عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الأدبية > منتدى عـــــــذب الكــــــــلام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-06-2020, 06:04 PM
عمر عيسى محمد أحمد عمر عيسى محمد أحمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 144
Thumbs up أميرة الحسن والجمال !!




بسم الله الرحمن الرحيم








أميرة الحسن والجمال ............ !!

لمحات من الجمال ونفحات من العبق قد أربكت عقلي وتفكيري .. وما تجرأت بالقول مجاهراً إلا لأني كنت أظن الذات غارقاً في متاهة الأحلام .. وكنت أرى ذلك الإفصاح حراماً في الجهر وحلالاً في المنام .. ومن العجيب أن أحلامي في الخيال قد تسربت للعلن بأناتي وتلك الدموع !! .. وما كنت أعلم أن العيون تقول الكثير والكثير من أسرار الخواطر!.. ففي ذات يوم كثير الغيوم رقيق الهواء خفيف المطر قصير العمر طاف طائف في خيالي .. وتلك النسائم الرقيقة قد تجرأت لتداعب أجفاني .. وعندها تذكرت أميرة الحسن والمحاسن ست الحسان .. وقد تمثلت في خيالي كأنها لؤلؤة من أللآلي .. وبدأت تعود الذكريات وكأنها نوازل من وحي الكتاب .. وتلك كلماتها العذبة بدأت تغازل أذني وتدندن بأروع الألحان .. تلك الألحان الشجية التي كانت تثير أشجاني وتوقد وجداني .. معزوفة للحور والجن في حصن بلقيس وسليمان .. وعندها جادت عيوني دموعاً وهي لا تدري بمحنة الخلان .. وفي لحظات من الشجون والذكريات العزيزة قد فقدت ذلك الاتزان .. وحينها تجاهرت بالاسم قولاً وكنت أجهل ما يقول اللسان .. فيا ويحي قلبي فقد تفشى ذلك الاسم وقد ذاع في القرى والوديان .. وتلك الديار بدأت تلوك غرامها وهي لا تراعى قداسة الحبان .. فكم من عاشق يتغنى باسمها وهو ذلك الولهان !.. وكم من محب كان يخفي الحب خوفاً ويتوارى خلف الجدران !!.. وما كنت أزمع أن أفشي أسرار تلك الأميرة ست الحسان .. وهي التي تلومني اليوم ولا تعذر لحظة الغفلة والنسيان .. فيا أميرة الحسن عفواً فإني ما وضعت ذلك الحذر والحيطة في الحسبان .. وما كنت ادري أن المناخل تسرب الأسرار رغم أنف الكتمان .. وكيف تلومين عاشقاً لا يملك العقل في لحظة المس والجنان ؟؟ .. أنا شاعر مرهف الإحساس ولحظات الجمال في الكون تنعش قلبي وتصيبني بالهذيان .. وحينها لا أملك الواقع إلا عندما يرحل الوحي عني ثم تأتي جولة الشيطان .. فلا تلوميني يا أميرة الحسن وأحكمي في الأمر بالعدل والميزان .. وذلك العفو مرجو في إنسانة تعادل الملائكة بشيمة الإحسان .

ــــــــــ
الأديب والكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-08-2020, 01:02 PM
جرح الشام جرح الشام غير متواجد حالياً


المنتديات الأدبية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 419
افتراضي

أهلا بك أخي الأديب عمر
أجدت في إضاءة عدة جوانب من خفايا العشق
هي التضاد في النفس يغلب بعضها بعضا
إن كانت هي أميرة الحسن والجمال تعكس هذا الهم وهذا الأنين
لتترجمها الحواس من دمع وأرق و....ومشاعر ينازعها الطهر بين حلال وحرام........
قد أمتعتنا بترنيمة عزفتها بشغف
كن قريبا أديبنا فقلمك مزهر
تحياتي والمحبة
__________________
عذب الكلام كعذب الجرح يا شام
............................والوقت دام ونبض الموت اقلام
mk

يا لهفتي يا سوسـنهْ
إنّي حلمت بموطني
بالقرب كانت مئذنهْ
بالدمع كنت وكنتني
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة لطيفة [9]: أبو الحسن المجاشعي، أبو الحسن المدائني، أبو الحسن الهكاري إسلام إبراهيم منتدى الشريعة والحياة 2 24-05-2019 03:43 AM
مكتبة الحافظ أبو الحسن الدارقطني - الإصدار الأول ( عدة صيغ ) إسلام إبراهيم منتدى الشريعة والحياة 1 30-09-2017 06:34 AM
قلعتي صلاح الدين و الحصن قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 13-05-2014 12:09 AM
وقفات ومواعظ من حياة الحسن البصري قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 14-10-2012 10:19 PM
الحصن الحصين abu mamoon منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 26-07-2001 01:27 PM


الساعة الآن 12:23 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com