الموضوع: الصفة المشبهة
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 07-09-2014, 09:22 AM
أم بشرى أم بشرى غير متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,673
افتراضي الصفة المشبهة

الصفة المشبهة باسم الفاعل:اسم مشتق يدل على ثبوت صفة لصاحبها ثبوتًا عامًا. وسُمِّيت مشبَّهة باسم الفاعل لأنها تعمل عمله. نحو: زيد حسنٌ طبعُه. فكلمة (طبعُه) فاعل للصفة المشبهة(حَسَنٌ(.

صيغها: للصفة المشبَّهة باسم الفاعل صيغ كثيرة، منها ماهو قياسِي، ومنها ماهو سماعي، وأهم تلك الصيغ:


فَعِل، مثل (حَذِر)، وفَعْلان، مثل (شَـبْعَان)، وأَفْـعَلَ، مثل (أبيض)، وفَعْلاء، مثل (حمراء)، وفَعِيل، مثل (شِريف)، وفَعْل، مثل (ضَخْم)، وفَعَل، مثل (حَسَن)، وفَعَال، مثل (جَبان)، وفُعال، مثل ﴿هذا عذب فُرات﴾ الفرقان: 53 ، وفاعِل، مثل (طاهر)، وفَيْعِل، مثل (سيِّد)، وفِعْل، مثل ﴿وهذا مِلْحٌ أُُجاج﴾ الفرقان: 53 .
موازنة بين اسم الفاعل والصفة المشبَّهة. يتشابه اسم الفاعل والصفة المشبَّهة في أمور منها:
1- الدلالة على المعنى وصاحبه.
2- قبول التثنية والجمع والتذكير والتأنيث. ويختلفان في أمور منها:
أ- أنَّ اسم الفاعل يُصاغ من الفعل المتعدي واللازم، بينما الصفة المشبَّهة تُصاغ من الفعل اللازم أو من المتعدي الذي هو في حكم اللازم وفي منزلته.
ب- تعدُّد صيغ الصفة المشبَّهة القياسية وكثرة الصيغ المسموعة، بخلاف اسم الفاعل، فإن له صيغة قياسية واحدة من الفعل الثلاثي، وهي: صيغة (فاعل)، وصيغ أخرى قياسية من غير الثلاثي.
ج- دلالة الصفة المشبَّهة على الثبوت والدوام، بخلاف اسم الفاعل الذي يدل على التجدُّد والحدوث.
عملها. تعمل الصفة المشبَّهة باسم الفاعل عمل اسم الفاعل .
__________________




رد مع اقتباس