عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الأدبية > منتدى همس القوافي وبوح الخاطر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 20-07-2006, 03:08 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,908
افتراضي >>>حريق الزنابق<<<




حريق الزنابق
==========

هيمنتُ في صفحات تاريخي
على ألم الزنابق ِ
و الحرائق ِ
والسطورْ.
أبرقتُ فيها أفعوانَ
عصاك يا جزعيْ..
وكتمان السماء...
إذا وزنتُ قلائد سبعةٍ
في راحتي - ونثرت قمحَ الروح ِ
تمطرُ في القبورْ.

ثالوثُ تكويني على عتباتها
زرع الحناطة في صوامع رعدها
فتكسَّرتْ أنهارها
تستنجدُ الأسوار بالخوف الجريء..
إلآمَ تسكنها الصخورْ؟
إلآمَ تحرث صرخة المومياءِ
في باهِ الرمادِ.....؟
وإلآمَ تحسدهُ
وليست عند أحلام الحصادْ؟
هذه عويلٌ للجرادْ
وهناك أجنحة العبورْ.

ثالوث تكويني
عرائس سبعةٍ
زُفـَّتْ إلى الأقلام
أجراسا ً تدقُّ الرْملَ
تجعله مرايا مجهضهْ.
الصمتُ في الحجر العجوز ِ
يخلـِّفُ الآياتِ
برهانا ً - إلى العذراء
من أفعى الجهاتِ المغمضهْ
وعلى وئيدةِ سَمْعِنا – المطروق ِ و المصموم ِ
هاجت معرِضهْ
وتعفـَّـنـتْ أسماؤها
تحت الضحى
لونَ البكارة في الثغورْ.

===========
محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23-07-2006, 01:47 AM
فاااطمة فاااطمة غير متواجد حالياً
المستشار الفخري لشؤون الأدب
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 1,818
افتراضي

أستاذي الفاضل: محمد القصاب
أبدعت فيما كتبت.. (( وعلى وئيدةِ سَمْعِنا – المطروق ِ و المصموم ِ
هاجت معرِضهْ
وتعفـَّـنـتْ أسماؤها
تحت الضحى
لونَ البكارة في الثغورْ.))
نص رائع يستحق الوقوف عنده وتأمل مدلول كلاماته.. فهو يحمل العديد من المعاني السامية بحق.
لك مني كل التقدير والاحترام..
ودمت بخير...... فاطمة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-07-2006, 12:11 PM
رحيم يوسف الخفاجي رحيم يوسف الخفاجي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 741
افتراضي

أيها الراقي حرفه

جميل أنت بحق
تستحق الوقوف والتأمل
فلك قريحة نفتخر بأن نقرأ لها

تقبل تحيتي
مع الود الأكيد
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-10-2020, 04:16 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,908
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاااطمة مشاهدة المشاركة
أستاذي الفاضل: محمد القصاب
أبدعت فيما كتبت.. (( وعلى وئيدةِ سَمْعِنا – المطروق ِ و المصموم ِ
هاجت معرِضهْ
وتعفـَّـنـتْ أسماؤها
تحت الضحى
لونَ البكارة في الثغورْ.))
نص رائع يستحق الوقوف عنده وتأمل مدلول كلاماته.. فهو يحمل العديد من المعاني السامية بحق.
لك مني كل التقدير والاحترام..
ودمت بخير...... فاطمة
الفاضلة فاطمة

شرفتني وأضأت ِ صفحتي

كل الشكر واعتذر لتأخري

جزاك الله خيرا ً

مع خالص المودة

---------------------------
اللهم لك الحمد حتى ترضى ,ولك الحمد إذا رضيت , ولك الحمد بعد الرضا

إلهي دلّـني كيفَ الوصول ُ ؟
إلهي دلّـني مــاذا أقـــــول ُ؟

محمد عبد الحفيظ القصّاب
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-10-2020, 06:11 PM
جرح الشام جرح الشام غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 696
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبد الحفيظ القصاب مشاهدة المشاركة
حريق الزنابق
==========

هيمنتُ في صفحات تاريخي
على ألم الزنابق ِ
و الحرائق ِ
والسطورْ.
أبرقتُ فيها أفعوانَ
عصاك يا جزعيْ..
وكتمان السماء...
إذا وزنتُ قلائد سبعةٍ
في راحتي - ونثرت قمحَ الروح ِ
تمطرُ في القبورْ.

ثالوثُ تكويني على عتباتها
زرع الحناطة في صوامع رعدها
فتكسَّرتْ أنهارها
تستنجدُ الأسوار بالخوف الجريء..
إلآمَ تسكنها الصخورْ؟
إلآمَ تحرث صرخة المومياءِ
في باهِ الرمادِ.....؟
وإلآمَ تحسدهُ
وليست عند أحلام الحصادْ؟
هذه عويلٌ للجرادْ
وهناك أجنحة العبورْ.

ثالوث تكويني
عرائس سبعةٍ
زُفـَّتْ إلى الأقلام
أجراسا ً تدقُّ الرْملَ
تجعله مرايا مجهضهْ.
الصمتُ في الحجر العجوز ِ
يخلـِّفُ الآياتِ
برهانا ً - إلى العذراء
من أفعى الجهاتِ المغمضهْ
وعلى وئيدةِ سَمْعِنا – المطروق ِ و المصموم ِ
هاجت معرِضهْ
وتعفـَّـنـتْ أسماؤها
تحت الضحى
لونَ البكارة في الثغورْ.

===========
محمد عبد الحفيظ القصاب
هي الجمال وهي أول من يفنى
وللحريق طهره وارتقاء لماهية الأشياء

دمت عميقا والصور البديعة

تخرج لنا هذا الماضي دررا

لكم كل التحايا شاعرنا
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 18-10-2020, 11:46 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,908
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رحيم يوسف الخفاجي مشاهدة المشاركة
أيها الراقي حرفه

جميل أنت بحق
تستحق الوقوف والتأمل
فلك قريحة نفتخر بأن نقرأ لها

تقبل تحيتي
مع الود الأكيد
أيها الصديق الحبيب

رحيم يوسف الخفاجي

رعى الله أياما ً خلت

عساك بخير

جزاك الله خيرا ً

كل المودة

---------------------------
اللهم لك الحمد حتى ترضى ,ولك الحمد إذا رضيت , ولك الحمد بعد الرضا

إلهي دلّـني كيفَ الوصول ُ ؟
إلهي دلّـني مــاذا أقـــــول ُ؟

محمد عبد الحفيظ القصّاب
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:47 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com