمير ، فتابعه أبو عوانه وأبو يحيى الحمانى معاً عن الأعمش بسنده سواء .

أخرجه أحمد ( 2 / 175 ، 223 ) ، والبخارىُّ فى " الكنى " ( ص 23 ) والحاكم ( 3 / 342 ) عن يحيى بن حماد ، ثنا أبو عوانه ، عن الأعمش بهذا .

ورواه ايضاً : عبد الحميد الحمانى أبو يحيى ، عن الأعمش بهذا .

أخرجه الدولابىّ فى " الكنى " ( 1 / 146 ) قال : أخبرنا الحسن بن على ابن عفان . و الحاكم ( 3/ 342 ) من طريق عباس الدورىّ قالا : ثنا عبد الحميد الحمانى بهذا .
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 12-04-2005, 08:52 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

23- أخرج ابن حبان فى " صحيحه " ( 174 ) قال : أخبرنا الفضل بن الحباب الجمحى بالبصرة ، حدثنا القعنبيي ، حدثنا عبد العزيز بن محمد ، عن العلاء بن عبد الرحمن ، عن أبيه ، عن أبى هريرة مرفوعا : (( أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا : لا إله إلا الله .. الحديث )) .

قال ابن حبان : " تفرد به الدراوردى " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرد به الدراوردى ، فتابعه روح بن القاسم ، عن العلاء بسنده سواء .

أخرجه مسلم ( 21 / 34 ) ، وابن مندة فى " الإيمان " ( 196 / 402 )، والبيهقى ( 8 / 202 ) .

وتابعه سعيد بن سلمة بن أبى الحسام ، عن العلاء مثله .

أخرجه الدارقطنى ( 2 / 89 ) ، وابن مندة ( 403 ) .
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 12-04-2005, 08:52 AM
أحمد سعد الدين أحمد سعد الدين غير متواجد حالياً
مديــــــر عــــــــام المنتــــــديــات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
المشاركات: 50,659
افتراضي

24- قال الدارقطنى فى " العلل " ( 5 / 337 ) : " وقال أبو نعيم فى حديث عمرو بن عبد الله ،عن أبى عمرو الشيبانى– يعنى : عن ابن مسعود – مرفوعا : (( أفضل الأعمال الصلاة لوقتها )) أن أبا نعيم زاد فى هذا الحديث: (( أن يسلم الناس من لسانك ويدك )) .

قال الدارقطنى : " تفرد بهذه اللفظة أبو نعيم فى هذا الحديث " .

· قُلْتُ : رضى الله عنك !

فلم يتفرد بها أبو نعيم الفضل بن دكين فتابعه زائدة بن قدامة ، عن عمرو بن عبد الله فذكرها .

أخرجه الطبرانى فى " الكبير " ( ج 10 / رقم 9803 ) .

وتابعه عبد الرحمن بن قيس ، نا عمرو بن عبد الله مثله .

أخرجه الهيثم بن كليب فى " مسنده " ( 760 ) .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مكتبة طالب العلم مع الشيخ عائض القرني نعيم الزايدي منتدى العلوم والتكنولوجيا 6 14-11-2009 09:51 AM


الساعة الآن 03:57 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com