عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 15-02-2010, 08:28 PM
د/راضي فوزي حنفي د/راضي فوزي حنفي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 55
افتراضي عوامل تساعد على تنمية الذوق الأدبي:




عوامل تساعد على تنمية الذوق الأدبي:
تنقسم العوامل التي تساعد على تنمية التذوق الأدبي لدى طلاب المرحلة الثانوية إلى نوعين هما:
1- عوامل عامة هي:
- تهذيب الاستعداد الفطري،وتدريبه،وصقله بالثقافة الواسعة،وتعهده بمعايشة الأدب وتذوقه ونقده.
- اختيار النصوص الأدبية التي تصلح لتنمية التذوق الأدبي، فهناك نصوص تصلح للتذوق دون غيرها.
- معرفة أسرار اللغة والإلمام بعلومها، ومعرفة قواعد النحو والصرف البلاغة؛لأنها المرآة التي تكشف أسرار جمال النص الأدبي،وبينها وبين الأدب علاقات لا تنقطع فهي تخدم الأدب وتفسره.
- الإلمام بنوعين من المعرفة، هما: المعرفة اللغوية وهذه هي الأساس؛ فقراءة مؤلفات كبار الشعراء والكتاب قراءة درس وفهم وتذوق هي السبيل إلى تكوين ملكة الأدب في النفوس،وأما ما دون ذلك من أنواع المعرفة كالدراسات النفسية والاجتماعية..،فهي عظيمة الفائدة في زيادة الثقافة العامة وتوسيع الأفق، إلا أنها لا يجب أن تطغى على دراسة الأدب وتذوقه كفن لغوي. (محمد مندور 5 -6
- وقد حدد يوسف ميخائيل بعض العوامل التي تسهم في تكوين الذوق من الناحية النفسية وهي: الاستمرارية الخبرية: ويراد بها توفير الظروف التي تسمح للمتذوق الجمالي بتلقي خبرات جمالية في اللون الفني الذي يميل إليه،والتمكن من أصول الفن المحبب إلى القلب وقواعده،ويتقن تقنياته. (30 – 33)
2- عوامل خاصة بالتعامل مع النص:
- استقبال النص الأدبي استقبالاً إيجابيًا، والتهيؤ لدراسته وتحليله، والتعمق في جوه، والاندماج فيه.
- تربية الإحساس بقيمة اللفظ وأهميته في تأدية المعنى،وما في الأساليب من روائع الكلم.(كريستين 162).
- حث الطالب على عدم إصدار أي حكم تذوقي دون فهم النص ومعايشته والتأمل الدقيق فيه.
- إصدار أحكام فنية دقيقة على النصوص الأدبية،وليست جملاً شائعة يعوزها التحديد. (وائل جمعة صــ52)
- الحيادية في الحكم على النص، والتجرد من الهوى الذي يؤيد موضوعًا من الأدب ويعارض آخر.
- حث الطالب على محاولة محاكاة النصوص الأدبية التي يقرؤها ،وتحمل المعاناة في النسج على منوالها مهما كان مستوى العمل الذي أنتجه؛ "فالذي يحاول أن يكتب عملاً أدبيًا ويعاني يمكنه أن يتذوق سر الأعمال المماثلة." (حسن شحاتة تعليم اللغة بين صــ99).
- تعود التأني والصبر والتؤدة في التعامل مع النص،والقراءة الواعية، وتركيز الانتباه والاهتمام، وبذل أقصى جهد للعيش في جو النص، والتفاعل مع المبدع.
• دور الطالب في عملية التذوق:
يجب معاونة الطالب المتذوق على:
- "استعادة تجربة المبدع وإثراء التجربة." (فاطمة المطاوعة صـ97)، ويتطلب ذلك ما يلي:
- قراءة النص الأدبي قراءة متأنية واعية،ومتمثلة للمعاني وصوت العاطفة، والنظرة له من كل زواياه.
- إعادة بناء جو النص الشعوري والنفسي والفني والتاريخي الذي عاشه المبدع منذ ميلاد النص بعناصره ،والعيش في هذا الجو، والحكم عليه." (علي مدكور التذوق صــ4).
- الحكم القائم على التدقيق والتأمل للنص، ولا بد من أن يبني الطالب حكمه على أساسين، هما: خلفيته الثقافية والمعرفية التي يكتسبها عن طريق تذوق الأدب،وإحساسه بالجمال وإدراكه لمصادره .
وقد حدد حسن شحاتة (1991م) عاملين أساسيين يتحكمان في نشاط المتلقي، هما:الإطار المرجعي الذي ييسر للمتذوق عملية التذوق،والخبرة الجمالية وهي خبرة المتذوق على إدراك الصفة الجمالية الكامنة في أية علاقة بين عناصر النص الأدبي.(أدب الطفل 225)
• دور المعلم في تنمية التذوق الأدبي لدى طلابه :
يجب على المعلم تدريب نفسه أولا على تذوق النصوص الأدبية؛ حتى يتمكن من إتقان التذوق، ويعرف عناصره، ويلم بأسراره، ليستطيع تنميته عند طلابه،ولكي يتمكن المعلم من تنمية التذوق الأدبي عند طلابه يجب عليه مراعاة ما يلي:
1- في التخطيط لدرسه :
- التخطيط الجيد للدرس، وتقدير الوقت المناسب لكل عنصر من عناصر النص.
- اختيار أسلوب تدريسي مناسب يساهم في تنمية التذوق عند الطلاب، ويناسب المحتوى وخصائص الطلاب وميولهم الأدبية،وتنويع طرائق التدريس.
- إشاعة روح المودة بين المعلم وطلابه، وحثهم على التعاون المثمر،وإبداء الرأي، واحترام آراء الآخرين، وإكسابهم بعض الصفات الحميدة،والترحيب بآرائهم والتحمس لها دون تسفيه أي منها.
- مراعاة المعلم لدوره كموجه ومرشد في أثناء عرض النص،والمتعلم صاحب الدور النشط والرئيسي الذي يشارك بفاعلية،ويتفاعل مع زملائه،ويبني معلوماته بنفسه.
- توقع عوائق تعوق دون تذوق النص الأدبي،وبعض العقبات التي تواجه تذوق الطلاب للنص في أثناء تخطيط المعلم لدرسه ،لذا يجب وضع حلول مسبقة،والعمل على تذليل العقبات.

2- في أثناء تحليل النص الأدبي :
- حسن التقديم للنص، وتهيئة الطلاب لاستقباله وفهمه وتذوقه.
- إلقاء النص إلقاء تمثيليًا معبرًا، تتمثل فيه المعاني والحالة النفسية للأديب.
- تعريف الطالب بجو النص وغرضه، وعصره،ومبدعه،وذلك من خلال مناقشتهم وتفعيل أدوارهم.
- تقسيم النص إلى مقاطع كل مقطع يحمل فكرة مع الحرص على وحدة النص.
- الأخذ بأيدي الطلاب للكشف عن الجمال في النص،وتناسق عناصره في علاقات متداخلة وتدريبهم على تحليل وتذوق النص معه، وحثهم على تذوق نصوص مماثلة من خلال القراءة والاطلاع.
- مساعدة الطلاب على المشاركة الإيجابية والحوار والمناقشة في كل مرحلة من مراحل التذوق.
- تعليم البلاغة للطلاب من خلال دروس الأدب لأن ذلك يساعد على فهم طرافة وجدة المعاني والصور.
- إثابة الطلاب عند إتقانهم للمهارات المرادة، وتقديم التعزيز المناسب لإثارة حماستهم لإتقان المزيد.
مراعاة "شمولية التقويم بحيث يمتد من المهارات المراد تنميتها والتدريب عليها، وكذا المهارات التي سبق التدريب عليها، حتى لا تهمل هذه المهارات الأخيرة حين ينصرف التدريب إلى المهارات المراد اكتسابها". (حسن شحاتة تعليم اللغة 2000).
وينبغي على المعلم أن يؤمن بأن كل طالب يمتلك قدراً من التذوق الأدبي لا بد من رعايته والعمل على تنميتها.


د/ راضي فوزي حنفي
كلية التربية - جامعة الحدود الشمالية
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 16-02-2010, 03:55 PM
على العربى على العربى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 159
افتراضي

شكرا شكرا أ خى الفاضل بارك الله فيك وزادك علما وتوفيقا ونفع بك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 16-02-2010, 04:31 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,031
افتراضي

لقد شدني هذا التحليل الوافي إلى متابعة أفكاره والـتأمل في العوامل التي تكاثفت في نسج

الذوق الأدبي لدى التلميذ ووجدت أنه انحصر في عاملين : العامل العام وتركزت حول الثقافة المتنوعة المكتسبة

من مصادر مختلفة ، وعامل خاص تجلى في : التخطيط وذلك بايجاد المسائل الكفيلة في استدراج الطالب للنص الأدبي


وكيفية دمجه فيه ، والتعامل وذلك في محاولة إشراك التلميذ في التذوق بمهارات خاصة ينتهجها الأستاذ فيغرس عن طريقها الرغبة

في الالتصاق بالنص والتطلع إلى غيره والسعي الحثيث إلى البحث والتقصي سواء بالسؤال أو المطالعة حتى تنمو عنده هذه الخاصية

الأدبية وهي " التذوق الفني للنص الأدبي ".

لكن لدي سؤال : لقد نجد بعض الطلاب يحبون الأدب لكنهم لا يريدون تذوقه رغم توفر كل المعطيات المشار إليها

علتهم في ذلك : نخاف إن اندمجنا مع الأدب نُهمش في هذا العالم وهذا الواقع الصعب .

أرجو الفائدة والنصيحة

وجزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 16-02-2010, 11:35 PM
د/راضي فوزي حنفي د/راضي فوزي حنفي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 55
افتراضي

المدرس هو الذي يستطيع أن يحبب الطالب في الأدب و بالتالي مساعدته في تذوقه فالطريقة أو الأسلوب الذي يتبعه المدرس في تدريس الأدب عليه عامل كبير في ذلك . فالمدرس من الممكن أن يحبب الطالب في المادة والعكس تماما ، و كثيرا منا كان يحب مادة معينة بسبب مدرس ما والعكس . وان شاء الله سوف أبين الطرق التي تساعد المعلم في ذلك .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مناهج النقد الأدبي: غايتها وأهم أنواعها .. [ منقول ] دَمعة الماس منتدى عـــــــذب الكــــــــلام 6 03-12-2010 06:43 PM
مفهوم التذوق الأدبي: د/راضي فوزي حنفي منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 18-02-2010 03:59 PM
مصادر تكوين الذوق الأدبي: د/راضي فوزي حنفي منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 15-02-2010 08:28 PM
أنواع الذوق الأدبي: د/راضي فوزي حنفي منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 15-02-2010 08:27 PM
من وسائل تنمية الذكاء عند الأطفال قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 07-06-2009 08:44 PM


الساعة الآن 06:54 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com