عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الشـــرعيـــة > منتدى الشريعة والحياة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 30-06-2009, 01:58 PM
سفيان الثوري سفيان الثوري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,439
افتراضي حكم السينما ...( اللجنة الدائمة ) وكبار العلماء




بسم الله الرحمن الرحيم


السؤال الثالث من الفتوى رقم ( 3501 )


س 3: هل يجوز للمسلم أن يبني سينما ويدير أعمالها بيده؟


ج 3 :

لا يجوز لمسلم أن يبني سينما، ولا أن يدير أعمال سينما له أو لغيره ؛

لما فيها من اللهو المحرم،

ولأن السينماءات المعروف عنها في العالم اليوم أنها تعرض صورا خليعة،

ومناظر فتانة

، تثير الغرائز الجنسية، وتدعو للمجون وفساد الأخلاق،

وكثيرا ما تجمع بين نساء ورجال غير محارم لهن.


وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

الرئيس عبد العزيز بن عبد الله بن باز

نائب الرئيس عبد الرزاق عفيفي

عضو عبد الله بن غديان ...

عضو عبد الله بن قعود ...
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 30-06-2009, 01:59 PM
سفيان الثوري سفيان الثوري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,439
افتراضي

الشيخ العلامة محمد بن ابراهيم مفتى عام المملكة رحمه الله تعالى

قال رحمه الله في مجموع فتاويه ( 10/235)

في نصيحة له لعموم المسلمين بتاريخ 13/3/1387 هـ في الحسبة :

( من اعظم المعاصي استعمال الملاهي من الفتح على السينما وغيرها


ولاسيما مايشتمل على المناظر والمسامع المحرمة


فإنها تشتمل من الصد عن ذكر الله وعن الصلاة والإغراء بالفواحش وغير ذلك

مما يعرفه أصحاب البصائر )


الشيخ العلامة عبد العزيز بن باز رحمه الله

حكم الفيديو والسينماء والموسيقى

يسأل عن الفيديو والسينما وما حكم ذلك، ويسأل عن الموسيقى سماحة الشيخ؟


هذه الآلات الفيديو والسينما فيها خطر عظيم،


ولكن إذا كان الفيديو لم يشتغل إلا على أشرطة سليمة ليس فيها محذور شرعاً لا نساء عاريات ولا أغاني وملاهي ولا غير ذلك إنما هي أشرطة سليمة تنفع العبد في دنياه وأخراه فلا بأس،


وهكذا السينما لو وجد شيء سليم ليس فيه ما يخالف الشرع المطهر لم يكن فيها بأس،


ولكن لما كان المعروف من الناس الآن أن السينما تجمع شراً كثيراً وهكذا الفيديو في الغالب تسجل فيه الأغاني والملاهي والنساء الكاسيات العاريات وشبه ذلك حرم ذلك.



فالحاصل أنها حرمت لما فيها من الشر ولما يكون فيها من الشر ويعرض فيها من الباطل،


فلو وجد فيديو سليم أو سينما سليمة ليس فيها ما يخالف الشرع المطهر لم تحرم،



ولكن بسبب ما يقع فيها من الشرور والفساد والصور العارية والاجتماع على الأغاني والملاهي حرمت بسبب ذلك، وهكذا الموسيقى لأنها من آلات الملاهي فلا يجوز تعاطيها.


http://www.binbaz.org.sa/mat/18187
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-07-2009, 05:30 AM
سفيان الثوري سفيان الثوري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,439
افتراضي

الواجب الثبات على الحق

وعدم الطاعة في معصية الخالق


أنا مسلمة والحمد لله وأعمل كل ما يرضي الله وملتزمة بالحجاب الشرع ولكن والدتي سامحها الله لا تريد مني أن التزم بالحجاب وتأمرني أن أشاهد السينما والفيديو.. إلخ،


وتقول لي: إذا لم تتمتعي وتنشرحي تكونين عجوزا ويبيض شعرك؟

الجواب :


الواجب عليك أن ترفقي بالوالدة وأن تحسني إليها وأن تخاطبيها بالتي هي أحسن؛ لأن الوالدة حقها عظيم، ولكن ليس لك طاعتها في غير المعروف؛


لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((إنما الطاعة في المعروف))[1]،


وقوله عليه الصلاة والسلام: ((لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق))[2]،


وهكذا الأب والزوج وغيرهما لا يطاعون في معاصي الله للحديث المذكور،


ولكن ينبغي للزوجة والولد ونحوهما أن يستعملوا الرفق والأسلوب الحسن في حل المشاكل وذلك ببيان الأدلة الشرعية، ووجوب طاعة الله ورسوله، والحذر من معصية الله ورسوله مع الثبات على الحق وعدم طاعة من أمر بمخالفته من زوج أو أب أو أم أو غيرهم.


ولا مانع من مشاهدة ما لا منكر فيه من التلفاز والفيديو وسماع الندوات العلمية والدروس المفيدة


والحذر من مشاهدة ما يعرض فيهما من المنكر،


كما لا يجوز مشاهدة السينما لما فيها من أنواع الباطل.


---------------------------

[1] رواه البخاري في الأحكام برقم 6612، ومسلم في الإمارة برقم 3424.

[2] رواه ابن أبي شيبة في مصنفه في آخر كتاب الجهاد برقم 15564، والسيوطي في الدر المنثور 2/ 177 من طريق ابن أبي شيبة.

مجموع فتاوى ومقالات متنوعة الجزء التاسع.


http://www.binbaz.org.sa/mat/1828
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-07-2009, 05:50 PM
فارس مسلم فارس مسلم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 773
افتراضي

جزاك الله خيرا

ونسأل الله تعالى أن يصرف الشر عن أمة الإسلام , وأن يعيذنا من الفتن ودعاة الفتن
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-07-2009, 07:08 PM
سفيان الثوري سفيان الثوري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,439
افتراضي

بارك الله فيك ...

---------------------------

الإجابة عن شبهات المطالبين بالسينما :

عرض المتمحسون للسينما الداعون إليها المدافعون عنها عدداًَ من الشبهات في تسويغها والتهوين من شأنها أسوقها مع الإجابة عنها:

الشبهة الأولى : انه لافرق بين التلفزيون في البيوت والسينما في صالات العرض فبما أننا سمحنا بالأول فلنسمح بالثاني :

وهذه الشبهة باطلة من وجهين :


الوجه الأول :


لايصح أن يقال أن كل مايعرض في شبكات التلفزة المحلية منها والفضائية محل قبول ورضا وإقرار من العلماء والدعاة والصالحين فكثير من الأفلام والمسلسلات والبرامج وهكذا الأغاني وظهور النساء متبرجات سافرات لايرضاه كثير من الناس فضلاً عن العلماء والدعاة وفتاوى العلماء أكثر من أن تحصر في تحريم ذلك وعليه لايصح الاستدلال بواقع الناس -وهو كون التلفزيون في أكثر البيوت - على صحة وجواز كل مايعرض فيه , فلايقضى بالواقع وضغطه والمنكر وانتشاره على أحكام الشريعة التي تبقى كما هي ولو خالفها الناس كلهم ولايقول بخلاف ذلك من عنده أدنى علم بالشريعة .



الوجه الثاني :

أظن أن قياس التلفزيون على السينما قياس مخل وفيه تبسيط للموضوع نابع من عدم إدراك الفرق بين عرض الأفلام في صالة السينما وبين عرضه على شبكات التلفزة .



ومعلوم أن السينما منذ وضعت إلى يومنا هذا وهي مرتع للرذائل ومستنقع للفواحش وأن من حاول تحويلها عن مرادها لتحمل أفكاراً تنفعل اناس من الوطنيين والقوميين والإسلاميين قد فشلوا فشلاً ذريعاً , لأن القائمين عليها والممولين لها في العالم لايريدون ذلك ولنها لاتنجح إلا بالإثارة وركنا الإثارة فيها هما العنف والجنس والذي لاتقيده قيود الشريعة سيكون أكثر إثارة وسيطرة على الجمهور من المقيد بقيود الشريعة .



والسينما تختلف من جهة خطورتها عن التلفزيون من جهات ثلاث :



الأولى : أن في إنشاء صالات السينما وعرض الأفلام المحرمة فيها واجتماع الناس عليها مع مايصاحبها من الدعاية لها في الشوارع مجاهرة بالمنكر ودعوة إليه وتهوين وقعه على القلوب بخلاف من استتر في بيته فلايعلم الناس مايشاهد .



بل إن فيها تجرئة العامة على المنكرات واستساغتها لأن الناس يعلمون أن رواد السينما يشاهدون الأفلام المعروضة فيها ومحتواها معلوم من الدعاية إليها , وكان أكثر الناس ولايزالون يزعمون أن الفضائيات التي في بيوتهم هي لأجل الأخباراو الرياضة ويتبرؤون من مشاهدة مافيها من رقص خليع وأفلام ماجنة ولو كانوا يشاهدونها ومعلوم ان المجاهرة بالمنكر شر من إخفائه وستره .


وبقاء الناس مقارفين لبعض آثام النظر وهم يستخفون بها ويخجلون من غيرهم أن يعلموا عنهم خير من كسر هذا الحاجز وتجرئتهم على المنكرات ومن شاهد احوال البلاد التي انتشرت فيها السينما يعلم معنى هذا الكلام .


الثانية :

أن الفرق هائل بين مشاهدة الفيلم في صالة العرض السينمائي وبين مشاهدته في التلفاز ودليل ذلك ان مع انتشار قنوات الأفلام العربية والأجنبية ووصولها إلى البيوت مجاناً فإن جمهور الصلات السينمائية لم يعرفوا عنها وهي وجمهورها في ازدياد مطرد سواء في الشام ومصر أو في بلاد الخليج المجاورة .



والذي يحضر السينما يستسلم بالكامل لأحداث الفيلم ولايشغله عنه شئ لأنه إنما جاء لأجله بخلاف الذي يشاهده خلف الشاشة ويشغله عنها مايشغله .

الثالثة :

أن دعاة إنشاء صالات للسينما في المملكة لن يتوقفوا عند مجرد الأفلام فيها بل هي خطوة أولى لمشروعات من الإفساد متعددة لايعلم مداها إلا الله تعالى .


ومن هذه المشاريع :


1) أن جلب الأفلام السينمائية العالمية أو العربية يسبقه ويصاحبه حملة من الدعايات تمتلئ بها الشوارع ولوحات الإعلانات الكبيرة تحوى صور الممثلين والممثلات ومن رأى الدعايات في مصر ولبنان وبعض دول الخليج لبعض الأفلام عرف ذلك حتى أن الدعاية أحياناً تكون بحجم بناية كاملة وفيها من صور العري والتهتك مايخجل الأسوياء وهذا من أعظم المجاهرة بالمنكرات .

2) ان السينما بوابة عريضة للاختلاط كما هوواقع في الدول الأخرى وإن بدئت بمنع الاختلاط فإنها ستنتهي بتكريسه إذ الدوافع للاختلاط فيها أكثر من غيرها سواء في دراستها او في صناعتها او في حضور عرضها .

3) أن إيجاد صلات لعرض السينما في المملكة يقود إلى الدعوة لصناعتها محلياً -وهو مايسمى يتوطين السينما - ولاسيما في زمن رفع الشعارات الوطنية - وهو ماحصل في مصر التي سبقتنا في السينما وصناعتها فإنها ابتدأت أجنبية إلى ان جروا الناس إليها وأفسدوهم بها وجعلوها وطنية بمضامين الأجانب وأفكارهم وأخلاقهم .

4) أن صناعة السينما تتطلب معاهد وجامعات وأكاديميات متخصصة في ذلك وبعثات للبنين والبنات لدراسة ماتحتاجه السينما من تمثيل وتصوير وإخراج وغيره كما حصل في مصر .


5) في وقت البطالة وشح الوظائف سيقتنص شياطين السينما كثيراً من الشباب والفتيات لتشغيلهم في صناعة السينما ويغرونهم بالشهرة والمال ليكونا طليعة جيش المفسدين يقدومن قدوات لأبناء المسلمين وبناتهم كما هو الحال في مصر والشام .


6) ستكون الحاجة ملحة حين نخرج جيشاً من صناع السينما -ممثلين ومصورين ومخرجين - لأن تتبنى الدولة إنشاء مدن متكاملة لصناعة السينما على غرار المدن الرياضية لما انتشرت الرياضة ومصر التي يكدح اهلها نهارهم للكفاف بني فيها مدن سينمائية واستديوهات ضخمة بدل المشاريع التنموية التي تنفع الناس .


إلى غير ذلك من المفاسد الكبيرة التي يجرها إقرا السينما ولذا فانه يتوجب على عقلاء الناس رد السفهاء عن هذا الباب من الفساد والدمار الفكري والأخلاقي الذي يطل برأسه عليهم .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 11-12-2017, 07:05 PM
سفيان الثوري سفيان الثوري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,439
افتراضي

حكم الفيديو والسينما والموسيقى

هذه الآلات الفيديو والسينما فيها خطر عظيم، ولكن إذا كان الفيديو لم يشتغل إلا على أشرطة سليمة ليس فيها محذور شرعاً لا نساء عاريات ولا أغاني وملاهي ولا غير ذلك إنما هي أشرطة سليمة تنفع العبد في دنياه وأخراه فلا بأس،


وهكذا السينما لو وجد شيء سليم ليس فيه ما يخالف الشرع المطهر لم يكن فيها بأس،


ولكن لما كان المعروف من الناس الآن أن السينما تجمع شراً كثيراً وهكذا الفيديو في الغالب تسجل فيه الأغاني والملاهي والنساء الكاسيات العاريات وشبه ذلك حرم ذلك. فالحاصل أنها حرمت لما فيها من الشر ولما يكون فيها من الشر ويعرض فيها من الباطل،


فلو وجد فيديو سليم أو سينما سليمة ليس فيها ما يخالف الشرع المطهر لم تحرم، ولكن بسبب ما يقع فيها من الشرور والفساد والصور العارية والاجتماع على الأغاني والملاهي حرمت بسبب ذلك، وهكذا الموسيقى لأنها من آلات الملاهي فلا يجوز تعاطيها.


https://www.binbaz.org.sa/noor/9324
__________________
قال ابن بطة العكبري الحنبلي في كتابه الإبانة الكبرى: ( وأجمع المسلمون من الصحابة والتابعين وجميع أهل العلم من المؤمنين أن الله تبارك وتعالى على عرشه فوق سماواته بائن من خلقه وعلمه محيط بجميع خلقه لا يأبى ذلك ولا ينكره إلا من انتحل مذاهب الحُلولية.)

قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة 55.

مدونتي :
http://aboabdulazizalslfe.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الليبرالية, اللجنة الدائمة, السينما, العلمانية, جهلة الصحفيين

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الإعجاز العلمي في القرآن أبو فيصل منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 08-06-2001 05:21 AM


الساعة الآن 03:43 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com